التغذيةتغذية الرياضيين

ماذا يتم تناوله قبل وبعد تدريب فنون الدفاع عن النفس

اقرأ في هذا المقال
  • لماذا من المهم تناول الطعام قبل تدريب رياضة الدفاع عن النفس؟

إن معرفة ما تأكله قبل التمرين وبعده يمكن أن يحسن بشكل كبير من التمرين، وقد يكون هو الفرق فيما إذا كان الرياضي يحقق أهدافه أم لا. وإذا كان الشخص لا يأكل الأطعمة الصحيحة قبل التمرين، فلن يكون قادرًا على الأداء بأفضل ما لديه فحسب، بل قد يكون أيضًا منخفض الطاقة بصورة كبيرة قد تسبب في مواجته لمشاكل في أداء التمارين.

 

لماذا من المهم تناول الطعام قبل تدريب رياضة الدفاع عن النفس؟

 

أثبتت العديد من الأبحاث الحديثة أنه لا يوجد فرق كبير عندما يتعلق الأمر بخسارة الدهون سواء كان الشخص يمارس الرياضة على معدة فارغة أو معدة ممتلئة. والسبب الرئيسي وراء ذلك هو مستوى الطاقة لدى الشخص مع أو بدون تناول الطعام قبل التمرين. والتمرين بمعدة فارغة من الطعام، ممّاستؤدي إلى تقليل الطاقة اللازمة للتمرين.

 

وبالمثل، إذا كان الرياضي لا يأكل أي شيء قبل تدريب رياضة الدفاع عن النفس، فلن يتمكن من الأداء بشكل جيد وسوف تستهلك الطاقة بسرعة كبيرة. وسيأخذ الجسم البروتين من العضلات ممّا يؤدي إلى فقدان كتلة العضلات. وبهذه الطريقة، يتأثر التمثيل الغذائي أيضًا سلبًا بنقص الطعام قبل جلسة تدريب رياضة الدفاع عن النفس.

 

فيجب على الشخص التركيز على النظام الغذائي الخاص به. لذلك، يجب دائمًا تناول كمية مناسبة من الطعام قبل تدريب رياضة الدفاع عن النفس؛ لتزويد الجسم بالطاقة. وسيستخدم الجسم الطاقة من الطعام المخزن في المعدة، ولن يبحث عنها في العضلات.

 

ما الذي يمكن تناوله قبل تدريب رياضة الدفاع عن النفس؟

 

يجب وضع في الاعتبار ألا يتم ملء المعدة تمامًا قبل التدريب، حيث سيؤدي ذلك إلى إبطاء الرياضي. ويجب تناول دائمًا كمية مناسبة من الطعام لكي لا يشعر الرياضي بالشبع تمامًا. ويعتمد ما تأكله قبل التدريب أيضًا بشكل كبير على الوقت من اليوم الذي سيحضر فيه جلسة التدريب الخاصة به وما سيتم تناوله طوال اليوم.

 

وفي الواقع ، يكون الرياضي بحاجة إلى اتباع أسلوب حياة صحي بما في ذلك النظام الغذائي الصحيح. لذلك، يكون لاعب رياضة الدفاع عن النفس بحاجة إلى اتباع خطة نظام غذائي كامل ووفقًا لذلك تناول عددًا معينًا من السعرات الحرارية قبل التمرين.

 

وقبل التدريب، تحتاج إلى تغذية الجسم بالكربوهيدرات الجيدة مثل الموز أو البطاطا أو حتى الكربوهيدرات المعقدة مثل الأرز البني أو القمح الكامل. وإذا كان عليك الذهاب إلى جلسة التدريب في المساء، فتناول الغداء كوجبة رئيسية في اليوم وبعد ذلك تناول القليل من الموز أو البطاطا المسلوقة قبل نصف ساعة من التدريب.

 

لماذا من المهم تناول الطعام بعد تدريب رياضة الدفاع عن النفس؟

 

بعد التدريب على تمارين الدفاع عن النفس يجب أن يكون الجسم قد نفد من العناصر الغذائية. وبحلول نهاية الجلسة، يجب أن يكون الجسم قد استخدم معظم تخزين الجليكوجين. ويحتاج الجسم المتعب إلى الوقود من حيث العناصر الغذائية الصحية للتعافي وإصلاح نفسه.

 

وبشكل أساسي، يحتاج الجسم إلى البروتين والكربوهيدرات في غضون ساعة واحدة من التدريب لبدء عملية الإصلاح. ويتم تكسير الألياف الموجودة في العضلات أثناء النشاط والبروتين هو غذاء العضلات الذي يساعدها على الإصلاح. ويجب إعادة ملء مستويات الجليكوجين بسرعة بعد جلسة التدريب عن طريق تناول الكربوهيدرات الصحية والمعقدة.

 

ومن الأفضل أن يكون لدى الرياض شيء معه ليأكله أو يشربه مباشرة بعد التدريب مثل مخفوق البروتين أو زبدة الفول السوداني. ويجب ألا يتم تناول الوجبات السريعة بعد التدريب مباشرة لأن هذا هو أسوأ وقت لتناولها.

 

ما الذي يمكن تناوله بعد تدريب رياضة الدفاع عن النفس؟

 

يفضل تناول مصادر الغذاء الغنية بالبروتين والكربوهيدرات المعقدة بعد التمرين مباشرة. وهناك خيارات متعددة لذلك مثل الدجاج المشوي أو اللحم البقري المطحون أو عجة من 2 إلى 4 بيضات مع الخضار أو السمك المشوي ويفضل السلمون. ويمكن تجربة المزيد من الوصفات باستخدام نفس الأشياء في أيام مختلفة لتجنب الشعور بالملل. وبالنسبة للكربوهيدرات، يمكن تناول الأرز البني أو خبز القمح الكامل.و حاول إضافة السلطة بما في ذلك الخضار الخضراء مع وجبة بعد التدريب.

 

بشكل عام يمكن تحمل الطعام بشكل أفضل أثناء الأنشطة منخفضة الشدة أو الرياضة التي يتم فيها دعم الجسم (مثل ركوب الدراجات) من الرياضات مثل رياضة الدفاع عن النفس، حيث تتدافع القناة الهضمية أثناء التمرين.

 

المصدر
Eating Food Before Karate TrainingWhat to Eat Before and After Martial Arts TrainingWhat to eat before karate training or competition?5 Rules For Martial Arts

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى