نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت هو واحد من 18 نادي مقاطعة كريكيت من الدرجة الأولى في المملكة المتحدة، حيث تم تأسيس نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت في عام 1870م، مع WG Grace أحد الأعضاء المؤسسين، وهو أحد أشهر لاعبي الكريكيت في التاريخ.

 

نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت

 

يركز النادي بشدّة على تنمية لاعبي الكريكيت الشباب مع الفريق الأول الحالي، والذي تمّ تنميته من خلال أكاديمية جلوسيسترشاير للكريكيت، حيث تَخرّج كل من كريس دينت، وديفيد باين، وليام نورويل، وجاك تايلور، وكريغ مايلز، ومات تايلور ، ومايلز هاموند في تشكيلة الفريق الأول لعام 2017م من الأكاديمية.

 

كما أنه يتم التركيز بشكل كبير على تطوير العلاقات مع المجتمع المحلي، حيث أن الشريك المقرب لنادي مجلس الكريكيت (Gloucestershire Cricket Board) مسؤول عن تطوير لعبة الكريكيت الترفيهية، وذلك عبر بريستول وجلوسيسترشاير، وهذا يشمل برامج مجتمعية في مئات المدارس والنوادي كل عام.

 

موطن نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت

 

(Bristol Pavilion) هو موطن نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت على بُعد 2.4 كم فقط، وذلك من وسط مدينة بريستول ويَسهل الوصول إليه من الطرق السريعة (M4 وM5 وM32)، بالإضافة إلى كونه مكانًا رياضيًا بريطانيًا مبدعًا، ويُعدّ (The Bristol Pavilion) واحدًا من أرقى أماكن المؤتمرات والفعاليات في المنطقة؛ مع مرافق عالمية المستوى وأجنحة مرنة توفر مناظر خلابة للأرض.

 

حيث يحتوي مركز المؤتمرات هذا الذي تم بناؤه حديثًا على أربع غرف وظائف عالية الجودة، وست غرف أصغر تطل على ساحة الكريكيت، وهي مثالية لاجتماعات العمل والدورات التدريبية والمؤتمرات والمعارض، كما يُعدّ موقف السيارات الواسع المجاني داخل الأرض عامل جذب إضافي.

 

لم يفز جلوسيسترشاير بالبطولة منذ أن أصبحت رسمية في عام 1890م، وكان أفضل مركز له هو المركز الثاني في أعوام 1930م و1931م و1947م و1959م و1969م و1986م، وقبل عام 1890م كان من المقبول عمومًا أن جلوسيسترشاير كانت مقاطعة تشامبيون في عام 1873م (مشتركة مع نوتينجهامشير) مع الاعوام 1874م، و1876م و1877م، كما تمّت ترقية نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت إلى القسم الأول من بطولة المقاطعة في عام 2019م.

 

تاريخ نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت

 

سيطرت عائلة غريس على التاريخ المبكر لجلوسيسترشاير وعلى الأخص دبليو جريس، الذي كان قائد الفريق الأصلي، وتولّى هذا المنصب حتى رحيله إلى لندن في عام 1899م، وكان شقيقه إي إم جريس رغم أنه لا يزال لاعبًا نشطًا، هو النادي الأصلي سكرتير، مع الأخوين جريس وبيلي ميدوينتر في فريقهم فاز نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت بثلاثة ألقاب مقاطعة تشامبيون في سبعينيات القرن التاسع عشر.

 

ومنذ ذلك الحين تباينت حظوظ جلوسيسترشاير ولم يفزوا قط ببطولة المقاطعة الرسمية، لقد ناضلوا في سنوات ما قبل الحرب لبطولة المقاطعة؛ لأن أفضل رجال المضرب باستثناء جيلبرت جيسوب ولفترة وجيزة تشارلي تاونسند كانوا نادرين جدًا، حيث كانت لعبة البولينج (باستثناء عندما قام تاونسند بأشياء مثيرة على الويكيت اللاصق في أواخر عام 1895م وأواخر عام 1898م)، ضعيفة للغاية حتى ظهر جورج دينيت ثم كان من الخطأ الاعتماد عليه كثيرًا.

 

كما شكل والي هاموند الذي لا يزال يحتفظ بالعديد من سجلات الضرب في المقاطعة جزءًا من فريق قوي أحيانًا، على الرغم من أن أعلى بطولة خلال هذه الفترة كانت في المركز الثاني في عامي 1930م و1931م، وذلك عندما شكل تشارلي باركر وتوم جودارد هجومًا مدمرًا، ومن بين اللاعبين البارزين منذ ذلك توم جرافيني و”جاك” راسل ولاعبين من الخارج مايك بروكتر وزهير عباس وكورتني والش.

 

كما تمتع نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت بنجاح كبير في لعبة الكريكيت ليوم واحد في أواخر التسعينيات وأوائل القرن الحادي والعشرين، حيث فازوا بالعديد من الألقاب بشكل رئيسي تحت قيادة مارك ألين بينما كان يدربه جون براسيويل، وأيضاً أصبح قائد النادي لموسم 2006م، وكان جون لويس هو اللاعب الأول في نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت منذ ما يقارب من 10 سنوات، ولعب مع إنجلترا على مستوى اختبار المباراة.

 

وعندما تمّ اختياره لتمثيل بلاده في الاختبار الثالث ضد سريلانكا في ترينت بريدج في يونيو 2006م، كانت شخصياته في الأدوار الأولى (3- 68)، بما في ذلك الويكيت في أول مرة له في اختبار الكريكيت، وقد أشاد على نطاق واسع بأدائه الأول، كما وصل نادي مقاطعة جلوسيسترشاير للكريكيت إلى نهائي كأس العشرين لعام 2007م، حيث خسر بصعوبة أمام كينت.