الآدابعلم اللغة الاجتماعي

اللغوي فلاديمير دال – Vladimir Dal

اقرأ في هذا المقال
  • نبذة عن اللغوي فلاديمير دال
  • عائلة اللغوي فلاديمير دال
  • الحياة المبكرة للغوي فلاديمير دال
  • الدور السياسي والعسكري للغوي فلاديمير دال
  • اهتمام اللغوي فلاديمير دال باللغة
  • موقف وإجراءات اللغوي فلاديمير دال تجاه قضية تشهير الدم
  • الدراسات المعجمية للغوي فلاديمير دال
  • تكريمات اللغوي فلاديمير دال
  • تخليد ذكرى اللغوي فلاديمير دال

نبذة عن اللغوي فلاديمير دال:

 

ولد اللغوي فلاديمير إيفانوفيتش دال في العاشر من شهر نوفمبر في عام 1801م، وتوفي في الثاني والعشرين من شهر سبتمبر في عام 1872م. وهو أحد أعظم أعضاء جمعية مؤلفي المعاجم باللغة الروسية.

 

حيث كان معروفًا بأنه متعدد اللغات، فكان يتحدث على ما لا يقل عن ست لغات، بما في ذلك اللغة التركية، ويعتبر من أوائل علماء الترك. وخلال حياته قام بتجميع وتوثيق التاريخ الشفوي لمختلف اللغات. حيث نُشر أحد هذه التوثيقات باللغة الروسية وأصبح جزءًا من الفولكلور الحديث.

 

عائلة اللغوي فلاديمير دال:

 

كان والد اللغوي فلاديمير دال طبيبًا دنماركيًا يُدعى يوهان كريستيان فون دال، ولد في عام 1764م، وتوفي في الحادي والعشرين من شهر أكتوبر في عام 1821م. وهو لغوي شهير في اللغات الألمانية والإنجليزية والفرنسية والروسية واليديشية واللاتينية واليونانية والعبرية.

 

ووالدته، جوليا أديلايد فريتاغ، وهي من أصل ألماني وفرنسي، كانت تتحدث خمس لغات على الأقل وتنحدر من عائلة تضم إليها عدد كبير من العلماء.

 

الحياة المبكرة للغوي فلاديمير دال:

 

وُلِد مؤلف المعاجم فلاديمير دال في بلدة لوغانسكي زافود في نوفوروسيا الواقعة تحت ولاية يكاترينوسلاف، وهي جزء من الإمبراطورية الروسية (لوهانسك في أوكرانيا في الوقت الحالي). حيث تأسست مستوطنة لوغانسكي زافود في عام 1795م، وكانت نوفوروسيا، التي استعمرتها الإمبراطورية الروسية في القرن الثامن عشر، قد فرضت اللغة الروسية كلغة مشتركة في المدن.

 

ولكن ظلت اللغة الأوكرانية سائدة في البلدات الصغيرة والقرى والمناطق الريفية خارج السيطرة المباشرة للاستعمار. وفي الضواحي، تنوع التكوين العرقي وشمل جنسيات مثل الأوكرانيين واليونانيين والبلغار والأرمن والتتار وغيرهم الكثير. فنشأ اللغوي فلاديمير دال تحت تأثير هذا الخليط العرقي المتنوع من الناس والثقافات.

 

الدور السياسي والعسكري للغوي فلاديمير دال:

 

خدم اللغوي فلاديمير دال في البحرية الروسية من عام 1814م وحتى عام 1826م، وتخرج من مدرسة سانت بطرسبرغ البحرية كاديت في عام 1819م. وفي عام 1826م، بدأ بدراسة الطب في جامعة دوربات وشارك كطبيب عسكري في الحرب الروسية التركية، وذلك من عام 1828م وحتى عام 1829م. وبعد ذلك، أي من عام 1831م وحتى عام 1832م، شارك فلاديمير دال في الحملة العسكرية التي شُنت ضد بولندا.

 

وبعد خلاف مع رؤسائه، استقال اللغوي فلاديمير دال من المستشفى العسكري في سانت بطرسبرغ وتولى منصبًا إداريًا في وزارة الداخلية في محافظة أورينبورغ في عام 1833م. وشارك في الحملة العسكرية للجنرال بيروفسكي ضد خيوة من عام 1839م وحتى عام 1840م.

 

ومن ثم عمل اللغوي فلاديمير دال في مناصب إدارية في سانت بطرسبرغ من عام 1841م وحتى عام 1849م، وبعدها شغل منصب إداري واحد في نيجني نوفغورود، وذلك من عام 1849م وحتى تقاعده في عام 1859م.

 

اهتمام اللغوي فلاديمير دال باللغة:

 

كان اللغوي فلاديمير دال مهتمًا باللغة والفولكلور منذ سنواته الأولى، فبدأ في السفر سيرًا على الأقدام عبر الريف، وجمع الأقوال والقصص الخيالية بلغات سلافية مختلفة من مناطق عديدة. وبعدها، أي في عام 1832م، نشر فلاديمير دال مجموعته الأولى من الحكايات الخيالية باللغة الروسية وأسماها حكايات روسية.

 

موقف وإجراءات اللغوي فلاديمير دال تجاه قضية تشهير الدم:

 

خدم اللغوي فلاديمير دال في وزارة الشؤون الداخلية، وتضمنت مسؤولياته الإشراف على التحقيقات في جرائم قتل الأطفال في الجزء الغربي من روسيا. وفي عام 1840م، تم فتح قضية فرية الدم، أي قتل الأطفال لاستخدام دمائهم في الطقوس الدينية، في العصور الوسطى في أوروبا.

 

حيث أصدر القيصر نيكولاس الأول تعليماته لمسؤوليه، وخاصة للغوي فلاديمير دال، لإجراء تحقيق شامل في هذه القضية. وفي عام 1844م، تم تقديم 10 نسخ فقط من تقرير من 100 صفحة، مخصص فقط للقيصر وكبار المسؤولين. وحملت الورقة عنوان تحقيق في مقتل أطفال مسيحيين على يد اليهود واستخدام دمائهم.

 

وبين فيها اللغوي فلاديمير دال كافة الحقائق المتعلقة بهذه العادة. حيث بين مدى تخلف مثل هذه العادات، وعلى الرغم من أنها دينية إلّا أنه حاول ونجح بالقضاء عليها وإخفائها من المجتمعات الروسية وكافة المجتمعات في شتى أقطار العالم، بالتعاون مع القيصر ومسؤوليه.

 

الدراسات المعجمية للغوي فلاديمير دال:

 

واصل اللغوي فلاديمير دال دراساته المعجمية ورحلاته المكثفة طوال خمسينيات وستينيات القرن التاسع عشر، ولم يكن لديه وقت لتحرير مجموعته من الحكايات، فقد طلب من المؤرخ والناقد الأدبي الروسي ألكسندر أفاناسييف إعدادها للنشر.

 

حيث يعد اللغوي فلاديمير دال مراقباً لغويًا ماهراً، إلّا أنه كان يفتقر إلى الموهبة في تطوير قصة وخلق عمق نفسي لشخصياته القصصية. حيث كان مهتمًا بثروة اللغة الروسية، وبدأ في جمع الكلمات بينما كان لا يزال طالبًا في مدرسة (Naval Cadet).

 

وفي وقت لاحق، قام فلاديمير دال بجمع وتسجيل القصص الخيالية والأغاني الشعبية وروايات لحاء البتولا الخشبية وحسابات عن الخرافات والمعتقدات والأحكام المسبقة للشعب الروسي. وكانت هذه الصناعات الأدبية واللغوية محط اهتمام كافة الشعب الروسي، فكان دائمًا ما يوصف عمله بالعظيم.

 

نُشر كتاب اللغوي فلاديمير دال العظيم، القاموس التوضيحي للغة الروسية العظمى الحية، في أربعة مجلدات ضخمة، وذلك من عام 1863م وحتى عام 1866م. حيث تم اتباع أقوال وكلمات الشعب الروسي التي تضم أكثر من 30.000 كلمة ومصطلح روسي.

 

كان اللغوي فلاديمير دال مؤيدًا قويًا للمفردات الأصلية، فبدأ قاموسه في التأثير بقوة على الأدب في بداية القرن العشرين. حيث قام العديد من النقاد الأدبيين بكتابة العديد من المقالات في مدح أعمال فلاديمير دال الأدبية.

 

تكريمات اللغوي فلاديمير دال:

 

تم تكريم اللغوي فلاديمير دال لقاموسه العظيم بميدالية لومونوسوف وميدالية قسنطينة، وذلك في عام (1863م). وبعدها تم تكريمه بمنحه الزمالة الفخرية في الأكاديمية الروسية للعلوم.

 

تم دفن اللغوي فلاديمير دال في مقبرة فاغانكوفو في موسكو. وبمناسبة الذكرى المئوية الثانية لميلاد فلاديمير دال، أعلنت منظمة اليونسكو عام 2000م، بأنه عام دولي لفلاديمير دال؛ تعبيرًا عن فخرهم واعتزازهم بأعماله الرائدة.

 

تخليد ذكرى اللغوي فلاديمير دال:

 

  • في عام 1986م، تم افتتاح متحف في موسكو في روسيا على شرف اللغوي فلاديمير دال.

 

  • في لوهانسك في أوكرانيا، تم تحويل منزل اللغوي فلاديمير دال إلى متحف أدبي، حيث تمكن الموظفون من جمع إصدارات مدى الحياة من أعمال اللغوي فلاديمير دال الأدبية الكاملة.

 

  • في عام 2001م، تم تسمية جامعة لوهانسك في أوكرانيا على اسم اللغوي فلاديمير دال، وهي جامعة شرق أوكرانيا فولوديمير دال الوطنية.

 

  • في عام 2017م، حصل متحف الدولة الأدبي في موسكو في روسيا على اسم رسمي جديد، وهو متحف الدولة لتاريخ الأدب الروسي الذي سمي على اسم اللغوي فلاديمير دال.

 

  • في الثاني والعشرين من شهر نوفمبر في عام 2017، احتفل موقع جوجل بعيد ميلاد اللغوي فلاديمير دال، وذلك من خلال وضع الرقم 216 باستخدام رسومات شعار جوجل المبتكرة.

المصدر
Brian Boyd, Vladimir Nabokov: The Russian Years (Princeton University Press, 1993)Terras, Handbook of Russian Literature, p. 92.Baer, Joachim T. (1972). "Biography". Vladimir Ivanovič Dal' as a Belletrist. Slavistic Printings and Reprintings. 276 (reprint ed.). Walter de Gruyter GmbH & Co KG (published 2018)Maximilian Voloshin, "Russian-Style Poets," in Sovremenniki (Russian text).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى