الجغرافيادول العالممدن سياحية

جمهورية ليتوانيا

اقرأ في هذا المقال
  • التعريف بجمهوريّة ليتوانيا.
  • أهم الأنشطة السياحيّة فيها.
  • أشهر الأكلات في جمهوريّة ليتوانيا.

التعريف بجمهوريّة ليتوانيا:

تقع جمهوريّة ليتوانيا في شمال قارّة أوروبا، وتحديداً علی الجهة الشرقيّة من بحر البلطيق، وتُعدّ أكبر دول دُوَل بحر البلطيق مِن حيث المساحة، وتشترك ليتوانيا في حدودها مع بيلاروسيا، روسيا، بولندا، بحر البلطيق، وكالينبنغراد الروسيّ، وأعلنت ليتوانيا استقلالها عن الاتّحاد السوفييتي في عام 1990 للميلاد.

وتُعدّ “مدينة فلينوس” عاصمة جمهوريّة ليتوانيا، وكما يُعدّ نظام الحُكم فيها “جمهوريّ برلمانيّ”، وتُعتبر ليتوانيا عضو في الاتّحاد الأوروبيّ مُنذ عام 2004 للميلاد، وكما تُعتبر “اليورو” العُملة الرسميّة المُستخدمة فيها، وتُعدّ “اللغة الليتوانيّة” اللغة الرسميّة في البلاد، بالإضافة إلی اللغة البولنديّة، واللغة الروسيّة.

وتتنوّع الأعراق في جمهوريّة ليتوانيا، حيث يوجد فيها اللتوانيّين، البولنديّين، الروسيّين، البيلاروسيّين، وتُعدّ “الدّيانة الرومانيّة الكاثوليكيّة” الدّيانة الرسميّة في ليتوانيا، بالإضافة إلی الأقليّات من الدّيانة المسيحيّة الأرثوذكسيّة، والدّيانة المسيحيّة البروتستانتيّة، والدّيانة اليهوديّة، والدّيانة الإسلاميّة، واللادينيّة.

وتتنوّع التضاريس في جمهوريّة ليتوانيا، حيث يوجد فيها العديد من الأنهار كـَنهر نيموناس، والعديد من السّواحل، والعديد من البُحيرات كـَبُحيرة كورسيو، والعديد من الغابات، والعديد من الهِضاب كـَهضبة جوزابينس، وتعتمد جمهوريّة ليتوانيا في اقتصادها علی الزِّراعة، كـَزراعة البطاطا والبذور.

وكما تعتمد جمهوريّة ليتوانيا في اقتصادها علی الصّناعة، كـَصناعة المواد الغذائيّة، المنسوجات، الأثاث، المُفاعلات النوويّة، الأجهزة الإلكترونيّة، المُحرّكات الكهربائيّة، بناء السُّفُن، تكرير النّفط، والأسمدة، وتعتمد جمهوريّة ليتوانيا في اقتصادها أيضاً علی الموارد الطبيعيّة، كـَالحجر الجيري، الأراضي الزراعيّة، والأخشاب.

وتلعب السّياحة دوراً مهمّاً في اقتصاد جمهوريّة ليتوانيا، حيث يوجد فيها العديد من الأماكن التاريخيّة، والأثريّة، والسياحيّة، بالإضافة إلی العديد من المنتجعات، والفنادق، والحدائق، والمُنتزهات، وتستقطب العديد من السيّاح من مختلف أنحاء العالم؛ للتَّمتّع بمناظرها الخلّابة.

ويُمكنك زيارة جمهوريّة ليتوانيا والتّجوّل فيها، واستكشاف معالمها التاريخيّة والأثريّة والسياحيّة، ويُمكنك الذّهاب إلی أسواقها الشعبيّة، وشراء كلّ ما تحتاجه منها، ويُمكنك أيضاً الذّهاب إلی المقاهي والمطاعم المُنتشرة فيها، وتذوّق أشهی المأكولات المحليّة، ولا تنسی التقاط العديد من الصّور التذكاريّة للدّولة.

أهم الأنشطة السياحيّة فيها:

الذّهاب إلی حي تراكي:

يُعتبر حي تراكي من أشهر وأجمل الأماكن السياحيّة الموجودة في ليتوانيا، حيث يقع هذا الحي في الجهة الغربيّة من العاصِمة الليتوانيّة فيلينوس، ويُعدّ الحي مكاناً سياحيّاً مهمّاً حيث يستقطب العديد من السيّاح من مختلف أنحاء العالم، ويتميّز الحي بوجود العديد من المعالم السياحيّة فيه، كـَالقِلاع والكنائس، ويُمكنك زيارته والتجوّل فيه، وقضاء أمتع الأوقات فيه برفقة العائلة والأصدقاء، ولا تنسَ إحضار الكاميرا الخاصّة بك، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

الذّهاب إلی بُرج جيديميناس:

يُعتبر برج جيديميناس من أشهر الأبراج في ليتوانيا، وكما يُعتبر أحد أهمّ وأبرز الوجهات والأماكن والمعالم السياحيّة في ليتوانيا، ويُعدّ من أهمّ الأماكن التاريخيّة المميّزة في تاريخ ليتوانيا، ويستقطبه العديد من السيّاح من مختلف أنحاء العالم، ويُمكنك الوصول إليه سيراً علی الأقدام، أو من خِلال ركوب السِّكك الحديديّة المُعلّقة، ويُمكنك زيارته والتجوّل فيه، واكتشافه عن قُرب، والتعرّف علی تاريخ الدّولة من خِلاله، والتمتّع بقضاء أجمل الأوقات فيه، ولا تنسَ إحضار الكاميرا الخاصّة بك، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

الذّهاب إلی متحف KGB:

يُعتبر متحف KGB من أهمّ المعالم السياحيّة في ليتوانيا، حيث يحتوي علی الكثير من ماضي الدّولة، حيث كان تأسيسه في عهد وزير الثّقافة والتّربيَة والتّعليم، بالتّعاون مع رئيس اتّحاد ليتوانيا في عام 1992 للميلاد؛ بهدف عرض كلّ ما يتعلَّق بِتاريخ الدّولة، وما مرّت به من ظروف وأحداث مُنذ القِدَم، ويُطلق على هذا المتحف اِسم “مَتْحَف ضحايا الإبادة الجماعيّة”، ويَعتبره السّكَّان المحليّون أحد رموز النِّضال الّذي قامت به الدّولة ضِدّ القمع، ويُعتبر الوجهة الأمثل لِمحبيّ التّاريخ، ويُمكنك زيارة المَتْحَف والتجوّل فيه، ومُشاهدة الوثائق التاريخيّة الّتي ترتبط باحتلال جمهوريّة ليتوانيا من قِبل الاتّحاد السوفييتي، الّذي استمر لمُدّة 50 عام.

أشهر الأكلات في جمهوريّة ليتوانيا:

  • شطيرة خبز الجاودار:
    يُعتبر ضمن قائمة الإفطار الرئيسيّة في ليتوانيا، تتكوّن من خبز الجاودار، شريحة من لحم الخنزير، شريحة من الجبن، بالإضافة إلى شريحة من الطماطم والخيار والخس، ويتوفّر خبز الجاودار بالفنادق الضخمة؛ نظراً لثمنه المرتفع.

  • ريزبرو”عصيدة الأرز”:
    تتكوّن من حليب كامل الدّسم، ماء، الأرز، بالإضافة إلى السكّر والقرفة والزّبدة، وتُعدّ من أشهر وجبات الإفطار في ليتوانيا.

  • شوربة البازلاء:
    تُعتبر من أفضل الأكلات في ليتوانيا لدى السّكَّان المحلييّن، ويتمّ تقديم الحساء في المطاعم الليتوانيّة كل يوم خميس، تتكوّن من البازلاء الطازجة أو المجففة، سيقان لحم الخنزير، ورق الغار، البصل، الفلفل، الملح.

  • ينجونبيري:
    تتكوّن من كرات اللحم، المربى، البطاطس المهروسة، ويُعدّ من أكثر الأكلات الشعبيّة في ليتوانيا.

  • ماكرولاتيكو:
    تتكوّن من المعكرونة المطبوخة مع اللحم، حليب كامل الدّسم، وتتميّز بكونها قليلة التّكلفة، وتُعدّ من أكثر الأكلات شعبيّة في ليتوانيا.

  • محشي الكرنب:
    يتم حشو أوراق الكرنب بالأرز واللحم، ويتم لفّه ووضعه بالفرن، ويتم تقديمه مع البطاطس المهروسة.

  • ليهاجو أستو:
    تُعتبر من الحلويّات المشهورة في ليتوانيا، تتكوّن من الجبن المقلي، ويتمّ تناوله مع مربى المشمش، ويُقدّم مع القهوة.

  • فطيرة التوت:
    تُعدّ من أشهر الحلويات في ليتوانيا، تتكوّن من الخبز، توت أزرق مجمّد، دقيق البطاطس، سكّر البودرة، ويتم وضعها في الفرن، ويتم تزيينها بالآيس كريم أو صلصة الفانيلّا.

المصدر
صفحة ليتوانيا في خريطة الشارع المفتوحة.صفحة ليتوانيا في ميوزك برينز.صفحة ليتوانيا في GEO NAMES ID.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق