الجغرافياعواصم ومحافظات العالممدن حول العالم

مدينة لومان في فرنسا

نبذة عن مدينة لومان

 

مدينة لومان هي واحدة من المدن التي تقع في دولة فرنسا، ومدينة لومان هي مدينة تابعة لمقاطعة (Sarthe) في منطقة (Pays de la Loire) وتقع المدينة على بعد حوالي 185 كم جنوب غرب مدينة باريس، عند سفح حوض باريس شرق كتلة (Armorican) في الغرب كان يسكن مدينة لومان منذ العصر الحجري الحديث أكثر من 148000 نسمة، حيث نمت المدينة مع الاحتلال الروماني وبناء قنوات مائية ثم سياج محصن، سيكون لونه يستحق لقبه المحلي “المدينة الحمراء”.

 

ثم أصبحت لومان معقلاً لإمبراطورية الفرنك عاصمة المقاطعة ثم دوقية، بعد تعرضها لاعتداءات متكررة من قبل البريطانيين ثم الفايكنج تم غزوها أخيرًا من قبل النورمان، ومع ذلك في بداية القرن الثاني عشر أخذ صعود المدينة منعطفًا، تزوج الكونت جيفروي لو بيل أو بلانتاجنيت عام 1128 ميلادي ماتيلد من إنجلترا، ولد ابنهما هنري الثاني في لومان عام 1154 ميلادي وأصبح ملك انكلترا وبدأ ما أصبح إمبراطورية بلنتجنت (إنجلترا وايرلندا واسكتلندا واجهة غرب فرنسا بين نورماندي وأنجو وبواتو وآكيتن)، في الواقع ترث مدينة لومان لقب (Cité Plantagenêt)، ولم تكن المدينة مرتبطة بمملكة فرنسا حتى عام 1448 ميلادي بعد حرب المائة عام وواصلت تطورها الاقتصادي (الحرير المدبغة) وتطورها الثقافي.

 

في القرن التاسع عشر تم إنشاء أول شركة تأمين (MMA) في لومان ومع عائلة بولي كانت المدينة مهد صناعة السيارات، لا عجب أن تم تنظيم أول سيارة سباق الجائزة الكبرى في التاريخ في عام 1906 ميلادي، والتي أصبحت في عام 1923  ميلادي ” 24 ساعة لومان ” الشهيرة، سمح الحدث للمدينة باكتساب سمعة عالمية، مع تراث تاريخي استثنائي والذي سمح للعديد من المخرجين بتصوير أفلام في مناظر طبيعية (مثل Cyrano للمخرج جان بول رابينيو) هذا معلم سياحي لا بد منه ومقدَّر أيضًا لحيويته الثقافية ومساحاته الخضراء المحفوظة.

 

جولة في مدينة لومان

 

هي مسقط رأس سلالة بلانتاجنيت مدينة الفن والتاريخ في لومان وهي العاصمة السابقة لولاية مين، حيث احتفظت بتراث مبني مرموق من ماضيها الحافل بالأحداث، يتم تقديم الدليل على ذلك من خلال الحي التاريخي مدينة بلانتاجنيت، وهي مجموعة متناغمة من تسعة هكتارات ومنطقة محمية مدرجة يحميها جدار روماني مهيب من نهاية القرن الثالث، كاتدرائية القديس جوليان نصف رومانيسكية ونصف قوطية؛ القصر السابق لكونتس أوف ماين حيث ولد هنري الثاني بلانتاجنيت؛ الشوارع الجانبية المرصوفة التي تصطف على جانبيها عدد لا يحصى من المنازل ذات الإطارات الخشبية وقصور عصر النهضة تجعلها مكانًا مثاليًا للأفلام المتلألئة، حيث تم استخدام (Old Le Mans)  بديكوره الرائع في الواقع كمجموعة للعديد من الأفلام التاريخية مثل (Cyrano de Bergerac) و(Le Bossu)، إنه أيضًا مكان مثالي لمحبي المباني القديمة الذين يمكنهم السفر على طول شوارعها الخلابة والاستمتاع بالواجهات الرائعة التي ترضي قلوبهم.

 

كاتدرائية سانت جوليان التي بنيت بين القرنين الحادي عشر والخامس عشر، حيث يبلغ طولها 134 مترًا وتبلغ مساحتها 5000 متر مربع مما يجعلها واحدة من أكبر الكاتدرائيات في فرنسا، حيث يجعلها البناء القوطي الاستثنائي والباب الجنوبي من القرن الثاني عشر وصحن الكنيسة المثير للإعجاب والمذبح القوطي من القرن الثالث عشر مثالًا رائعًا للهندسة المعمارية الدينية في العصور الوسطى، ويمكن النظر إلى النوافذ الرومانية الرائعة بما في ذلك النافذة الزجاجية الشهيرة في (Ascension) من أوائل القرن الثاني عشر، بالإضافة إلى اللوحة الجدارية الرائعة للحفل الموسيقي السماوي لـ 47 من الملائكة الموسيقيين من أواخر القرن الرابع عشر المرسومة على خزائن كنيسة العذراء.

 

ليس بعيدًا عن الكاتدرائية يحتوي متحف (Queen Berengeria) الذي يقع في ثلاثة منازل قديمة جميلة على مجموعات من الفن الإقليمي والإثنوغرافيا والتاريخ المحلي، ويستحق أيضًا إلقاء نظرة على متحف (Tessé) الذي يقع في قصر الأسقف القديم الذي يعود تاريخه إلى القرن التاسع عشر ويتميز بمينا بلانتاجنيت، وهو عبارة عن صفيحة نحاسية مطلية بالمينا من القرن الثاني عشر وتحفه المصرية ومجموعاته من الفرنسية والإيطالية والفلمنكية، واللوحات الهولندية من القرن الخامس عشر إلى القرن العشرين.

 

السياحة في مدينة لومان

 

التراث المعماري للمدينة المسمى مدينة الفن والتاريخ هو واحد من أغنى التراث السداسي، من بين التحصينات التي يجب مشاهدتها (الرومانية وما بعدها)، ومع ذلك فإن القلب التاريخي لمدينة لومان والمدينة Plantagenêt (التي عمدت في ذكرى الملك السابق) هي التي تشكل جوهرة المدينة، القصر الملكي السابق (قاعة المدينة اليوم) الذي لا يزال يحتوي على جدران ونوافذ رومانية فقط وكنيسة (La Couture) والدير السابق لدير (Saint-Pierre de la Couture) على طراز العمارة القوطية، والتي كانت بمثابة نموذج بالنسبة للعديد من الكنائس في ولاية ماين و أنجو، وتم الحفاظ على كفن سان برتراند (القرن التاسع) والأثاث الغني بما في ذلك ثلاثة منحوتات من قبل جيرمان بيلون (بتاريخ 1570 ميلادي) وخمس لوحات لباروسيل (القرن الثامن عشر)، ويعتبر هذا المبنى مهد فن الزجاج المعشق.

 

لنرى مرة أخرى كنيسة (Notre-Dame du Pré) التي بنيت في القرن الخامس كنيسة الدير القديم (Saint-Julien) أعيد بناؤها في القرنين الحادي عشر والثاني عشر، مثال على الطراز الرومانسكي محاط بحديقة من القرون الوسطى بها نباتات طبية، لن ننسى Maison-Dieu de Coëffort) (Hôtel-Dieu)) الذي بني في القرن الثاني عشر وهو ضخم من الخارج ولكن بتصميم داخلي استثنائي مع ثلاث سفن متوازية مفصولة بأعمدة تدعم أقبية ارتفاعها 13 مترًا.

 

العديد من المنازل نصف الخشبية التي يعود تاريخها إلى القرن الرابع عشر، وهذه القصور على طراز عصر النهضة التي تضم بعض شعراء بليادي والمساكن والمباني العامة التي يعود تاريخها إلى العصر (القرنين السابع عشر والثامن عشر) لا تزال منتشرة، وسط المدينة لا ينبغي تفويت الكاتدرائية التي بنيت بين القرنين الحادي عشر والخامس عشر، واحدة من أبرز النوافذ ذات الزجاج الملون في العصور الوسطى هي لوحة جدارية كبيرة على الطراز القوطي (القرن الرابع عشر) على أقبية كنيسة العذراء (les Anges musiciens).

 

يحتوي (Carré Plantagenêt) وهو متحف للآثار والتاريخ ،على مجموعة من 1200 قطعة تستحضر تاريخ لومان منذ نشأته حتى القرن الخامس عشر، ويقدم متحف (Tessé) مجموعات من الفنون الجميلة (اللوحات والمنحوتات والأشياء الفنية)، ويقدم (Musée de la Reine-Bérengère) مجموعات إثنولوجية من مدينة لومان ومنطقة مين، ويقدم (Musée Vert) وهو متحف للتاريخ الطبيعي ومعارض ورسوم متحركة حول موضوع الطبيعة والعلوم، حيث يحتفظ بأكثر من 300000 عينة، وبطريقة مختلفة تمامًا يروي متحف (24 Hours of Le Mans) قصة السيارة في لومان والحدث الشهير.

 

يقع (Maison de l ‘Water) بجوار (Arche de la Nature) وهو منتزه أخضر مع مسارات للمشي ومرافق مرحة وتعليمية على عدة مئات من الهكتارات خارج المدينة ويقع في مكان جيد في المدينة نفسها، ويحتوي مركز تراث (Instrumental Billing) على مجموعة من 3000 آلة موسيقية من جميع الأنواع.

 

المصدر
ولادة أوروبا الحديثةتاريخ أوروبا لنورمان ديفيزملخص تاريخ أوروباكتاب تاريخ البطريق في أوروبا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى