ألعاب المضربالرياضة

منتخب قطر للكريكيت للسيدات

منتخب قطر للكريكيت للسيدات هو المنتخب الذي يقوم بتمثيل دولة قطر في أنشطة لعبة الكريكيت الدولية، حيث تم تكوين وإنشاء ذلك المنتخب الرياضي من قبل الاتحاد القطري للكريكيت، والذي أصبح عضو مهم في المجلس الدولي للكريكيت (ICC) خلال عام 1999م، وعضو منتسب في عام 2017م.

 

منتخب قطر للكريكيت للسيدات

 

بدأت لعبة الكريكيت في الدوحة عام 1977م في ساحة انتظار السيارات في استاد خليفة، في ذلك الوقت كانت 8 فرق فقط تشارك في بطولة الدوري، أما في عام 1980 قرر اثنا عشر فريقًا رئيسيًا تشكيل الاتحاد القطري للكريكيت، حيث كانت شعبية لعبة الكريكيت تزداد يومًا بعد يوم ووصلت إلى ذروتها من خلال مساهمة رجال الأعمال ورجال الأعمال الرياضيين.

 

حيث قرر الرئيس واللاعبون تشكيل المجلس تحت مظلة الاتحاد القطري للكريكيت في عام 1987م، وكان الهدف الأساسي هو تحسين مستوى لعبة الكريكيت من خلال رفعها إلى المستوى الوطني والحصول على اعتراف بالهيئة المحلية المسيطرة على الرياضة من خلال محاذاة الاتحاد الرياضي للكريكيت مع النادي الرياضي المحلي.

 

كما أن لعبة الكريكيت في قطر تطورت وتوسعت خلال هذه الفترة، مع الجهود المخلصة لفخامة الرئيس د. الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني الذي وافق على توليه رئاسة المجلس، حيث قدم سعادة رئيس مجلس الإدارة مساهمة كبيرة في تطوير لعبة الكريكيت من خلال إنشاء اثنين من الملاعب الإضافية خارج استاد خليفة، مما رفع إجمالي عدد الملاعب هناك إلى سبعة.

 

في عام 1996م تم منح هيئة الرقابة المالية كيان قانوني من قبل  وزارة الشباب من خلال القرار رقم 13/1996 الصادر عن معالي الوزير، رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة، وفقًا للقرار فإن تم تشكيل المجلس التنفيذي مع سعادة السيد حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني.

 

وتم تطوير لعبة الكريكيت في المدارس وتقدمت بسرعة كبيرة في قطر، حيث تُلعب اللعبة وفقًا للوائح مجلس الكريكيت الدولي بلندن، حيث تم قبول قطر كعضو منتسب لمجلس الكريكيت الآسيوي في يونيو 1999م، وتم قبوله أيضًا كعضو منتسب في عام 2001م مع المجلس الدولي للكريكيت (ICC).

 

كما قدم سعادة رئيس مجلس الإدارة مساهمة كبيرة في الترويج للكريكيت ورتب ملعبًا للكريكيت بالقرب من ملعب الجولف، حيث قام بتسليم أرض الكريكيت بمساحة 400 ألف متر مربع للمنافسة على ملاعب كريكيت إضافية، ووعد سعادته بتقديم الدعم الكامل للترويج للكريكيت.

 

كما ارتبط المنتخب القطري باللجنة الأولمبية القطرية وشجعوا دائمًا وقدموا كل الدعم لإرسال فرق إلى الخارج للمشاركة في بطولات الكريكيت التي ينظمها المجلس الآسيوي للكريكيت والمجلس الدولي للكريكيت، حيث أنه يتلقى مرافق التدريب من مجلس الكريكيت الآسيوي، في ذلك الوقت كان لديها حوالي 20 حكمًا مؤهلًا و12 مدربًا مؤهلاً.

 

كما شكل الاتحاد القطري للكريكيت فرقًا وطنية تفي بمعايير ICC وACC من خلال المدارس تحت سن 15 وتحت 17 وتحت 19 عامًا والفريق الوطني الكامل، شاركت هذه الفرق الوطنية في جميع البطولات التي نظمتها لجنة التنسيق الإدارية ولجنة التنسيق الدولية، حيث فاز منتخب قطر بكأس تحدي تحت 15 سنة 2007م.

 

في عام 2007م، خلق الاتحاد القطري للكريكيت اهتمامًا بين الفتيات والسيدات وقدم لعبة الكريكيت، حيث أصبحت لعبة الكريكيت شائعة بين السيدات وشاركت في بطولة ACC تحت 19 دورة في ديسمبر 2008م، حيث حققت المركز الخامس من بين 12 فريقًا من الدول الآسيوية.

 

كما كانت لعبة الكريكيت تتقدم يومًا بعد يوم وبمساعدة ICC و ACC، وصل الاتحاد الرياضي للكريكيت حاليًا إلى 45 مدربًا مؤهلاً، و37 حكماً مؤهلاً، مع حكام المباراة المؤهلين والمعلمين المؤهلين، حيث أن الاتحاد القطري للكريكيت قادر تمامًا على استضافة بطولات ICC الدولية في قطر، بالإضافة إلى ذلك فإن QCA قادر على إجراء دورات تدريبية للمدربين والحكام، حيث نظمت الاتحاد الرياضي للكريكيت مؤخرًا سلسلة ODI الأولى في قطر مع أفغانستان ضد هولندا في يناير 2022م.

 

كما يرمز الاتحاد القطري للكريكيت إلى تصنيف ICC للرجال T20 (21) ، و ICC للسيدات (50) و 50+ لـ 29، حيث تشارك قطر في بطولة التحدي A للرجال من ICC في سبتمبر 2022م وستلعب في نوفمبر 2022 ، في ماليزيا، هذا هو الطريق المؤدي إلى كأس العالم للكريكيت الدولي 2023م، ويشارك فريق الاتحاد القطري لكرة القدم أيضًا في بطولة كأس العالم لكرة القدم تحت 19 تصفيات كأس العالم آسيا القسم 2 في سبتمبر 2022 في عمان.

 

في الوقت الحاضر يرأس الاتحاد القطري للكريكيت الرئيس الشيخ عبد العزيز بن سعود آل ثاني وقد اتخذ خطوات لإحداث تغيير سريع في تطوير لعبة الكريكيت في قطر، حيث بدأ في إحضار لعبة الكريكيت في جميع مناطق الدوحة. بالإضافة إلى أنه يعتزم توسيع المزيد من مرافق اللعب في قطر، كما يتقدم الاتحاد القطري للكريكيت بالشكر لرئيس الجمهورية والأمين العام واللجنة الأولمبية القطرية الذين يدعمون الاتحاد القطري للكريكيت في تطوير لعبة الكريكيت في قطر.

 

تطور المنتخب القطري للكريكيت للسيدات

 

كما يتدرب المنتخب القطري للكريكيت للسيدات في الدوحة للمشاركة في بطولة الخليج للكريكيت للسيدات التي ستقام في قطر في الفترة من 29 نوفمبر إلى 24 ديسمبر من كل عام، ويتم إقامة جميع المباريات في ملعب آسيوي للكريكيت الواقع في المنطقة الصناعية بالقرب من ورشة كروة، حيث تقام المباراة النهائية لبطولة دول مجلس التعاون الخليجي للكريكيت للسيدات في 3 ديسمبر من كل عام، وستشارك قطر وعمان والإمارات في البطولة.

 

لم يتمكن المنتخب القطري للسيدات من لعب أي مباراة دولية بسبب جائحة كوفيد خلال عام 2020م، كما أن بطولة T20 الدولية للسيدات من فور نيشن التي أقيمت في استاد المدينة الآسيوية في المنطقة الصناعية التي ضمت الصين والكويت وعمان والمضيفة قطر.

 

كما نجحت باكستان في تحقيق النصر في نهائي بطولة قطر الدولية للكريكيت للسيدات التي تضم أكثر من 20 بطلة جنوب إفريقيا، كما أن يوم التميز الرياضي هو حدث سنوي تنظمه اللجنة الأولمبية القطرية للاحتفال بالرياضيين والمدربين والمؤسسات الرياضية في الفريق القطري على إنجازاتهم خلال العام.

 

ويأتي حفل توزيع الجوائز تقديراً للأفراد المتميزين، خاصة الإناث الذين حققوا إنجازات للرياضة القطرية ونجحوا في رفع العلم القطري في مختلف البطولات التي مثلوا فيها قطر، بالإضافة إلى نجاحهم في ترجمة رؤية اللجنة الأولمبية القطرية، حيث أقيم هذا الحدث لأول مرة في عام 2008 ويعقد سنويًا منذ ذلك الحين.

 

كما أن يتم منح يوم التميز الرياضي جائزة إدارية يتم تسليمها للمؤسسة الرياضية، التي تظهر الدعم المستمر للحركة الأولمبية، وتلعب دورًا رئيسيًا في تطوير المواهب الجديدة في قطر، حيث منحت أكثر من مرة للاتحاد الرياضي القطري للعبة الكريكيت بسبب دعمه منتخب السيدات في أكثر من بطولة دولية.

 

المصدر
موسوعة الألعاب الرياضية، كرار حيدر محمد، 2001 الرياضة والصحة البدنية والنفسية والعقلية، أحمد زعبلاوي، 2015 الرياضة والصحة والبيئة، يوسف كماش، 2017 الرياضة والصحة لحياة أفضل، إيناس أمين، رنا أحمد جمال، 2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى