الرياضةالرياضة والصحة

هل تدل آلام العضلات على فعالية التمارين الرياضية؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي آلام العضلات المتأخرة؟
  • ماذا يعني عدم الشعور بآلام العضلات بعد التمرين؟
  • هل تدل آلام العضلات على فعالية التمارين؟

لا بُدّ من التنويه على أنه يختبر العديد من الأفراد إحساس أوجاع العضلات، بعد الانتهاء من التدريبات الرياضية التي من الممكن أن تتسبب في أحياناً في فقدان القدرة على الحركة ليوم أو ربما أكثر، ومن المهم أن تتم الإشارة على أنه تدور الكثير من الأسئلة حول حقيقة أوجاع العضلات بعد الانتهاء من ممارسة التمارين الرياضية في ما إذا كانت دليل حقيقي على فعالية التمارين الرياضية أم لا.

ما هي آلام العضلات المتأخرة؟

إن أوجاع العضلات التي تحدث متأخرة للأفراد الرياضيين، عقب الانتهاء من ممارسة الأنشطة الرياضية عقب مدة زمنية متباينة من الممكن أن تصل إلى أربعة وعشرين ساعة تُعتبر من الأمور الطبيعية؛ حيث تشير هذه الآلام المتأخرة على جميع التمزقات التي من الممكن أن تحدث لألياف العضلات وأنسجتها؛ لأنها قد تعرَّضت للضغط للمرة الأولى أو تعرضت لضغط يفوق قدرة تحملها.

وتتضمن الساعات ال24 الأولى عقب الانتهاء من ممارسة التمارين الرياضية زيادة بصورة بطيئة في اندفاع الدم إلى جميع الكتل العضلية التالفة، وتؤدي الهرمونات والبروتينات إلى المساعدة في الشفاء. وفي اليوم التالي يقوم الجسم بعملية غمر العضلات بصورة كاملة بالدماء والسوائل الخلوية؛ وهو الأمر الذي يتسبب بآلام العضلات بسبب زيادة الضغط على العضلات المتأثرة.

ماذا يعني عدم الشعور بآلام العضلات بعد التمرين؟

في الحقيقة ليس من الضروري أن يشعر الأفراد بأوجاع العضلات في كل مرة يقومون فيها بممارسة التمارين الرياضية؛ حيث أن عدم شعور الأفراد بأوجاع العضلات لا يعني بصورة مأكدة عدم استفادة مجموعاتهم العضلية التي تم التركيز عليها بمنافع ممارسة الرياضية؛ حيث تعاني عضلات الفرد بعد الانتهاء من ممارسة التمارين الرياضية حتى بعد اكتساب جسده للقوة من آلام العضلات بدرجة قليلة للغاية لا تجعله يشعر بها.

هل تدل آلام العضلات على فعالية التمارين؟

الإجابة بصورة واضحة هي نعم؛ حيث تدل أوجاع العضلات على استفادة الفرد من ممارسة التمرين الرياضي، وأن الكتل العضلية سوف تتحسن ويزيد حجمها، لكن لا بُدّ من التنويه على أن آلام العضلات من الممكن أن تقل مع التقدم في ممارسة التمارين الرياضية، وفي حال كان الفرد في مستوى متقدم، وفي هذه الحالة من الممكن أن لا يشعر الفرد بألم في العضلات كما في السابق، لكن العضلات ما زالت تتطور بسبب التمرين.

المصدر
الرياضة والصحة في حياتنا، حازم النهار، 2019أثر التمارين الرياضية في الشفاء، د. لين غولدبيرغ، ‎د . دايان ل، إيليوت، 2002 High Intensity Interval Trainingk jade marks, 2015 الرياضة والصحة والبيئة، يوسف كماش، 2017

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى