الزراعةزراعة الخضروات

كيفية زراعة نبات الكاسافا

ما هو نبات الكاسافا؟

 

تعد الكاسافا (Manihot esculenta) جزءًا من جنس (Spurge)، وهي شجيرة خشبية معمرة، ويشار إليها أحيانًا باسم (yuca) في الولايات المتحدة، وعلى الرغم من أن الأوراق الخضراء الكبيرة والشجيرة يمكن أن تضيف بعض الاهتمام الزخرفي إلى المناظر الطبيعية في الحديقة، إلا أن هذه النباتات تزرع في المقام الأول من أجل حصاد الأوراق والدرنات، كما أن الجذر الدرني هو مصدر غذائي نشوي شهير للكربوهيدرات في أماكن مثل جنوب إفريقيا وجنوب شرق آسيا.

 

من الممكن زراعة نبات الكاسافا كنبات معمر في الربيع إذا كانت المنطقة دافئة مثل فلوريدا، حيث تشبه إلى حد كبير المناخات الاستوائية وشبه الاستوائية، حيث تزرع في موائلها الأصلية، وقد يستغرق إنتاج المحصول ما يصل إلى ثمانية أشهر وهو بديل مثير للاهتمام لبعض الخضروات الجذرية الأكثر شيوعًا.

 

العوامل التي تساعد على نمو نبات الكاسافا

 

1. الضوء

 

على الرغم من أن نباتات الكاسافا تنتج أفضل محصول لها إذا تعرضت لأشعة الشمس لفترة طويلة، إلا أن أشعة الشمس المباشرة الشديدة يمكن أن تسبب حرق الأوراق، وفي هذه الحالات، ستكون بيئة الظل الجزئي أفضل.

 

2. التربة

 

تعتبر الكاسافا شديدة التحمل لمجموعة واسعة من أنواع التربة ومستويات الأس الهيدروجيني، مما يجعلها جيدة التصريف، وللحصول على أفضل النتائج، من الأفضل اختيار التربة الرملية.

 

3. الماء

 

نباتات الكاسافا لديها القدرة على تحمل فترات الجفاف وكذلك الأمطار الصيفية الغزيرة، ومع ذلك، فإن بعض الأصناف أكثر تحملاً للجفاف من غيرها، لذا يجب أن معرفة ذلك قبل الزراعة، كما يمكن أن تتسبب المياه الراكدة في تعفن الجذور، لذلك إذا تمت زراعة الكاسافا في منطقة ممطرة، فإنها تحتاج إلى تصريف ممتاز.

 

4. درجة الحرارة والرطوبة

 

لضمان محصول جيد على مدار العام، يجب أن تكون نباتات الكاسافا في مناخ خالي من الصقيع بشكل أساسي، كما أنها لا تنمو بشكل جيد في درجات حرارة أقل من 60 أو أعلى من 85 درجة فهرنهايت.

 

5. السماد

 

التسميد ليس ضروريًا عند زراعة الكاسافا في تربة غنية بالمواد العضوية، ومع ذلك، يمكن أن تؤدي التغذية الإضافية المناسبة إلى تحسين العائد الذي ستنتجه هذه النباتات، كما تتشابه متطلبات التسميد الخاصة بها مع متطلبات البطاطا الحلوة، ويجب أن يحتوي السماد على نسبة عالية من البوتاسيوم لمنع الجذور المتطاولة والمتشققة، وعند الرغبة بمحصول كثير الأوراق، فإن الأسمدة التي تحتوي على المزيد من النيتروجين ستعمل بشكل أفضل.

المصدر
الخضروات والفواكة/ كريم الفشتلي/ قسم زراعة الخضروات والفواكة/ تاريخ الإصدار: 23 يوليو 2011المفيد في عالم الخضروات والفواكة/ شذى يعقوب الباحسين/ قسم زراعة الخضروات والفواكة/ تاريخ الإصدار: 1 مارس 2006مقدمة في زراعة الخضروات (التقسيم - احتياجات النمو - الحصاد والتخزين)/ محمد محمد كذلك/ قسم ذوي الاحتياجات الخاصة والمعاقين/ تاريخ الإصدار: 1 يناير 2002الفاكهة والخضروات/ صفاء عزمي/ قسم فاكهة الاشجار/ تاريخ الإصدار: 1 يناير 2017

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى