الزراعةزراعة الفاكهة

طريقة زراعة أشجار الجاك فروت

اقرأ في هذا المقال
  • الجاك فروت
  • البيئة المناسبة لتكاثر أشجار الجاك فروت
  • تكاثر أشجار الجاك فروت
  • المعاملة الزراعية لأشجار الجاك فروت
  • الآفات والأمراض التي تصيب أشجار الجاك فروت
  • فوائد ثمار الجاك فروت
  • استعمالات أشجار الجاك فروت

الجاك فروت:


الجاك فروت أو الكاكايا أو الجاكية أو ما تسمى خبزية متغايرة الأوراق، هي أشجار استوائية دائمة الخضرة، تنتمي للعائلة التوتية؛ حيث يصل طولها تقريباً الى 20 متر، ثمارها ذات قيمة غذائية عالية جداً؛ بسبب احتوائها على العديد من العناصر والفيتامينات؛ حيث يُعتبر طعمها خليط من الأناناس والموز والمانجا. تتم زراعتها في القارة الهندية وجنوب شرق آسيا والبرازيل، حيث يصل وزن ثمرتها تقريباً في هذه المناطق بحدود 25 كغم، أما في المناطق الأخرى فيصل وزنها إلى 3 كغم تقريباً.

البيئة المناسبة لتكاثر أشجار الجاك فروت:

المناخ: تحتاج الى مناخ حار ورطب؛ لكونها فاكهة استوائية، ولا تحتمل البرد أو الجفاف. أما بالنسبة للتربة المناسبة للزراعة فلا تحتمل أشجار الجاك فروت العيش في الأراضي الغدقة في الماء؛ حيث أن ملامسة جذورها للماء تثبط عملية نمو ثمارها، وقد تؤدي إلى موتها. فهي تحتاج إلى أراضي عميقة، جيدة الصرف، ذات درجة حموضة بين 6-7.5 درجة حامضية، وممكن أن تحتمل ملوحة قليلة، لكن لا تحتمل النمو في أرض جافة؛ حيث تعد الأراضي الطينية أو الرملية هي المناسبة لزراعتها.

تكاثر أشجار الجاك فروت:

تتكاثر أشجار الجاك فروت بأكثر من طريقة؛ حيث أن التكاثر بالبذور هي الطريقة الرئيسية المستخدمة، كما يمكن استخدام العُقل الجذرية، العقل الساقية، الترقيد الهوائي، التطعيم والتركيب على أُصول مناسبة.

إزهار شجرة الجاك فروت:

تعد أزهارها ثنائية الجنس، وتُزهر بين شهر مارس وأبريل، وتُجمع الثمار في شهر تموز؛ حيث أنها تكون معلقة على جذع الشجرة وليس على السيقان؛ حتى لا تسبب لها كسر بسبب ثقل وزنها؛ حيث أنها تعتبر أضخم ثمار فاكهة في العالم ويتم حصادها عند ملاحظة تغير لونها إلى (الأصفر- البني).

المعاملة الزراعية لأشجار الجاك فروت:

  • تحتاج أشجار الجاك فروت للري بشكل دوري ومستمر؛ كونها أشجار استوائية لا تحتمل جفاف.

  • يتم تسميدها بالسماد المركب (NPKMg)، بنسبة 8:4:2:1 وبمعدل 30غرام للأشجار التي تقل عمرها عن 6 أشهر، ويتم مضاعفة نسبة السماد كل 6 شهور حتى بلوغها عمر العامين، وبعد عُمر العامين يتم إضافة كيلو غرام من السماد المركب 1:4:2:4 كل 6 شهور، وتُضاف هذه الأسمدة قبل ونهاية فصل الأمطار.

  • يتم تخفيف الثمار عن الأفرع؛ حتى يتم تسهيل عملية جمع المحصول.

  • المسافة المناسبة لزراعة أشجار الجاك فروت تتراوح بين 6-12 متر بين كل شجرة واُخرى.

  • يتم وضع الشتلات في الأرض الزراعية بعد تجهيز الحفر؛ حيث يجب الانتباه لجذر الشجرة عند نقلها للزراعة، وتكون الزراعة قبل وصول الشتلة لعمر العام.


الآفات والأمراض التي تصيب أشجار الجاك فروت:

تعتبر الثاقبات مثل ثاقبات الأفرخ وثاقبات القلف هي الآفات الرئيسية التي تؤثر على هذا المحصول، كما أنه يوجد غيرها من الأمراض التي تصيب أشجار الجاك فروت كعفن البذور وعفن الأزهار والثمار وتبقع الأوراق والمن والحشرات القشرية وديدان البراعم.

فوائد ثمار الجاك فروت:

  • تقوَي ثمار فاكهة الجاك فروت الجهاز المناعي عند الإنسان؛ بسبب غناها بفيتامين سي، وفيتامين إي ومضادات الأكسدة.

  • تحتوي فاكهة الجاك فروت على المعادن مثل الحديد والكالسيوم وغيرها.

  • تحتوي فاكهة الجاك فروت على معدن البوتاسيوم؛ الذي ينظم ضغط الدم المرتفع، وبالتالي السيطرة على النوبات القلبيه والسكتات الدماغية.

  • تعزز فاكهة الجاك فروت قوة العظام وتمنع هشاشة العظام؛ بسبب احتوائها على نسبة عالية من عنصر المغنيسيوم.

  • تحارب فاكهة الجاك فروت سرطان القولون؛ بسبب احتوائها على دهون معينة تُساعد على تنظيف القولون من السموم.

  • تسيطر فاكهة الجاك فروت على الربو؛ حيث وُجد أن مغلي جذر الشجره يساعد على التخلص من الربو.

  • تمنع فاكهة الجاك فروت فقر الدم( الأنيميا )؛ بسبب احتوائها على عنصر الحديد الذي يعزز تدفق الدم في الجسم.

  • تُعزز الجاك فروت صحة الغدة الدرقية؛ بسبب احتوائها على عنصر النحاس بكمية كبيرة.

  • تحافظ الجاك فروت على صحة العيون والبشرة؛ بسبب احتوائها على فيتامين أ، الذي يعتبر غذاء لصحة العيون ولتجديد الجلد.

  • تعد الجاك فروت مصدر عالي للطاقة؛ بسبب احتوائها على سكريات صحية تمد الجسم بالطاقه والنشاط، مثل سكريات السكروز والفركتوز.

  • تساعد فاكهة الجاك فروت على الهضم السليم، والوقاية من اضطرابات الجهاز الهضمي؛ بسبب احتوائها على كمية عالية من الألياف.

استعمالات أشجار الجاك فروت:

  • ممكن أن تؤكل ثمار الجاك فروت طازجة أو مطبوخة.

  • يُمكن أن يستخدم خشب أشجار الجاك فروت لصنع الأثاث.

  • يوجد مناطق معينة تستخلص مواد من جذر أشجار الجاك فروت؛ لصنع أدوية لمعالجة الأمراض الجلدية.

المصدر
المركز الجغرافي الملكي الأردنيوزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي/ الأردنمعهد بحوث البساتين/ الأردنمحطة البحوث الزراعية/ الأردن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى