الزراعةزراعة الخضروات

طرق زراعة الريحان

اقرأ في هذا المقال
  • مناخ الريحان
  • تربة الريحان
  • طرق زراعة الريحان
  • عمليات الخدمة للريحان
  • النضج والجني للريحان

يزرع الريحان للاستفادة من أوراقه التي تحتوي على العديد من العناصر الغذائية مثل الفيتامينات، المعادن، البروتين، الكالسيوم، يوجد للريحان العديد من الفوائد الصحية المهمة مثل تتعزيز المناعة، وهو مفيد للحامل، مفيد للبشرة، تقوية صحة القلب، ويدخل في العديد من الصناعات الغذائية المهمة مثل صناعة السلطات.

مناخ الريحان:

الريحان حسّاس للبرد وينمو بشكل أفضل في الأجواء الحارّة والجافّة ويتخذ سلوك النّبات الحولي عند عدم وجود تغيّر في البرودة.

تربة الريحان:

يُزرع في التربة الخصبة الجيدة الصرف والتهوية التي تحتوي على العديد من العناصر الغذائية والمواد العضوية.


طرق زراعة الريحان:

تُستعمل طريقة النّثر لزراعة الرّيحان، حيث تُنثر بُذوره، ويُزرع في أواخرالرّبيع وبدايات الصّيف عند احتمال عدم وجود صقيع، وبالإمكان أيضاًَ نثرها في التّربة فور توقّف الصقيع وارتفاع درجة الحرارة، وتنمو بشكل أفضل في التّربة المُجففّة جيّداً والمتعرّضة للشمس.

عمليات الخدمة للريحان:

  • التسميد: يضاف السماد البلدي أثناء الزراعة وتضاف الأسمدة الكيميائية أثناء الري.

  • الري: يجب الاهتمام بعملية الري وعدم المبالغة فيها.

  • العزق: تزال الأعشاب كلما ظهرت ويجب التخلص منها.

النضج والجني للريحان:

تجنى أراق الريحان عندما تصل إلى الحجم المناسب وعندما يصبح لون الأوراق أخضر، تجنى بواسطة مقصات خاصة من سطح الأرض، تتم عملية الفرز، ثم تسوق.

المصدر
مصدر الوطني للبحوث الزراعية ونقل التكنلوجيا/برنامج بحوث الزراعة المرويةالمركز الجغرافي الملكي الاردنيحسن أزيادة وآخرون/الأنتاج النباتي للعلوم الزراعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى