الصحة النفسيةالعلوم التربوية

أسنان طفلك تتنبأ بصحته النفسية

اقرأ في هذا المقال
  • كيف تتنبأ أسنان الطفل بصحته النفسية.

كشفت دراسة جديدة أنَّه يمكن أن يظهر على الأسنان المخاطر التي قد نتعرض لها من خلل في الصحة النفسية في المستقبل، مثل الاكتئاب والقلق والاضطراب ثنائي القطب وانفصام الشخصية.

كيف تتنبأ أسنان الطفل بصحته النفسية؟

قامت الدراسة المقدمة في الجمعية الأمريكية بتحليل الأسنان اللبنية لـ37 طفل في عمر السادسة وما فوق، بعد القيام بفحص جميع الأسنان بتصوير عالي الدقة، قام العلماء بعمل مقارنة مع النتائج لتقييمات الآباء لسلوكات أطفالهم، فوجدوا أنَّ الاختلافات في أبعاد وصفات الأسنان كانت تتنبأ بالصحة النفسية بشكل أفضل من العوامل التي يبحث عنها الأطباء النفسيون غالباً، مثل الحي الذي يعيش فيه الأطفال أو الظروف الأسرية التي يعيشونها.

قامت إيرين دان طبيبة نفسية بعمل دراسة على الأسنان اللبنية التي تسقط من الأطفال في سن السادسة، حيث وجدت أنّ من لديه طبقة المينا خفيفة فهو يتعرّض بشكل أكبر لمشاكل نقص الانتباه، بالتالي الإصابة باضطرابات الصحة النفسية الخطيرة، فقالت الدكتورة دان أن هذا شيء لم نشهده أو نفكر به من قبل.

رأت الدكتورة دان أنَّ الأسنان قد تكون مؤشر قوي من أجل معرفة الأطفال الذين قد يتعرّضوا لخطر المشاكل الصحية في المستقبل، ربما تمهد هذه الدراسة لاعتماد الأسنان في مجال الطب النفسي، لذلك فإن هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات والبحوث.

المصدر
مشكلات الأطفال النفسية وأساليب المساعدة فيها، سوسن شاكر الجلبيالصحة النفسية للأطفال والمراهقين، د.إيمان دويدار الإنسان وصحته النفسية، مصطفى فهمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى