إرشاد مهنيالعلوم التربوية

التأسيس المهني

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو التأسيس المهني؟
  • خصائص التأسيس المهني.

لكل هدف في الحياة مراحل يمر بها، يبدأ من الأساس وينتهي إما بالتفوق والتميز وإما بالفشل، وهذه النتائج تعتمد دائماً على التأسيس السليم والتأسيس الخاطئ.

ما هو التأسيس المهني؟

يأتي التأسيس المهني بعد مرحلة استكشاف الفرد لنفسه وقدراته واستعداداته، وما يناسبها في المجال المهني، وهنا يقوم الفرد على تقوية مهاراته وقدراته، ويجعل من نفسه شخص ذو خبرة ويمكن اللجوء إليه عند الحاجة.

خصائص التأسيس المهني:

يُعَدّ التأسيس المهني من أهم المراحل التي يتعرض لها الفرد في حياته، وللتأسيس المهني مجموعة من الخصائص والسمات، وتتمثل بما يلي:

  • يبدأ الفرد بمعرفة إذا كان مستقر في مهنته، أو يريد تغييره.

  • يبدأ الشخص بمعرفة إذا كان العمل الذي يقوم به يلائم ميوله وأهدافه أم لا.

  • يبدأ الفرد بمعرفة مدى الرضا الوظيفي الذي وصل إليه، ومعرفة مدى تقدمه المهني.

  • يبدأ الفرد من التأكد من صحة مساره المهني.

  • يبدأ الفرد بتنمية قدراته ومهاراته، ومعرفة إذا كان العمل متناسب معها، بحيث يصبح الفرد أكثر خبرة ومعرفة، ومن الممكن أن يلجأ إلى مجموعة من التدريبات المهنية التي ستنمي مهاراته وتجعله متمكّن من عمله أكثر.

المصدر
تخطيط المسار الوظيفي، محمود عبدالفتاح رضوان، 2012.تخطيط المسار الوظيفي للعاملين، محمد مصطفى محمود، 2017.إدارة المسار الوظيفي، إبراهيم خلوف الملكاوي، 2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى