الجامعات والمعاهدالعلوم التربوية

تاريخ جامعة بنسلفانيا

اقرأ في هذا المقال
  • الحرم الجامعي المبكر لجامعة بنسلفانيا
  • الخلافات حول جامعة بنسلفانيا
  • الابتكارات التعليمية في جامعة بنسلفانيا
  • القبول في جامعة بنسلفانيا
  • برامج منسقة مزدوجة ومتعددة التخصصات في جامعة بنسلفانيا

الحرم الجامعي المبكر لجامعة بنسلفانيا:

 

باشرت أكاديمية (Philadelphia – Akademie) وهي مدرسة ثانوية للذكور تعليمها في عام 1751، وذلك في مبنى الكنيسة غير المستعمل في الشارعين الرابع والشارع القوسي الذي بقي غير منتهي ونائم لما يزيد عن عقد من الزمان. وعند الوصول إلى ميثاق جامعي في عام 1755 تم مباشرة المحاضرات الأولى في المبنى نفسه الذي تخرج الطلاب بالفعل منه في أكاديمية (Philadelphia – Akademie). وفي عام 1801 تم ترحيل الجامعة إلى القصر الرئاسي غير المستعمل، وهو مبنى نبذ كل من جورج واشنطن وجون آدامز استخدامه.

 

من بين المحاضرات الدراسية المعطاة في عام 1807 في هذا المبنى تلك التي قدمها (Benjamin Rush)، وهو أستاذ الكيمياء والنظرية الطبية والممارسة السريرية، والذي مضى على إعلان استقلال الولايات المتحدة، وهو عضو الكونغرس القاري، والجراح العام للجيش القاري. باشرت المحاضرات في القصر حتى عام 1829 عندما تم هدمه.

 

خطط المهندس المعماري (William Strickland) مبنيين توأمين في نفس المكان، وهما قاعة الكلية والقاعة الطبية، والتي كونت أساس حرم شارع (Ninth Street) حتى رحيل (Penn) إلى غرب فيلادلفيا في سبعينيات القرن التاسع عشر. وبعد أن كان يتواجد في وسط مدينة فيلادلفيا لما يزيد عن قرن تم ترحيل الحرم الجامعي، وذلك عبر نهر (Schuylkill) إلى ملكيات خاصة تم شراؤها من (Blockley Almshouse) في غرب فيلادلفيا في عام 1872، حيث بقي منذ ذلك الحين في منطقة تعرف الآن باسم المدينة الجامعية.

 

الخلافات حول جامعة بنسلفانيا:

 

في عام 1965 أدرك طلاب جامعة (Penn) أن الجامعة كانت تهتم بدراسات بحثية، في برنامج الأسلحة الكيماوية في الولايات المتحدة. وبنائًا لـ (Hermann) و(Rottmann)، فإن الإفصاح عن أن (CB Projects Spicerack and Summit) كانت متصلة اتصالاً مباشرًا بالأنشطة العسكرية الأمريكية في جنوب شرق آسيا؛ ممّا حرض الطلاب إلى منح دعوى إلى رئيس الجامعة (Gaylord Harnwell) لإنهاء البرنامج، مشيرًا إلى أن المشروع غير أخلاقي وغير إنساني وغير قانوني ولا يليق بمنظمة أكاديمية.

 

وظن أعضاء هيئة التدريس أن الجامعة الأكاديمية لا يتعين أن تقوم بأبحاث سرية وصوتوا لتكرار فحص وكالة الجامعة التي كانت مسؤولة عن المشروع في 4 نوفمبر 1965.

 

وفي عام 1983 هاجم أعضاء جبهة إعتاق الحيوان مختبر الأبحاث الإكلينيكية لإصابات الرأس في كلية الطب، وسلبوا شرائط البحث الصوتية والمرئية. وتم إرسال الأشرطة المسروقة إلى (PETA) الذي قام بتحرير اللقطات لإنتاج فيلم.

 

وحصيلة للتغطية الإعلامية والإلحاح من مسؤولي حقوق الحيوان تم إغلاق المشروع. حصلت المدرسة على سمعة سيئة في عام 1993 بسبب حادثة جاموس الماء التي اتهم فيها طالب.

 

الابتكارات التعليمية في جامعة بنسلفانيا:

 

تضم الابتكارات التعليمية لجامعة بنسلفانيا كل من:

 

  • أول كلية طب في البلاد عام 1765.

 

  • أول مستشفى جامعي تعليمي في عام 1874.

 

  • مدرسة وارتون.

 

 

  • في عام 1881 أول مبنى لاتحاد طلابي أمريكي.

 

  • قاعة هيوستن.

 

  • في عام 1896 مدرسة الطب البيطري الثانية في البلاد.

 

  • منزل (ENIAC).

 

  • أول كمبيوتر رقمي إلكتروني واسع النطاق للأغراض العامة في العالم في عام 1946.

 

تعتبر جامعة (Penn) أيضًا مكانًا لأعتق قسم علم النفس الذي يشتغل بشكل متواصل في أمريكا الشمالية، حيث نشأت الجمعية الطبية الأمريكية. وفي عام 1921 كانت جامعة (Penn) أيضًا أول جامعة تعطي درجة الدكتوراة لامرأة أمريكية من أصل أفريقي، وهي (Sadie Alexander) في علم الاقتصاد.

 

القبول في جامعة بنسلفانيا:

 

تعتقد (US News) القبول في المرحلة الجامعية في جامعة (Penn) أكثر اصطفائية. كما يعد مسؤولو القبول أن المعدل التراكمي للطالب هو عامل أكاديمي مهم للغاية مع التمحيص على مركز الطالب في المدرسة الثانوية وخطابات التوصية. وبالنسبة لجماعة 2024 التي دخلت خريف 2020 التحق بالجامعة 42.205 طلبًا وقبلت 8.07% من المتقدمين. وكما رتبت (The Atlantic) أيضًا جامعة (Penn) من بين أغلب 10 مدارس انتقائية في البلاد على مستوى الدراسات العليا اعتمادًا على إحصائيات القبول من الولايات المتحدة. وبناءً على (News & World Report) فأن أغلب برامج (Penn) انتقائية، حيث تضم:

 

 

  • كليات الرعاية الصحية (الطب وطب الأسنان والتمريض والطب البيطري).

 

  • كلية وارتون للأعمال.

 

برامج منسقة مزدوجة ومتعددة التخصصات في جامعة بنسلفانيا:

 

تعطي جامعة (Penn) برامج متخصصة ومنسقة ثنائية الدرجة (CDD)، والتي تعطي درجات المرشحين من كليات متعددة في الجامعة عند اكمال معايير التخرج لكلتا المدرستين. تضم برامج البكالوريوس:

 

 

 

  • برنامج هانتسمان في الدراسات الدولية والأعمال.

 

  • التمريض وإدارة الرعاية الصحية.

 

  • برنامج روي وديانا فاجيلوس في علوم الحياة والإدارة.

 

  • برنامج فاجيلوس للعلماء في علوم الحياة الجزيئية.

 

  • برنامج (Vagelos) المتكامل في أبحاث الطاقة (VIPER).

 

 

  • برنامج سينغ في هندسة النظم الشبكية والاجتماعية (NETS).

 

  • برنامج القانون والطب المعجل لمدة 6 سنوات.

 

  • تصميم الوسائط الرقمية (DMD).

 

كما تتاح أيضًا برامج درجة مزدوجة تقود إلى نفس الدرجات المتعددة دون المشاركة في البرامج المحددة أعلاه. وعلى غرار برامج (CDD) ينهي طلاب الدرجة المزدوجة متطلبات كلا البرنامجين بشكل منفصل دون إشراك برنامج آخر. وتضم البرامج المتخصصة ذات الدرجة المزدوجة الدراسات الليبرالية والتكنولوجيا بالإضافة إلى الذكاء الاصطناعي في برنامج الكمبيوتر والعلوم المعرفية. كما يعطي كلا البرنامجين درجة من كلية الآداب والعلوم ودرجة من كلية الهندسة والعلوم التطبيقية.

 

أيضًا يتيح برنامج (Vagelos Scholars) في علوم الحياة الجزيئية لطلابه إما بمضاعفة التخصص في العلوم، أو الالتحاق بالجامعة واكتساب درجة البكالوريوس في أربع سنوات. تم إعطاء أحدث برنامج (Vagelos) المتكامل في أبحاث الطاقة (VIPER) لأول مرة لمجموعة عام 2016. وهو برنامج تعاوني بين المدرسة الجامعية (Penn’s) للفنون والعلوم وكلية الهندسة والعلوم التطبيقية، ويقود برنامج (VIPER) إلى اكتساب بكالوريوس مزدوج في الآداب وبكالوريوس في درجات العلوم في الهندسة، وذلك عبر الجمع بين التخصصات من كل مدرسة.

 

برامج الدراسات العليا لجامعة (Penn):

 

وبالنسبة لبرامج الدراسات العليا تعطي جامعة (Penn) الكثير من شهادات الدراسات العليا الرسمية المزدوجة مثل (JD / MBA) التعاونية وتحتفظ بقائمة من المنظمات مختلفة التخصصات، مثل:

 

  • معهد الطب والهندسة.

 

  • معهد جوزيف إتش لودر للإدارة والدراسات الدولية.

 

  • معهد البحث في العلوم المعرفية.

 

كلية السياسة الاجتماعية والممارسة بجامعة (Penn)، والمعروفة باسم (Penn SP2) هي كلية للسياسة الاجتماعية والعمل الاجتماعي تعطي درجات علمية في سلسلة مختلفة من المجالات الفرعية، بالإضافة إلى العديد من برامج الدرجات المزدوجة وبرامج شهادة الثانوية العامة. كما أن رؤية (Penn SP2) هي السعي الشديد للابتكار الاجتماعي والتأثير والعدالة. وهي كلية الدراسات العليا بجامعة (Penn). تبرع المدرسة في البحث والتعليم وتحسين السياسات فيما يتعلق بالقضايا الاجتماعية والاقتصادية على حد سواء.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى