إرشاد مهنيالعلوم التربوية

كيفية إدارة الضغوط المهنية

اقرأ في هذا المقال
  • كيفية إدارة الضغوط المهنية.

تؤثر الضغوط المهنية على العديد من العمليات المهنية داخل المؤسسة المهنية مثل عملية صنع القرارات المهنية واتخاذها بالشكل الخاطئ وغير المناسب، وتؤثر الضغوط المهنية على الميزانية للمؤسسة المهنية من حيث زيادة في التكاليف الحاصلة بسبب تسرب بعض الموظفين والتكاليف الحاصلة عند دعم الموظفين ببعض الأنشطة المهنية التدريبية لمواجهة الضغوط المهنية والتخلص منها.

كيفية إدارة الضغوط المهنية:

تعتبر الضغوط المهنية ظاهرة تشتمل جميع الموظفين وشاملة لكل المؤسسات المهنية ولا تعتبر خاصة بل عامة بجميع الجوانب والمجالات المهنية، بحيث تعتبر الضغوط المهنية من الأمور التي لا يستطيع كل من المؤسسة المهنية والموظف أن يتجنبوها؛ من أجل إدارتها بالشكل الصحيح واستغلالها كحافز أو فرصة للنجاح المهني.

تتمثل إدارة الضغوط المهنية بمراقبة مستوى تلك الضغوط وتحليل طريقة وأسلوب مواجهتها ، والوعي بتعلم كيفية التكيُّف هذه الضغوط من خلال مجموعة من أساليب المواجهة، بحيث يجب على المؤسسة المهنية أن تتخد الخطوات المناسبة لتشخيص هذه الضغوط المهنية ومعرفة مصادرها وأنواعها وآثارها على كل من الموظف والمؤسسة المهنية، و ينبغي أن تكون عملية التشخيص عملية مستمرة يستخدم فيها مختلف الأساليب العلمية من مقابلات واختبارات وسجلات، وأن يقوم بها فريق من الأخصائيين.

المصدر
التوجيه المهني ونظرياته، جودت عزت عبد الهادي وسعيد حسني العزة، 2014.التوجيه والإرشاد المهني، محمد عبد الحميد الشيخ حمود، 2015.مبادئ التوجيه والإرشاد المهني، سامي محمد ملحم، 2015.مقدمة في الإرشاد المهني، عبد الله أبو زعيزع، 2010.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى