العلومالعناصر الكيميائية

عنصر الثوليوم

اقرأ في هذا المقال
  • ماهو الثوليوم؟
  • تواجد الثوليوم.
  • خصائص الثوليوم.
  • استخدامات الثوليوم.

ماهو الثوليوم؟

هو عنصر من العناصر الكيميائيّة، نادر الوجود والاستخدام، يُرمز له بالرمز الكيميائيّ”Tm”، عدده الذريّ يساوي”69، يقع في الجدول الدوريّ ضمن عناصر المجموعة الثالثة والدورة السادسة، يتبع في تصنيفه إلى عناصر مجموعة اللانثانيدات.

يُعتبر الثوليوم من عناصر الأتربة النادرة، تم اكتشافه لأول مرة على يد عالم سويديّ، جاء بعده العديد من العلماء الذين بدأءو باكتشاف مجموعة من تلك العناصر النادرة، حيث قام أحد العلماء بمحاولة إزالة جميع التراكيز الحاويّة على عنصر الأكسجين؛ الأمر الذي أدى إلى الحصول على مادتين جديدتين لكل منها لون مُحدد، واحدة من هذه المادتين كانت أكسيد لمادة غير معروفة سُميّت فيما بعد باسم الثوليوم.

يتعرّض الثوليوم لعمليّات عزل وفصل مُتعددة قام بها العديد من العلماء للحصول عليه نقيّاً خاليّاً من الشوائب، ومن أشهر هذه العمليّات هي عمليّة التبادل الأيونيّ، هذا وقد يحتل الثوليوم المرتبة الواحدة والستون من حيث وجوده ووفرته على سطح القشرة الأرضيّة.

يحتوي الثوليوم على مجموعة من المركبات المُختلفة كغيره من العناصر، تكون هذه المركبات ذات ضرراً وسُّميةّ مُنخفضة مُقارنةً بمركبات العناصر الأخرى، ولكن يجب أن تؤخذ بعين الإعتبار معايير الصحة والسلامة لتجنب حدوث أضرار وأخطار غير مُتوقعة.

تواجد الثوليوم:

الثوليوم كغيره من العناصر التي تنتمي لمجموعة اللانثانيدات والتي لا يمكن الحصول عليّها بشكلٍ حر في الطبيعة، إنّما وجدت مُرتبطة بمجموعة من المعادن المُنتشرة على سطح الأرض، كما أنّه ومن الممكن أن يتم الحصول على هذا العنصر عن طريق القيام بعمليّة اختزال لأحد أكاسيده..

يرتبط الثوليوم بمجموعة من المعادن من أشهر هذه المعادن هي معدن المونازيت والجادولينيت إلى جانب وجوده في معدن البلامسترودين والإيوكزينات، إلى جانب وجوده في عدد من الرواسب والخامات، هذا ومن المُمكن أن يتم العثور على كميّات قليلة من هذا العنصر في أتربة الأنهار.

إلى جانب ذلك فقد ينتشر الثوليوم في العديد من مناطق ودول العالم، حيث تُعدّ السويد من أول الدول التي قامت بانتاج واستخرج هذا العنصر، إلى جانب وجوده في كل من النمسا والصين والهند.

خصائص الثوليوم:

  • يُعدّ الثوليوم فلزاً ناعماً.

  • يمتاز بسرعة تأثره في الهواء.

  • قابل للتفاعل مع الماء.

  • غباره قابل للاشتعال.

  • قابل للذبان؛ الأمر الذي يؤدي إلى تكوين عنصر الهيدروجين.

  • يمتاز بليونته وهشاشته.

  • قابل للسحب والطرق والتشكيل.

  • كتلتة الذريّة قليلة مُقارنةُ بباقي العناصر الأخرى.

  • كهروسلبيته مُنخفضة.

  • له بُنيّةً بلوريّة سداسيّة الشكل.

  • يمتلك مغناطيسيّة مُسايرة.

  • يظهر في أغلب الأحيان في الحالة الصلبة.

  • يمتاز بلونه الرصاصيّ المائل في أغلب الأحيان إلى الفضيّ.

  • قابل للتأكسد.

  • يمتاز بتكلفة انتاجه واستخراجه العاليّة مُقارنةً بباقي العناصر.

استخدامات الثوليوم:

  • يتم استخدامه بشكلٍ كبير في العديد من عمليّات الليزر المُتعددة كإزالة البثور والنُّدب إلى جانب استخدامه في إزالة آثار الحروق والثواليل.

  • يتم استخدامه في صناعة أنواع مُتعددة من السبائك.

  • يدخل في أغلب الأحيان في صناعة البطاريات وأنواع مُتعددة من الساعات.

  • يتم استخدامه في المُفاعلات النوويّة.

  • يمكن اعتباره مصدراً للإشعاع في أجهزة الأشعة السينيّة المحمولة.

  • يتم استخدام أحد نظائر هذا العنصر في توليد الطاقة.

  • يدخل في صناعة العديد من المواد المغناطيسيّة الخزفيّة.

  • يدخل في صناعة أجهزة الميكروويف.

  • يتم استخدامه في صناعة العديد من أنواع شاشات الأجهزة الكهربائيّة.

  • يدخل في صناعة مصابيح الإضاءة، إلى جانب استخدامه في صناعة أنواع عديدة من الزجاج.

المصدر
الثوليومThuliumThe Element Thulium

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى