الجدول الدوري والعناصر الكيميائيةالعلوم

عنصر اليورانيوم

اقرأ في هذا المقال
  • ماهو اليورانيوم؟
  • أماكن تواجد اليورانيوم.
  • نظائر اليورانيوم.
  • استخدامات اليورانيوم.

ماهو اليورانيوم؟

هو عنصر من العناصر الكيميائيّة المهمة، يُرمز له بالرمز الكيميائيّ”U”، عدده الذريّ يساوي”92″، يقع في الجدول الدوريّ ضمن عناصر المجموعة الثالثة والدورة السابعة، يتبع في تصنيفه إلى عناصر مجموعة اللاكتينيدات.

تتشابه قطعة اليورانيوم الصافية مع عنصر الفضة أو الفلولاذ، إلّا أنّ وزنها أثقل وكثافتها أكبر نسبةً إلى حجمها، هذا وقد تحتوي ذرة اليورانيوم على عدد كبير من البروتونات والنيترونات، إلى جانب أنّ هناك عدد قليل من هذه الإلكترونات تقع في غلاف التكافؤ.

يُعدّ عنصر اليورانيوم من العناصر الكيميائيّة المُتحلّلة والتي لها نشاط إشعاعيّ عالي، هذا وقد يحتل اليورانيوم المرتبة الثانية من ناحية كتلتة الذريّة العاليّة حيث يأتي مُباشرةً بعد عنصر البلوتونيوم، مع ضرورة التأكد على أنّه يتواجد في الطبيعة قبل أن يتم تشكُّل سطح الأرض مما يعني أنّ عمر اليورانيوم أكبر من عمر الأرض.

يعود السبب وراء تسميّة اليورانيوم بهذا الإسم نسبةً إلى كوكب أورانوس والذي يعود في تسميّته إلى إله السماء اليونانيّ، إلى جانب ذلك فقد تم عزل اليورانيوم لأول مرة عن طريق القيام بتسخين إحدى كلوريداته مع البوتاسيوم.

قد يتعرّض الإنسان إلى كميّات من اليورانيوم من خلال تناول عدد من الأطعمة الحاويّة عليه، إلى جانب أنّه قد يصل إليهم عن طريق التنفس؛ وذلك نظراً لكونه ينتشر في الهواء حيث أنّه يتم التخلص من هذه الكميّات عن طريق البول أو البراز لذلك لاتُشكّل هذه الكميّات أي خطراً طالما أنّ التخلُّص منها سهلاً نوعاً ما.

أماكن تواجد اليورانيوم:

يتم العثور على كميّات كبيرة من اليورانيوم في مُعظم الصخور، إلى جانب وجوده في بعض أنواع التربة، كما أنّ هناك كميّات مُتفاوتة من هذا العنصر تتركز بشكلٍ رئيسيّ في المياه.

هذا وقد يرتبط اليورانيوم كغيره من العناصر بعدد كبير من المعادن والعناصر المُختلفة، حيث يتركز بشكلٍ رئيسيّ في مجموعة المعادن التي تحتوي على كميّات كبيرة من معدن اليورانيت، إضافةً إلى وجوده ضمن عدد من الفلزات المُختلفة كالأورانيت والأوتونيت والتوربرنيت.

إلى جانب ذلك فقد ينتشر اليورانيوم في العديد من مناطق ودول العالم، حيث يتركز بشكلٍ كبير في الإمارات العربية إلى جانب وجوده في السعودية والجزائر ومصر، كما أنّ خامات هذا العنصر تتركز بشكل كبير في كل من كندا وأمريكا.

نظائر اليورانيوم:

يحتوي اليورانيوم الموجود في الطبيعة على عدد كبير من النظائر والتي تكون جميعها غير مُستقرة، ابتداءاً من نظير اليورانيوم”233″ ووصولاً إلى النظير”238″ والذي يُعتبر من أكثر النظائر إشعاعاً وثباتاً إلى جانب عمره النصف الطويل.

أمّا عن نظير اليورانيوم”235″ فقد يحتوي على عدد كبير من النيوترونات والتي قد يصل عددها إلى حوالي”143 نيوتروناً”، هذا وقد يتواجد عنصر اليورانيوم في الطبيعة بصورة النظيرر”238″ أو النظير”235″ وأحيانا قد يتواجد ولكن بنسب قليلة جداً بصورة النظير”234″.

يُعتبر نظير اليورانيوم”235″ مُهماً في عمليّات تأريخ وتحديد عمر الأرض، إلى جانب أنّه النظير الوحيد الذي يُمكن الحصول عليه في الطبيعة؛ وذذلك نظراً لاعتباره نظير انشطاري يُساعد على استمرار حدوث سلسة التفاعل النوويّ.

في حين يمتاز نظير اليورانيوم”238″ بأنّه قابل للإنشطار وذلك عن طريق الإستعانة بعدد من النيترونات السريعة، إلى جانب كونه مادة خصيبة سهل أن يتحوّل إلى نظير البلوتونيوم”239″ المُهم في العديد من المُفاعلات النوويّة.

إلى جانب ذلك فإنّه ومن المُمكن أن يتم اللجوء إلى تكوين وانتاج نظير انشطاري آخر وهو نظير اليورانيوم”233″ حيث يتم انتاجه بشكلٍ رئيسيّ من نظير الثوريوم الطبيعي المُهم أيضاً في المُفاعلات النوويّة.

استخدامات اليورانيوم:

  • يتم استخدامه بشكلٍ رئيسيّ في المُفاعلات النوويّة، إلى جانب استخدامه في صناعة العديد من الأسلحة والقذائف النوويّة.

  • يُمكن استخدامه في عمليّات تلوين الزجاج؛ وذلك بهدف انتاج مجموعة من الأشكال التي تتنوع في ألوانها مابين البرتقاليّ إلى الأحمر.

  • يتم استخدامه في التصوير الفوتوغرافي وذلك من خلال استخدامه في التلوين والتظليل.

  • يُمكن استخدامه كوقود يدخل في صناعة الطاقة النوويّة إلى جانب استخدامه في صناعة بعض القنابل والأسلحة النوويّة.

  • تم استخدامه منذ القدم في الخزف وذلك من خلال إضفاء اللون الأصفر على تلك الخزف.

  • يُمكن اعتبار اليورانيوم درعاً واقيّاً يعمل على الحماية من جميع المواد الإشعاعيّة المُحيطة.

  • نتيجة وزنه الثيقل وكثافته العاليّة فقد يتم استخدامه في صناعة بعض أجزاء الطائرات خاصةً جهاز حفظ التوازن.

  • يتم استخدامه في تقدير عمر الصخور الناريّة بشكلٍ خاص؛ وذلك نظراً لعمره النصف وخصائصه المُشعة.

  • تم استخدامه في بعض المحطات نظراً لقدرته الكبيرة على توليد الكهرباء.

  • يتم استخدامه في صناعة وإنتاج العديد من الأسمدة الفوسفاتيّة.

  • يمكن استخدامه لتحليّة مياه البحر.

خصائص اليورانيوم:

  • يُعتبر اليورانيوم عنصراً فلزيّاً لونه أبيض يميل في أغلب الأحيان إلى الفضيّ.

  • يمتاز بوزنه الثقيل وكثافته الكبيرة.

  • يظهر في أغلب الأحيان في الحالة الصلبة.

  • كهروسلبيته مُنخفضة مُقارنةً بباقي عناصر المجموعة التي ينتمي إليها.

  • له نظاماً بلوريّاً معيني الشكل.

  • يمتلك مغناطيسيّة مُسايرة.

  • قابل للتأكسد بشكلٍ سريع خاصةً عند تعرّضه إلى الهواء بصورة مُباشرة.

  • يمتاز بإشعاعه العالي.

  • يُعتبر اليورانيوم من العناصر السّامة.

  • من اكثر العناصر وفرةً وتواجداً على سطح الأرض.

  • له درجة غليان خاصة به.

  • يُعدّ هذا العنصر مُتوسط الكتلة الذريّة.

المصدر
Facts About UraniumWhat Is Uranium?Uranium Isotopes

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى