اختراعات واكتشافاتالعلوم

قصة اختراع علب رذاذ الهباء الجوي

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي قصة اختراع علب رذاذ الهباء الجوي؟
  • أهم الأحداث في تاريخ اختراع علب رذاذ الهباء الجوي

ما هي قصة اختراع علب رذاذ الهباء الجوي؟

 

تاريخ اختراع علب رذاذ الهباء الجوي وجهود المخترعين في ابتكارها:

 

خلال الحرب العالمية الثانية، كان هناك أمراض منتشرة، ولأجل حماية الجنود الأمريكيين من الحشرات التي تحمل أمراض مثل الملاريا وغيرها الكثير من الأمراض الضارة والمُعدية نشأ أول استعمال لعلب رذاذ الهباء الجوي، ولكن تم تطوير فكرة استخدامها خلال سنة 1924م، مخترعها هو (Goodhue) حيث كان باحثًا كيميائيًا، وتوصل لاختراع علب رذاذ الهواء الجوي، كان المخترعان (Goodhue وSullivan)، يقومان باختبار تجارب (Goodhue) لاختراع علب الرذاذ الجوي.

 

تم تأسيس شركة (Goodhue & Sullivan) في الولايات المتحدة الأمريكية، كان التطور الأكثر أهمية في عشرينيات وثلاثينيات القرن الماضي عندما قدّم المخترع (Erik Rotheim) من النرويج عددًا من براءات الاختراع للأجهزة التي تشبه الهباء الجوي التي نعرفها اليوم، تم أول إنتاج تجاري لعلب رذاذ الهباء الجوي في مصنع (Alf Berke’s) لصناعة الدهانات في أوسلو، ثم في مصنع (Mortensen Systems AS).

 

حدث التطور الناجح للإنتاج الضخم لعلب الرذاذ في أواخر الأربعينيات من القرن الماضي، وذلك عندما اخترع روبرت أببلانالب، مؤسس شركة (Precision Valve Corporation (PVC))، علب رذاذ هباء جوي وتم إنتاجها بكميات كبيرة. تم تسجيل براءة الاختراع في سبتمبر 1949م وتم إصدارها سنة 1953م ومن ثم تطورت صناعة الهباء الجوي بسرعة ليس فقط في الولايات المتحدة بل حول العالم. الهباء الجوي عبارة عن جزيئات دقيقة جدًا من المواد السائلة أو الصلبة العالقة في الهواء.

 

أهم الأحداث في تاريخ اختراع علب رذاذ الهباء الجوي:

 

طوّر علماء وزارة الزراعة الأمريكية مبدأ استعمال علب الرذاذ، أدّت عمليات التحسين التي أجريت على الحاويات والصمّامات إلى توسيع نطاق بيع منتجات الهباء الجوي وتوسيع نطاق قبول المستهلك، منذ عام 1978م، لم تحتوي أي من علب الرذاذ الجوي المصنوعة أو المباعة في الولايات المتحدة على مركبات الكربون الكلورية فلورية باستثناء جزء ضئيل وافقت عليه الحكومة تحديدًا للاستخدامات الطبية الأساسية وغيرها من الاستخدامات الفريدة، مثل أجهزة الاستنشاق لمرضى الربو.

 

تخضع اليوم صناعتها تمامًا للقواعد التي وضعتها وكالة حماية البيئة وإدارة الغذاء والدواء، كانت معطرات الجو وحتى المبيدات الحشرية هي أول منتجات علب رذاذ الهباء الجوي التي وصلت إلى السوق الأوروبية، لذلك تم تصنيع ما يقرب من 70 مليون علبة رذاذ هباء جوي في أوروبا، استمر إنتاج علب الهباء الجوي في النمو ووصل في أوروبا إلى 4.4 مليار وحدة، بزيادة قدرها 48٪ عن العقد الماضي.

 

اعتبرت علب رذاذ الهباء الجوي من أعظم اختراعات القرن العشرين. كما حققت نجاحًا كبيرًا في تحقيق الأرباح، في عام 1998م، تم تصنيع أكثر من 10 مليارات من الهباء الجوي في جميع أنحاء العالم، وهناك آلاف العلامات التجارية من علب الرذاذ على شكل بخاخ والتي تقدم مجموعة غير محدودة من المنتجات في مجالات العناية الشخصية وفي قطاعي الأدوية والصناعة.

المصدر
The History of Aerosol Spray CansHISTORY OF THE AEROSOLHistory of Aerosol CansHISTORY OF AEROSOLS

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى