إدارة الأعمالمال وأعمال

مبادئ الأيزو 9000

اقرأ في هذا المقال
  • مبادئ الأيزو 9000.

مبادئ الأيزو 9000:

يقوم نظام الأيزو 9000 على مجموعة من المبادئ لإدارة الجودة الشاملة. ولتحقق المنظّمة هدفها والوصول لشهادة الأيزو يجب عليها أن تتبع عدّة مبادئ هي:

  1. القيادة: وهو قيام القيادة على تحديد الأهداف الاستراتجية للمنظّمة، كذلك العمل على توحيد جهود الموظفين لتحقيق الأهداف الاستراتجية التي تم وضعها ولنجاح المنظّمة، عن طريق خلق بيئة عمل تقوم بعملية التحفيز لكي يقوموا بإبرازالإبداع والتميز لدى الموظفين.

  2. القرارات المبنية على الحقائق: بعد عملية التحليل للمعلومات والسجلات المتواجدة في المنظّمات، كذلك معرفتها للأماكن المتواجد فيها الخلل وما هي الطريقة المناسبة لإصلاحها؟ وبعد هذا يتم اتخاذ القرارات لتكون أكثر صواباً وأن تكون بعيدة عن التخمين.

  3. التركيز على العميل: أن تحقق المنظّمة متطلبات العميل الحالية والعمل على تطويرها، كذلك تجاوز توقعاته الحالية والمستقبلية من خلال معرفة ودراسة رغباتهم.

  4. مدخل إدارة النظم: معرفة العمليات المترابطة والمتداخلة، فيجب أن يتم إدراتها في نظام معلومات موحَّد يعمل على إنجاز المهام بكفاءة وفعالية.

  5. الشراكة المتبادلة بين المورّدين: بناء علاقة بين المنظّمة والمورّد تدعم مبدأ العلاقة المتبادلة، كما يجب أن يسعى الطرفين لإنجاح بعضهم البعض.

  6. التحسين المستمر: أن يكون هدف المنظّمة هو السعي الدائم لتحقيق التحسين المستمرّ والدائم، لكل العمليات المتواجدة في المنظّمة؛ وذلك من خلال السماع المستمرّ لرأي العملاء الإيجابي والسلبي معاً وأن تكون الإدارة فعّاله معها.

  7. مشاركة الموظفين: الموظفين هم من أهم موارد المنظّمة، فيجب أن يتم مشاركتهم في عملية إدارة وتحسين الجودة؛ وهذا سوف يؤدي إلى نجاح الجودة؛ لأنّه سوف يعتبر نفسه جزء من هذا القرار.

  8. مدخل العمليات: القيام بكل أنشطة المنظّمة على انّها عمليات، كذلك تنظيم أكثر من عملية في دائرة واحدة. وهنا تظهر فِرق العمل المكوّنة من أكثر من إدارة، فيكون هنا التحسين للإدارات ككل وليس كل دائرة لوحدها.

المصدر
أطروحة دكتوراه إدارة الجودة ودورها في بناء الشركات، عبد العزيز عبد العال زكي عبد العال ،2010إدارة الجودة الشاملة الموجهة وأثرها على الأداء المؤسسي الدور المعدل للثقافة التنظيمية، معالي عباس شريف عبد الرحمن ، 2018إدارة الجودة الشاملة ، أ.د. خضير كاظم حمود ،2000

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى