يعد الفطر من الخضروات المفضلة لدى الأغلبية من الناس، كما يمتاز الفطر بأنه قليل جدًا في الدهون ومليء بالفوائد الغذائية ولذيذ أيضًا. هناك العديد من أنواع الفطر، ولكن سواء تم اختيار نوع الزر الأبيض العادي، أو فطر شيتاكي الإسفنجي الشائع في الطهي فإن طريقة التحضير مماثلة. في هذا المقال يوجد العديد من النصائح الهامة التي يجب لطهي الفطر بشكل مثالي.

 

نصائح لطهي الفطر

 

القيام بشراء الفطر الطازج

 

هذا ليس بالأمر السهل دائمًا، لأن الفطر غالبًا ما يباع ملفوفًا بغطاء بلاستيكي. من المهم شراؤه فضفاضاً إذا كان بالإمكان. إذا تم تعبئته فينصح بالبحث عن علامات وجود عفن أو ذبول تشير إلى العمر. من الضروري اختيار فطرًا صلبًا ومتساوي اللون وسيكون ذلك أسهل إذا تم اختياره بعناية بشكل شخصي.

 

عدم ازدحام  المقلاة

 

يحتوي الفطر على نسبة عالية جدًا من الماء ويحتاج إلى مساحة حوله عند الطهي، إذا تم وضع قطع الفطر بالقرب من بعضهم البعض فلا يمكن قليها. واحدة من أفضل الطرق للاستمتاع بالفطر هي عندما يكون مكرملًا، وهو أمر شبه مستحيل إذا كان مزدحمًا.

 

تنظيف الفطر قبل الطهي

 

لا تتطلب معظم أنواع الفطر التنظيف لكن من الواجب البحث عن الأوساخ أو الحبيبات. ليس هناك ما هو أسوأ من قضم فطر محشي يحتوي على القليل من الحبيبات حيث كل ما يجب فعله هو المسح بقطعة قماش مبللة، قبل الطهي والقيام بقص الساق وهذا غالبًا ما يكون مطاطيًا بعض الشيء. أحيانًا يمكن تقطيعه وإضافته إلى مكونات إضافية أخرى.

 

اختيار الطريقة المناسبة لطهي الفطر

 

القلي هي الطريقة الأكثر شيوعًا لطهي الفطر سواء تم قليها بالزيت أو الزبدة ، ولكن يمكن أيضًا شويها أو تحميصها. يقوم بعض الناس بطهي الفطر في الميكروويف لمدة ثلاث دقائق، لكن ليست الطريقة المثالية لطهيها بهذه الطريقة.

 

تناول الفطر مباشرة بعد طهيه

 

من الأفضل تناول الفطر مباشرة بعد الطهي، وإلا سيغمق لون الفطر ولن يظهر كما بالشكل المطلوب. لا يهم هذا كثيرًا إذا كان يتم استخدام الفطر في الصلصة، ولكن بالنسبة للمقبلات مثل الفطر المحشو، يكون المظهر أكثر أهمية.

 

نستنتج من هذا المقال نصائح هامة يجب اتباعها عند تحضير الفطر وطهيه، حيث يمكن استخدامه في الكثير من الوصفات والأطباق اللذيذة.