أمراض الدمصحة

الخلايا القاعدية

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي الخلايا القاعدية
  • ما هي وظيفة الخلايا القاعدية
  • ما هو المعدل الطبيعي للخلايا القاعدية
  • أسباب ارتفاع عدد الخلايا القاعدية
  • أسباب انخفاض عدد الخلايا القاعدية

ما هي الخلايا القاعدية؟

ينتج الجسم بشكل طبيعي عدة أنواع مختلفة من خلايا الدم البيضاء. تعمل خلايا الدم البيضاء على الحفاظ على الصحة من خلال مُكافحة الفيروسات والبكتيريا والطفيليات والفطريات.

الخلايا القاعدية هي نوع من خلايا الدم البيضاء. على الرغم من أنها تنتج في النخاع العظمي، إلا أنها توجد في العديد من الأنسجة في جميع أنحاء الجسم. وهي تُعتبر جزء من نظام جهاز المناعة وتلعب دوراً في وظيفته الصحيحة.

إذا كان مستوى الخلايا القاعدية منخفضاً، فقد يكون ذلك بسبب رد فعل تحسسي حاد. إذا أصبت بالتهاب، فقد يستغرق الأمر وقتاً أطول للشفاء. في بعض الحالات، يُمكن أن يكون وجود الكثير من الخلايا القاعدية ناتجة عن بعض أنواع سرطان الدم.

ما هي وظيفة الخلايا القاعدية؟

يُمكن الاعتماد على الخلايا القاعدية الخاصة بك للمُساعدة في مُكافحة العدوى الطفيلية، تلعب الخلايا القاعدية دوراً في ما يلي:

  • منع تجلّط الدم: تحتوي الخلايا القاعدية على الهيبارين. هذه مادة طبيعية تحدث عندما يصبح سيولة في الدم.

  • توسط تفاعلات الحساسية: في تفاعلات الحساسية، يتعرّض الجهاز المناعي لمسببات الحساسية. الخلايا القاعدية تُفرج عن الهستامين خلال ردود الفعل التحسسيه. ويُعتقد أيضاً أن الخلايا القاعدية تلعب دوراً في التسبب في إنتاج الجسم المضاد للجسم المناعي (IgEE).


    يرتبط الجسم المضاد بالخلايا القاعدية ونوع مماثل من الخلايا يُسمّى الخلايا البدينة. هذه الخلايا تطلق مواد مثل الهستامين والسيروتونين. يتوسطون في الاستجابة الالتهابية في منطقة الجسد التي تعرّضت للحساسية.

ما هو المعدل الطبيعي للخلايا القاعدية؟

تُمثل الخلايا القاعدية أقل من ثلاثة بالمائة من خلايا الدم البيضاء. يجب أن يكون لديك 0 إلى 300 خلية قاعدية لكل ميكروليتر من الدم. ضع في اعتبارك أن اختبارات الدم الطبيعية يُمكن أن تختلف من مختبر إلى آخر.

اختبار الدم هو الطريقة الوحيدة لاكتشاف ما إذا كانت الخلايا القاعدية لديك غير طبيعية. لا يوجد عادة أيّ أعراض محددة مُرتبطة بمستوى غير طبيعي، ونادراً ما يطلب الأطباء إجراء اختبار فقط للحصول على عدد الخلايا القاعدية.

أسباب ارتفاع عدد الخلايا القاعدية:

يُمكن أن يُسبب ارتفاع مستوى الخلايا القاعدية ما يلي:

  • قصور الغدة الدرقية: يحدث هذا عندما لا تنتج الغدة الدرقية لديك ما يكفي من هرمون الغدة الدرقية. إذا كان هرمون الغدة الدرقية لديك منخفضاً، فقد يُؤدي ذلك إلى تباطؤ وظائف الجسم. وتشمل الأعراض:

  1. وجه سمين.

  2. صوت أجش.

  3. شعر متقصف.

  4. الجلد الخشن.

  5. زيادة الوزن.

  6. الإمساك.

  7. عدم القدرة على الشعور بالراحة عندما تنخفض درجة الحرارة.

  • اضطرابات تكاثر النخاع: يُشير هذا إلى مجموعة من الحالات التي تُسبب الكثير من خلايا الدم البيضاء أو خلايا الدم الحمراء أو الصفائح الدموية التي يتم إنتاجها في النخاع العظمي.


    على الرغم من الندرة، يُمكن لهذه الاضطرابات التقدم في سرطان الدم. سرطان الدم هو سرطان خلايا الدم البيضاء. وتشمل أنواع الاضطرابات التكاثرية الرئيسية ما يلي:

  1. كثرة الحمر فيرا: ينتج عن اضطراب الدم هذا زيادة في إنتاج خلايا الدم الحمراء. تشمل الأعراض الشعور بالتعب والضعف وقلة التنفس.

  2. التليف النخاعي: يحدث هذا الاضطراب عندما تحل الأنسجة الليفية محل الخلايا المنتجة للدم في النخاع العظمي. يُمكن أن يُسبب فقر الدم، تضخّم الطُحال، وشكل خلايا الدم الحمراء بشكل غريب. تشمل الأعراض الشعور بالتعب، وكمية غير طبيعية من النزيف والحمى وآلام العظام.

  3. كثرة الصفيحات: هذا الاضطراب يُسبب الإفراط في إنتاج الصفائح الدموية، ممّا يُؤدي إلى تخثّر الدم أو نزيف اضافي أقل شيوعاً. تتضمن الأعراض إحساساً حارقاً واحمراراً ووخزاً على اليدين والقدمين. قد يكون لديك أيضاً أطراف الأصابع الباردة.

  4. التهاب المناعة الذاتية: يحدث هذا عندما يهاجم الجهاز المناعي الجسم.

أسباب انخفاض عدد الخلايا القاعدية:

من أسباب انخفاض مستوى الخلايا القاعدية ما يلي:

  • فرط نشاط الغدة الدرقية: يحدث هذا عندما تنتج الغدة الدرقية الكثير من هرمون الغدة الدرقية. الهرمون الزائد يُسبب تسريع وظائف الجسم. وتشمل الأعراض:

  1. زيادة معدل ضربات القلب.

  2. زيادة ضغط الدم.

  3. التعرّق المُفرط.

  4. فقدان الوزن.

  • العدوى: يحدث هذا عندما تدخل البكتيريا أو المواد الضارة الأخرى إلى الجزء المُصاب من الجسم. من الأعراض خروج القيح والألم عند لمس الجزء المصاب والحمى والإسهال.

  • تفاعلات فرط الحساسية الحادة: في هذه الحالة، يتفاعل الجسم مع المادة بشكل رد فعل تحسسي حاد. وتشمل الأعراض:

  • عيون دامعة.

  • سيلان الأنف.

  • طفح جلدي أحمر.

في الحالات القصوى، يُمكن أن تصبح الأعراض مهددة للحياة. إذا كان لديك رد فعل الحساسية وعدم القدرة على التنفس، فإنّ العناية الطبية الطارئة ضرورية.

المصدر
What are basophils?Basophils Everything you need to know about basophils

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى