يزيد الاختيار الصحيح للألوان لمنتجك وعلامتك التجارية بشكل كبير من فُرص نجاحك في التسويق، حيثُ أنّهُ يُمثِّل اللون (60 إلى 80) في المائة من قرار العميل بالشراء، ومع ذلك لا يوجد أفضل لون للتسويق، تعتمد أفضل الألوان على منتجات معينة وعملائها المستهدفين وسياق المبيعات.

ما هو تأثير الألوان في التسويق؟

معاني إيجابية:

أفضل لون لتسويق علامتك التجارية له معنى إيجابي لمنتجك، على سبيل المثال الزجاجة الخضراء من منتجات (Garnier Fructis) تُعيد إلى الأذهان البيئة والمكونات الطبيعية، وهو خيار منطقي لمنتجات العناية الشخصية بمستخلصات الفاكهة الطبيعية، حيثُ يُشير اللون الأخضر البارز لشعار شركة (بريتيش بتروليوم) إلى القلق على البيئة، على الرّغم من الحوادث السابقة التي وقعت من قبل العديد من شركات النفط.

معاني سلبية:

تجنب الألوان التي يمكن أن يكون لها ارتباط سلبي عند ربطها بمنتج مُعيّن، على سبيل المثال غالباً ما تأتي حلول نقع العدسات اللاصقة في عبوات خضراء أو زرقاء، حيثُ أنّهُ من المُمكِن أن يؤدي اختيار اللون الأحمر لمنتج ما إلى ربط العميل بعيون حمراء.

التفرد:

عندما يكون لجميع المنتجات الأخرى نفس اللون، يمكن أن يؤدي اللون المتناقض إلى زيادة منتجك، على سبيل المثال حقّق (هاينز) نتائج استثنائية عندما قدّم (الكاتشب الأخضر)، حيثُ أنّهُ تميّز الصنف الأخضر بين جميع الأنواع الحمراء، حتى أنّه تمّ بيعه في بعض المتاجر، وبالمثل فإنّ اللون الأخضر والأصفر لشركة البترول البريطانية يُميّزها عن الشعارات العادية الحمراء والبيضاء والزرقاء لمعظم شركات الطاقة في الولايات المتحدة.

الجمهور:

عادةً ما يُفضِّل الأطفال والمراهقون الألوان الأساسية، مثل الأحمر أو الأخضر أو ​​الأصفر، هذه هي الألوان التي يُفضّلها (ماكدونالدز وفيشر برايس) ومُسوّقون آخرون للأطفال، حيثُ أنّهُ ينجذب البالغون، وخاصةً أولئك الذين يرتفعون في السلم الاجتماعي والاقتصادي، إلى ألوان أكثر دقة أو ممزوجة، يحب كبار السن بشكل عام الألوان المحايدة والأغمق.

السياق الثقافي:

تعرّف على التقاليد العرقية لعملائك عند اختيار أفضل الألوان لمنتجك، غالباً ما يكون لدى البلدان المختلفة تقاليد متناقضة حول معنى الألوان، على سبيل المثال يرتبط الموت بالأبيض في آسيا، واللون الأحمر لون محظوظ هناك، في المجتمعات البوذية، يتم كتابة اسم الشخص الذي مات باللون الأحمر، واللون الذهبي محظوظ لأنّهُ يمثل الثروة أو المال، ويتجنب رجال الأعمال الأكبر سناً والمحافظين ارتداء اللون الأصفر، لأنّهُ في العصور التاريخية كان يرتديها الإمبراطور فقط.