اضغط ESC للإغلاق

قصة قصيدة هلا مشيت كذا غداة لقيتهم

أما عن مناسبة قصيدة “هلا مشيت كذا غداة لقيتهم” فيروى بأن معن بن زائدة كان قد أدرك كلًا من العصر الأموي والعصر العباسي وكان في العصر الأموي من المكرمين، ينتقل من ولاية مدينة إلى ولاية مدينة أخرى، وعندما قامت الدولة العباسية.

أكمل القراءة

قصة قصيدة لا أتقي حسد الضغائن بالرقى

أما عن مناسبة قصيدة “لا أتقي حسد الضغائن بالرقى” فيروى بأنه عندما أراد الخليفة معاوية بن أبي سفيان أن يولي ابنه يزيد الخلافة من بعد، أتاه وفد من وجوه أهل الكوفة، وكان على رأسهم عروة بن المغيرة، فجلس عروة بالقرب من معاوية.

أكمل القراءة

قصة قصيدة الملك ملكان مقرونان في قرن

أما عن مناسبة قصيدة “الملك ملكان مقرونان في قرن” فيروى بأن الأوزعي كان في يوم من الأيام في مجلس، فطلب منه الحاضرون أن يعظهم، فأخذ يقول: يا إخواني عليكم أن تتقووا بما أنعم الله عليكم على الهرب من “نار الله الموقدة التي تطلع على الأفئدة”.

أكمل القراءة

قصة قصيدة أمكتوم عيني لا تمل من البكا

أما عن مناسبة قصيدة “أمكتوم عيني لا تمل من البكا” فيروى بأن الخليفة عبد الملك بن مروان بعث في يوم من الأيام بكتاب إلى الحجاج بن يوسف الثقفي، وطلب منه في هذا الكتاب أن يبعث له بثلاث جواري، على أن يكنّ مولدات أبكارًا.

أكمل القراءة

قصة قصيدة فلا هو في الدنيا مضيع نصيبه

أما عن مناسبة قصيدة “فلا هو في الدنيا مضيع نصيبه” فيروى بأن عبد العزيز بن الوليد بن عبد الملك بن مروان كان قد ولي إمرة دمشق في عهد أبيه الوليد بن عبد الملك، وكان والده يريد أن يجعل الخلافة له من بعده، ولكن لم يتم ذلك، وتولى الخلافة أخيه سليمان بدلًا منه.

أكمل القراءة

قصة قصيدة بنا من جوى الأحزان والحب لوعة

أما عن مناسبة قصيدة “بنا من جوى الأحزان والحب لوعة” فيروى بأن عروة بن حزام كان يحب ابنة عم له يقال لها عفراء، وكان عروة يعشق عفراء، ويهيم بها، وكان عروة قد نشأ معها في بيت واحد، لأن أباه توفي وهو ما يزال غلامًا صغيرًا.

أكمل القراءة

قصة قصيدة أشهد بالله ذي المعالي

أما عن مناسبة قصيدة “أشهد بالله ذي المعالي” فيروى بأن عبد الرحمن بن عوف بن عبد عوف سافر في يوم من الأيام إلى اليمن، وكان ذلك قبل بعثة رسول الله صل الله عليه وسلم بعام، وعندما وصل إلى اليمن نزل عند رجل يقال له عسكلان بن عواكن الحميري.

أكمل القراءة

قصة قصيدة لعمرك ما نفس بجد رشيدة

أما عن مناسبة قصيدة “لعمرك ما نفس بجد رشيدة” فيروى بأنه كان للشاعر عمرو بن قميئة عم يقال له مرثد، وكان مرثد كبيرًا في العمر، ومتزوج من امرأة جميلة، واعتاد مرثد أن يقوم بجمع إخوانه وأبناء عمه في مجلسه لكي يتناولون الطعام عنده في كل يوم.

أكمل القراءة

قصة قصيدة رسم الكرى بين الجفون محيل

أما عن مناسبة قصيدة “رسم الكرى بين الجفون محيل” فيروى بأن أبا نواس خرج في يوم من الأيام مع الفضل بن ربيع، وكان أبو نواس مع صاحب له، وتوجه الاثنان مع الفضل إلى فزارة، وكان ذلك في فصل الربيع، وعندما وصلا إلى هنالك دخلا إلى نزل بفنائه أرض قد اكتست باللون الأخضر.

أكمل القراءة

قصة قصيدة إذا أنت جاريت السفيه كما جرى

أما عن مناسبة قصيدة “إذا أنت جاريت السفيه كما جرى” فيروى بأن الخليفة عبد الملك بن مروان كان كثيرًا ما يجلس إلى أم الدرداء في مؤخر المسجد، وكان ذلك بينما كان خليفة، وفي يوم من الأيام جلس إليها، فقالت له: لقد سمعت بأنك قد قمت بشرب الطلاء بعد أن كنت عابدًا ومتنسكًا.

أكمل القراءة