التسويق عبر التواصل الاجتماعيالتقنية

كيفية بناء خطة ناجحة للتسويق عبر التواصل الاجتماعي

اقرأ في هذا المقال
  • مراجعة وجودك الإجتماعي
  • من هو عميلك المثالي
  • بيان مهمة وسائل التواصل الإجتماعي
  • مقاييس النجاح
  • مشاركة المحتوى
  • إدارة وسائل التواصل الإجتماعي و الإستثمار بها
  • التتبع والتحليل والتحسين

وسائل التواصل الاجتماعي هي قناة تسويق حيوية للشركات من جميع الأحجام، السؤال الشائع قبل سنوات، “لماذا يجب أن نستخدم في أعمالنا وسائل التواصل الاجتماعي؟”، يتم استبداله الآن بـ “كيف يمكن لأعمالنا أن تنمو بتسويق وسائل التواصل الاجتماعي؟”.

مراجعة وجودك الاجتماعي الحالي:

الخطوة الأولى: مراجعة وجودك الاجتماعي الحالي

قبل أن تضع استراتيجية حول المكان الذي تتّجه إليه، ألقِ نظرة سريعة على المكان الذي تتوجّه إليه، بعض المجالات التي يجب مراعاتها عند التدقيق في وجود وسائل التواصل الاجتماعي في عملك هي:

  1. ما هي الشبكات التي تكون فعّال عليها حالياً؟

  2. هل تم تحسين شبكاتك (صور، غلاف، عنوان URL، إلخ).

  3. ما هي الشبكات التي تجلب لك في الوقت الحالي أكبر قيمة؟

  4. كيف تُقارن ملفاتك الشخصية مع ملفات تعريف منافسيك.

هذه تعتبر مراجعة شاملة للتواجد عبر الإنترنت، تتضمّن تحليلاً عميقاً لوسائل التواصل الاجتماعي والمحتوى وكبار المسؤولين الاقتصاديين وبنية الويب لديك، مع عرض للأولويات الرئيسية والخطة الموصى بها، يعني التحقق من إجمالي تدقيق التواجد عبر الإنترنت.

من هو عميلك المثالي؟

الخطوة الثانية: توثيق من هو عميلك المثالي

“الهدف من التسويق هو معرفة وفهم العميل جيداً للمنتج أو الخدمة التي تناسبه ويسوّق نفسه.” – بيتر دراكر. هناك فرق بين العميل المستهدف والعميل المثالي، في حال حددت العميل المستهدف يكون الوضع على ما يرام ومع ذلك تحديدك للعميل المثالي سيحقق لديك المزيد من النجاح، إن أفضل المسوّقين يفشلون في حال كان التسويق للعميل الخطأ.

العميل المستهدف لديه خصائص ديموغرافية هي:

  • العمر.

  • الجنس.

  • الجنسية.

  • المستوى التعليمي.

  • المهنة.

  • الطبقة الإجتماعية.

  • مكان الإقامة.



خصائص العميل المثالي:

عندما نتحدث عن العميل المثالي، نضيف إلى البيانات الديموغرافية والاجتماعية معايير الجانب النفسي والجانب السلوكي.

  • الاسم.

  • الجنس.

  • الطبقة الإجتماعية.

  • الموقع الجغرافي.

  • الجنسية.

  • الدخل.

  • التحصيل العلمي.

  • المهنة.


    (الخصائص السلوكية)

  • الذوق الشخصي.

  • الحساسية بالنسبة لسعر الشراء.

  • الجودة أو النوعية المحببة للمنتج او الخدمة.

  • العادة الشرائية.


    (الخصائص النفسية)

  • الشخصية.

  • القيم الشخصية والأخلاقية.

  • نمط الحياة.


    تحديد هذه الخصائص يساعدك على تحديد العميل المثالي.

بيان مهمة وسائل التواصل الاجتماعي:

الخطوة الثالثة: إنشاء بيان مهمة وسائل التواصل الاجتماعي

سيؤدي بيان مهمة وسائل التواصل الاجتماعي إلى تحفيز أعمالك المستقبلية، لذا تأكد من وضع بعض الأفكار في عين الاعتبار، سيوضح هذا البيان بالضبط ما كنت تخططه من أجل استخدام وجودك على وسائل التواصل الاجتماعي وينبغي أن يعكس هويتك التجارية، وضع في عين الاعتبارعميلك المثالي عند محاولة إنشاء هذا البيان.


قد يكون مثال مهمة الرسالة هو “استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لتثقيف العملاء الحاليين والمحتملين حول التسويق الإلكتروني، مع التركيز على تسويق وسائل التواصل الاجتماعي“، بمجرد أن يتم توثيق هذا البيان، سيجعل من السهل عليك تحديد ما تريد مشاركته.

مقاييس النجاح الرئيسية:

الخطوة الرابعة: تحديد مقاييس النجاح الرئيسية

كيف ستحدد ما إذا كانت جهود تسويق وسائل التواصل الاجتماعي ناجحة؟ لا نتحدث فقط عن كسب المزيد من المتابعين، نتحدث عن كسب المال بعد ذلك، من الصعب ترشيد إنفاق الوقت والمال على شيء لا يحسّن النتيجة.

بعض المقاييس التي يجب أخذها في الاعتبار هي:

معدل التحويل و الوقت المستغرق في الموقع و الوصول وعدد ذكر العلامة التجارية (Tags, Mention) و مجموع المشاركات (share).

مشاركة المحتوى:

الخطوة الخامسة: إنشاء ومشاركة المحتوى

العديد من الشركات تقع في هذه الغلطة حيث تقفز مباشرة إلى هذه الخطوة، نأمل أن يكون هذا المنشور قد أوضح بأن هناك العديد من الخطوات الحيوية التي يجب عليك اتخاذها قبل البدء في إنشاء محتوى جذاب ومشاركته، لمشاركته على قنوات التواصل الاجتماعي الخاصة بك.


قبل النشر على وسائل التواصل الاجتماعي يجب أن تعرف من هو عميلك المثالي وتستخدم هذه المعلومات لإنشاء بيان مهمة الوسائط الاجتماعية، أصبحت الآن مزوّداً بهذه المعلومات، يجب أن يكون من السهل عليك البدء في إنشاء محتوى وترتيبه لذلك، ما هو بالضبط الذي يُعتبر محتوى؟ فيما يلي بعض الأمثلة على المحتوى الذي يمكنك إنشاؤه:

  • صور.

  • أشرطة فيديو.

  • أخبار الشركة.

  • الرسوم البيانية.

  • الكتب.

  • مقابلات.


    تتواصل قائمة أفكار المحتوى مع الاستمرار، لكن تأكد من التركيز فقط على أشكال المحتوى التي تتوافق مع بيان المهمة، وكذلك مجموعة المهارات الخاصة بك. المحتوى هو ما يشعل وسائل التواصل الاجتماعي، لذلك من المهم أن تفكر في إنشاء محتوى عالي الجودة وجذب المحتوى كأولوية قصوى.


    يُفضّل إنشاء تقويم للمحتوى يحدد عدد المرات التي ستنشر فيها على كل شبكة من شبكات التواصل الاجتماعي والموضوعات التي ستشاركها ومتى ستشاركها.

إدارة وسائل التواصل الإجتماعي والإستثمار بها:

الخطوة السادسة: الاسثمار في إدارة وسائل التواصل الإجتماعي


معظم المسوّقين لديهم سر، فهم يستخدمون الأدوات لتعزيز إنتاجيتهم، ربما ليس سراً لكن بدون الأدوات، سيواجه المسوّقون إرهاقاً مستمراً ، عندما يتعلّق الأمر بوسائل التواصل الاجتماعي فإن وجود أداة لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي يسمح لك بتوسيع نطاق جهودك بسهولة.


واحدة من الفوائد الرئيسية لأداة إدارة وسائل التواصل الاجتماعي هي القدرة على جدولة المشاركات في وقت مبكّر بحيث تتذكّر تقويم المحتوى الذي قمت بإنشائه؟ تأكد من محاذاة مشاركاتك المجدولة في أداة إدارة الوسائط الاجتماعية مع تقويم المحتوى الخاص بك.

التتبع والتحليل والتحسين:

الخطوة السابعة: تتبع النتائج وتحليل البيانات وتحسينها

قد تكون هذه هي الخطوة الأكثر أهمية عندما يتعلّق الأمر بالنجاح على وسائل التواصل الاجتماعي، حتى أفضل مسوّقين وسائل التواصل الإجتماعي يعتمدون على التجربة والخطأ، قد يبدو هذا أمراً أساسياً، ولكن تتبّع النتائج وتحليل البيانات، ثم إجراء تعديلات لتحسينها أمر أساسي.


يجب إعادة تقييم كل خطوة سابقة بعد أن يتوفّر لديك الوقت لتحليل نتائج جهود التسويق الخاصة بك، دع البيانات تقودك، إذا أخبرتك أن (Facebook أو Twitter) هي القناة الأكثر فاعلية لديك، فكّر في مضاعفة حجمها.


العمل على وسائل التواصل الاجتماعي عمل استمراري لا يتم وضع استراتيجية رائعة لوسائل التواصل الاجتماعي على الإطلاق، إنه عمل مستمر في التقدّم ويتغيّر عند الضرورة لذا، قم بإنشاء استراتيجية وابدأ في تحسينها مع الاستمرار في النمو ومعرفة المزيد عن عملك وجمهورك.



المصدر
WordStream Duct Tape MarketingsproutsocialSearchEngineLand

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى