الرياضةالكارديو

الجري لمسافات طويلة

اقرأ في هذا المقال
  • أهمية الجري لمسافات طويلة
  • أضرار ممارسة الجري لمسافات طويلة

هناك العديد من الرياضات التي تدعم اللاعبين ومن أهمَّها الجري، الذي يعمل على تحريك وتمرين جميع عضلات الجسم ويجعلها في حركة متتابعة لتقويتها ونموّها، حيثُ يساعد الجري على تنشيف العضلات، الحفاظ على بناء العضلات وتنشيفها من الدهون. والجري يحقق هذه الأهمية من خلال تنمية الكثافة العضلية والتخلص من الكتلة الدهنية في الجسم، إذ يعمل على إذابة الدهون.

أهمية الجري لمسافات طويلة:

  • تُعَدّ رياضة الجري من أكثر الرياضات المنتشرة والمهمة عند اللاعبين؛ وذلك لِما لها من أهمية كبيرة على صحة اللاعب، حيث أنّها تُعد أمراً رئيسي قبل ممارسة رياضة كرة القدم، السلة، الجمباز، كرة اليد وعيرها الكثير من الرياضات، فيعتبر الجري من أهم ما يمارس مع تمارين الإحماء ويأتي قبله، فكلّما أحسن الرياضي هذا النوع من الرياضة كانت صحته أفضل وأداؤه الرياضي أقوى.

  • الجري الطويل هو شكل من أشكال الجري لمسافات محددة وبسرعة كبيرة، واحتمالية مضي مسافات كبيرة خلال وقت زمني وخطوات صغيرة، وهي رياضة تمارس بشكل فردية تركز بشكل أساسي على سرعة اللاعب، مدى انتظام حركاته وقدرته على التحمّل. ويوجد الكثير من المسافات التي تدخل خلال رياضة الجري الطويل، مثل: 100 م، 200 م و400 م.

  • رياضة الجري الطويل تُنمّي من ثقة اللاعب بنفسه، عن طريق الحصول على جسم رشيق ومتناسق، بالإضافة إلى سعادة اللاعب بإنجازاته وقدرته على الأداء.

  • تُنشّط الجسم وتبعد عنه الاحساس بالتعب والإرهاق، بالإضافة إلى تقليل ضغوطات الحياة اليومية والزيادة في قوة العضلات وكتلتها.

  • تقوّي العظام وتدعم صحتها، تقلل من توقعات إصابة اللاعب بأمراض القلب والشرايين، كما تعمل على تقوية الدورة الدموية.

  • تحمي اللاعب من أعراض الهرم كالنسيان والزهايمر، تساعد على تقوية دماغ اللاعب وقدراته الذهنية، كما تشعر اللاعب بالراحة والسعادة في النفس وتقوّي المفاصل وتحمي من إصابتها.

  • تساعد في المحافظة على وزن صحي ومناسب والتخلص من مشاكل السمنة.

أضرار ممارسة الجري لمسافات طويلة:

  • الإصابة بالجفاف عند عدم شرب الماء بكم كبير وكافي والتي يفقدها الجسم الجري، فالجفاف يسبب الكثير من المشاكل الصحية كالإمساك ومشاكل الكبد والكلى والتعب والصداع.

  • الضغط على مفصل الركبة والذي قد يصل حد إصابته بالالتهابات، حيث أنّ زيادة سرعة الجري مع زيادة المسافات دون راحة قد تؤدي إلى إصابة الأوتار بالالتهابات، ألم وتنميل في القدمين، حدوث آلام أسفل الظهر، وقد تكبر المشكلة ويصاب اللاعب بالانزلاق الغضروفي.

المصدر
الرياضة واﻟﻤﺠتمع، أمين أنور الخولي، 2002كيف الصحة، عبدلله الحريري، 2013الجري تاريخ غير تقليدي، ثور جوتاس، 2012

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى