الدفاع عن النفسالرياضة

السقوط أماماً عند الدفاع عن النفس

اقرأ في هذا المقال
  • السقوط أماماً

الدفاع عن النفس من الصفات الغريزية التي تولد مع الإنسان، فما يدفع الإنسان للدفاع عن نفسه هو من أجل البقاء وتوفير الطعام. ويبذل أقصى ما لديه من قوة وطاقة لمقاومة الأعداء. والقوة التي يمتلكها الإنسان هي طريقة للسيطرة على الآخرين.

السقوط أماماً:

يُعَدّ السقوط على الأرض أو الوقوع ظاهرة يتعرَّض لها الكثير من الأشخاص عند الدفاع عن أنفسهم؛ بسب اختلال توازنهم أو تعثرهم أو نتيجة دفع الخصم بقوة لهم؛ ممّا يؤدي إلى سقوطهم أرضاً، فيجب على الشخص أن يكون سقوطهُ على الأرض بشكل فني وصحيح؛ بحيثُ إذا تم تعرّضهُ لكسور في العظام أو كدمات قد تؤدي إلى شلل في الحركة والعجز. ويتم مواصلة العراك مع الخصم فيزداد الأمر سوءاً.


ويتم السقوط من وضع الثبات الوقوف بشكل معتدل أماماً، مع انثناء خفيف في الكوعين وراحتي اليدين متجهاً إلى الأرض، كما يتم إسقاط الجسم للأمام. ويتم استقبال الأرض براحة اليد مع ثني الذراعين ويبقى الجسم مرتكزاًعلى مشطي القدمين واليدين. ويجب أن تكون العضدين قريبين من الجسم والظهر والرأس والرِّجلين على استقامة واحدة.


ويجب عدم ثني الركبتين عند السقوط، كما يجب التركيز على مكان وضع اليدين عند السقوط ويتم جعل الرأس مرفوعاً، كما يتم الوقوف بدفع الرِّجلين للأمام من الذراعين ويتم النهوض بالجسم عالياً. ويتم الاستعداد لمواجهة الخصم.

المصدر
تعليم التايكوندو. السكري. البديوي.بريقعالدفاع عن النفس. مندلاويالتايكوندو. مندلاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى