الرياضةكرة القدم

ملعب بالايدوس الإسباني

اقرأ في هذا المقال
  • ملعب بالايدوس

اقرأ في هذا المقال:

ملعب بالايدوس:

 

ملعب بالايدوس هو مكان رياضي مملوك للبلدية، يقع في مدينة فيغو في إسبانيا. ويستضيف ملعب بالايدوس مُباريات الفريق الأول لنادي سيلتا فيغو. وتمّ افتتاح ملعب بالايدوس في 30 ديسمبر من عام 1928م، ويتسع الملعب لـ 29000 مُتفرج. وكان ملعب بالايدوس واحداً من سبعة عشر ملعباً لكأس العالم لعام 1982م الذي أُقيم في إسبانيا، واستضاف الملعب في المونديال 3 مُباريات، وكما استضاف الملعب سبع مُباريات للمنتخب الإسباني. واشتق اسم المكان من بالايدوس في إشارة إلى مكان تكثر فيه أشجار البندق.

 

وتمّ افتتاح الملعب في 30 ديسمبر من عام 1928م، بمُباراة بين نادي سيلتا فيغو ونادي ريال أونيون دي إيرون، وانتهت المُباراة بفوز نادي سيلتا فيغو بنتيجة 7 – 0. وكان لا بدّ من تعديل المشروع الأولي؛ بسبب صعوبة الحصول على التمويل اللازم لتشييده، وأخيراً تمكّن الملعب من أنهاء الأعمال في نهاية بنائه بسعة 22 ألف مُتفرج جميعهم جالسون، مع وجود مقاعد مرقمة. وخلال ثلاثينيات وأربعينيات القرن العشرين تعددت الإصلاحات، وأصبح الملعب مملوكاً للنادي في شهر يوليو من عام 1945م.

 

وفي عام 1969م تمّ إجراء إصلاح كهربائي، بعد أنّ قرر رئيس بلدية المدينة رافائيل بورتانيت أنّ الملعب يجب أنّ يحتوي على تركيبات إضاءة جيدة للعب الألعاب في الليل. وقبل ذلك بعامين في عام 1967م بدأت عملية إعادة التصميم في توسيع منطقة القدم والمقعد تحت الحاجب في المُدرّجات؛ ممّا منَحَ الاستاد تكوينه الحالي، باستثناء مُدرّجات ريو التي حصلت على اسمها من كونها على نهر لاغاريس، وتمّ تنفيذ المشروع من قِبل المهندس المعماري أنطون رومان بالتعاون مع شركة مدريد.

 

وتمّ افتتاح المرافق الجديدة من قِبل رئيس البلدية آنذاك أنطونيو راميلو في 27 مارس من عام 1971م. وبدأ الإصلاح الرئيسي التالي في 5 ديسمبر من عام 1980م بمناسبة كأس العالم 1982م؛ وأدى هذا الإصلاح إلى هدم مُدرّج ريو القديم وإنشاء منصة أكثر حداثة بسعة أكبر. وفي التسعينيات توسع الملعب في السعة من 38000 إلى 31800 مُتفرج؛ بسبب اللوائح التي تنص على استيعاب جميع المقاعد. وانخفضت سعة الملعب بشكل طفيف مرة أخرى في عام 2012م إلى 30 ألف مقعد، من بعد تكييف الصفوف الأولى القريبة من الملعب مع ضعف الرؤية وتغطية الحفرة التي تحيط بملعب اللعب.

 

وفي 15 في سبتمبر من عام 2009م قدم نائب رئيس بلدية فيغو سانتياغو دومينغيز، الملعب كمرشح للاتحاد الملكي الإسباني لكرة القدم، كمكان لاستضافة مُباريات كأس العالم 2018.

المصدر
MEN'S RANKING

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى