إرشاد مهنيالعلوم التربوية

الأخطاء الممكنة في طرق تقييم الأداء المهني

اقرأ في هذا المقال
  • الأخطاء الممكنة في طرق تقييم الأداء المهني.
  • طرق تقييم الأداء المهني.

يُعبّر الأداء المهني عن تصرفات الموظفين التي ترغب بالوصول إلى تحقيق الأهداف المهنية الخاصة والعملية المهنية كاملة، وتقوم كل إدارة مهنية بالاهتمام بعملية تقييم الأداء المهني للموظفين، والقيام على تنميتها وتطويرها، فتقوم كل إدارة مهنية باستخدام طرق وأساليب معينة في تقييم الأداء المهني للموظفين.

الأخطاء الممكنة في طرق تقييم الأداء المهني:

من الممكن أن تقوم طرق وأساليب عملية التقييم للأداء المهني على أسس ومعايير غير موضوعية وغير حقيقية، مما يسبب العديد من الأخطاء الممكن أن تحصل أثناء القيام بهذه العملية، ويمكننا ذكر بعض من هذه الأخطاء من خلال ما يلي:

  1. التساهل مع الموظفين وإعطائهم درجات ومستويات عالية من مستويات ودرجات الأداء المهني بغض النظر عن الاختلاف بينهم ووجود الفروق الفردية في المهارات والقدرات المهنية الخاصة بكل موظف للقيام بالأداء المهني المطلوب.

  2. التشدد مع الموظفين وإعطائهم درجات ومستويات منخفضة من مستويات ودرجات الأداء المهني بدون النظر إلى الجهود المبذولة من الموظفين.

  3. تعميم الصفات للموظف، بحيث يقوم الشخص القائم بعملية تقييم الأداء المهني بالحكم على الموظف من خلال المعرفة الشخصية به أو من خلال معرفته لصفة معينة في هذا الموظف، ومنها تعميم هذه الصفة على أدائه المهني من حيث المستوى والنجاح في إنجاز المهام المهنية المطلوبة.

  4. تشبيه الصفات والسلوكيات الخاصة بالأداء المهني، فبعض المقيّمين يقيّمون الكثير من الموظفين حسب خصائصهم وسماتهم الشخصية، أي يشبهون تصرفاتهم بتصرفات الموظفين ومنها يطلقون الحكم على مستوى الأداء المهني.

  5. القيام بالحكم على الموظف وعلى مستوى الأداء المهني الخاص به من خلال مظهره الخارجي.

طرق تقييم الأداء المهني:

هناك الكثير من طرق لتقييم الأداء المهني في العمل، ويمكننا ذكر الطرق التي تتمثل من خلال ما يلي:

  1. طريقة تقييم الأداء المهني بشكل متدرّج: تتمثل بتصنيف الموظفين حسب أدائهم وإنجازاتهم المهنية في العمل، ويتمثل بوضع المستوى الخاص بالموظفين من المرتفع إلى المنخفض، أو من الإيجابي إلى السلبي وهكذا.

  2. طريقة العبارات الإيجابية: بحيث توضع العبارات الإيجابية وتضع الإشارة الخاصة بأداء الموظف المهني مقابلها من حيث القوة والضعف.

  3. طريقة التقارير: التي تتضمن جميع الملاحظات الخاصة بالأداء المهني للموظفين.

  4. طريقة الترتيب: تتمثل بترتيب الموظفين حسب الأداء المهني من الأفضل إلى الأسوأ.

  5. طريقة تحقيق الأهداف المهنية: تتمثل بوضع الأهداف المهنية وترتيب الموظفين حسب تحقيق هذه الأهداف المهنية.

المصدر
مقدمة في الإرشاد المهني، عبد الله أبو زعيزع، 2010.مبادئ التوجيه والإرشاد المهني، سامي محمد ملحم، 2015.التوجيه والإرشاد المهني، محمد عبد الحميد الشيخ حمود، 2015.التوجيه المهني ونظرياته، جودت عزت عبد الهادي وسعيد حسني العزة، 2014.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى