الجامعات والمعاهدالعلوم التربوية

التعليم والبحث في جامعة ستراسبورغ

اقرأ في هذا المقال
  • وحدات البحث في جامعة ستراسبورغ
  • العلاقات الدولية مع جامعة ستراسبورغ
  • برامج طلبة جامعة ستراسبورغ
  • ترتيب جامعة ستراسبورغ

وحدات البحث في جامعة ستراسبورغ:

 

تضم الجامعة 1,391 معلمًا وباحثًا و1,661 شخصًا من المؤسسات العلمية والتكنولوجية العامة، بما في ذلك 635 باحثًا من (CNRS وINSERM وINRA)، و1027 مهندسًا وفنيًا وإداريًا (ITA) في وحدات البحث في عام 2012. وهم يعملون في 76 وحدة بحثية، تغطي جميع القطاعات التخصصية للتعليم العالي، حيث أن 55٪ منها مرتبطة بمؤسسة علمية وتكنولوجية عامة (EPST)، وبشكل رئيسي (CNRS وINSERM وINRA)، وتنقسم وحدات البحث هذه إلى أربعة قطاعات بحثية وهي:

 

  • قطاع القانون والاقتصاد والإدارة.

 

 

 

  • قطاع الصحة.

 

وهكذا، فإن اندماج الجامعات جعل من الممكن إنشاء جامعة متعددة التخصصات، تغطي جميع المجالات، والتي كانت مقسمة في السابق وفقًا لمجالات ميول جامعات ستراسبورغ السابقة. حيث أن العديد من هذه الوحدات البحثية هي أقطاب امتياز في مجالها مثل القانون الأوروبي، علم الأحياء، التقنيات الحيوية، العقاقير، الكيمياء، فيزياء المواد، علوم الفضاء أو حتى العلوم الإنسانية والاجتماعية. لا سيما من خلال أنشطة دار العلوم الإنسانية المشتركة – الألزاس (Misha).

 

العلاقات الدولية مع جامعة ستراسبورغ:

 

تعد جامعة ستراسبورغ عضوًا في العديد من الشبكات الأوروبية، والتي تركز على البحث وتبادل الطلاب وإنشاء درجات مشتركة. ويمكننا الاستشهاد بثلاث شبكات رئيسية وهي:

 

  • (Eucor): الحرم الجامعي الأوروبي، والذي تم إنشاؤه في عام 1989، بمبادرة من جامعة بازل، والذي يجمع جامعات منطقة أعالي الراين، مثل: معهد كارلسروه للتكنولوجيا، جامعة بازل، جامعة فريبورغ إن بريسغاو، جامعة هوت ألزاس وجامعة ستراسبورغ، وهذه الجامعات لها روابط عديدة من خلال تاريخها وقربها الجغرافي.

 

  • الرابطة الأوروبية للجامعات البحثية (LERU): والتي تضم 22 جامعة، من أكثر الجامعات شهرة في أوروبا والتي تعد أحد الأعضاء المؤسسين لها.

 

  • شبكة (Utrecht): وهي عبارة عن تجمع للتعاون بين الجامعات في أوروبا، تعزز من بين أمور أخرى التبادل الطلابي والدرجات المشتركة والتعاون البحثي.

 

كما تقدم الجامعة العديد من البرامج لطلابها وطلاب الدكتوراة الراغبين في الدراسة بالخارج، حيث ترحب بالعديد من الطلاب الأجانب. وفي المتوسط ​​20٪ من طلاب السنة الجامعية هم من الأجانب؛ ممّا يجعلها جامعة مفتوحة للغاية على المستوى الدولي. وهذا هو السبب في أنها جعلت التنقل إحدى أولوياتها، بما في ذلك في مشروعها المدرسي لعام 2009/2012، ولهذا الغرض وضعت إدارة العلاقات الدولية تحت المسؤولية السياسية لنائب الرئيس.

 

برامج طلبة جامعة ستراسبورغ:

 

مثل جميع الجامعات الأوروبية، يتمتع طلاب ستراسبورغ بفرصة القيام بجزء من دراستهم في إحدى الجامعات الأوروبية، جزء من 30 دولة في المنطقة الاقتصادية الأوروبية التي تشارك فيها سويسرا وتركيا، بفضل برنامج إيراسموس، الذي يسمح للحصول على المساعدة المالية والإدارية. وبالإضافة إلى هذا البرنامج، تعد الجامعة عضوًا في العديد من شبكات الجامعات، وقد أبرمت اتفاقيات مع العديد من الجامعات في القارات الخمس. ولديها حاليا 1313 اتفاقية تبادل مع 563 مؤسسة شريكة في 61 دولة.

 

كما يتم التخطيط لتبادل الطلاب وطلاب الدكتوراة والباحثين والمعلمين، في إطار جامعة أعالي الراين وأوترخت والرابطة الأوروبية لجامعات البحث، والتي تعد الجامعة عضوًا فيها. وخارج أوروبا، فهي عضو في العديد من البرامج، أهمها: في أستراليا برنامج شبكة (AEN)، والذي يضم 7 جامعات، في الولايات المتحدة، برنامج شبكة (MAUI)، والذي يضم 14 جامعة، في كندا، برنامج (CREPUQ)، والذي يضم 10 جامعات، في اليابان، حيث كانت عضوًا في برامج مع 7 جامعات، بما في ذلك جامعة طوكيو وتوهوكو وأوساكا وناغويا وكيوشو وكيتو وهوكايدو.

 

كما وترحب الجامعة بالعديد من الطلاب الأجانب، في إطار إيراسموس واتفاقيات التبادل، وكذلك اتفاقيات التبادل الخارجية. حيث يقدم للطلاب الأجانب تدريباً على اللغة الفرنسية كلغة أجنبية (FLE)، وذلك لتحسين مستواهم في اللغة الفرنسية، مع وجود دورة مكثفة قبل الدخول على وجه الخصوص، ودورات تدريبية مقدمة بالكامل باللغة الإنجليزية.

 

ترتيب جامعة ستراسبورغ:

 

تم تصنيف جامعة ستراسبورغ بين 101 و150 مكانًا عالميًا، في الترتيب الذي أجرته جامعة (Jiao – tong Shanghai)، في عامي 2009 و2010، ووفقًا لهذا الترتيب، فقد تم تصنيفها في عام 2010، في المركز 4 – 5 بين الجامعات الفرنسية، على قدم المساواة مع جامعة (Paris Diderot – Paris 7)، وبالتالي فهي أول جامعة إقليمية فرنسية. وتم تصنيفها جيدًا بشكل خاص في مجال الكيمياء، حيث تقع في المرتبة 14 في العالم (الجامعة الفرنسية الأولى في هذا المجال)، ولكن أيضًا في مجال الرياضيات في المرتبة 77 – 100. وفي عام 2014، احتلت حسب تصنيفات شنغهاي المرتبة 95 بين أفضل الجامعات في العالم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى