العلوم التربويةتربية الطفل

مشكلة الغضب عند الأطفال

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو تعريف الغضب عند الأطفال؟
  • ما هي أنواع الغضب عند الأطفال؟
  • ما هي أسباب الغضب عند الأطفال؟
  • ما هي طرق علاج الغضب عند الأطفال؟

ما هو تعريف الغضب عند الأطفال؟

الغضب عند الأطفال: هو عبارة عن مجموعة من المشاعر الانفعالية، المختلفة التي يشعر بها الأطفال، حيث أنه يوجد فروق فردية بين الأطفال في التعبير عن هذا الغضب، ويمكن اعتبار الإحباط، سبب من أسباب الغضب، ويمكن اعتبار الغضب، نوع من أنواع العدوان، حيث أنه يغضب الطفل عندما تتقيَّد ميوله، أو يواجه صعوبة في تحقيقها؛ فالغضب ردُّ فعلٍ للمواقف المختلفة التي تسبب الأحباط، ومن الطرق التي يتم التعبير فيها عن مظاهر الغضب، صراخ الطفل، والبكاء عند قيام أمه بتركه بمفرده، أو بسبب، عدم قدرته على لفت انتباه الأشخاص المحيطين به.

ما هي أنواع الغضب عند الأطفال؟

1- الغضب بأسلوب إيجابي: وفي هذا النوع من الغضب، يقوم الطفل بالتعبير عن غضبه من خلال الصراخ أو تكسير الأشياء أو الضرب.


2- الغضب بأسلوب سلبي: حيث يقوم الطفل بتعبير عن مشاعر غضبه، من خلال قيامه، بعدة تصرفات منها، الانسحاب والانطواء، مع حبس المشاعر والإضراب عن الطعام.

ما هي أسباب الغضب عند الأطفال؟

1- فقدان الطفل أحد ألعابه المفضلة أو كسرها، أو قيام الأهل بإعطائها لغيره بدون علمه.

2- قيام الأهل بلوم الطفل ونقده، أمام أصدقائه أو تحقيره أو الاستهزاء به.

3- قيام الأهل، بإلزام االطفل بالقيام بأفعال تفوق قدراته، والقيام بلومه عند التقصير فيها، مما يعرض الطفل للإحباط.

4- حرمان الطفل من حُب الكبار واهتمامهم وعطفهم.

5- مشاهدة الطفل النموذج الغاضب؛ سواء كان ذلك بالأفلام أو في الواقع.

6- شعور الطفل بالفشل؛ بسبب التأخر الدراسي له.


7- التدخل في حرية الطفل ونشاطه وتقييد حركته.

ما هي طرق علاج الغضب عند الأطفال؟

1- عدم النظر إلى غضب الطفل على أنه فعل مدمر، بل هو شكل طبيعي للعدوان.


2- عدم خضوع الأهل لطلبات الطفل عندما يلجأ إلى البكاء أو الصراخ، أو أي أسلوب تدميري.


3- عدم مقابلة الغضب بغضب آخر، عند غضب الأطفال يجب على الوالدين التحلي بالصبر وعدم رد الغضب بغضب.


4- عدم قيام الأفراد المحيطين به، بالصراخ عليه والغضب منه بشكل يزيد عن الحد المطلوب.


5- النظر إلى سلوك الطفل، بشكل متسامح وهادئ.


6- ضبط النفس عند الوالدين، من أهم الطرق التي تساعد الطفل في ضبط نفسه أيضاً.

7- إشغال وقت الطفل بالأشياء التي تعود عليه بالخير.

المصدر
الأم تعرف أكثر من الجميع، أليس كالهان، 2015مدخل إلى رياض الأطفال، أمل خلف، 2005علم النفس الاجتماعي، أحمد علي حبيبالتربية في رياض الأطفال، عدنان عارف ، 2000

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى