البكتيريا والفيروساتالعلوم الحياتية

ما هو فيروس التهاب الكبد C

فيروس التهاب الكبد سي ( hepatitis C virus): هو نوع من أنواع الفيروسات المصفرة، وهو فيروس يُصيب البشر، ويُسبب له مرض التهاب الكبد C، وبعض أنواع السرطان مثل سرطان الكبد.

 

وصف فيروس التهاب الكبد C

 

يمكن وصف فيروس التهاب الكبد C على النحو الآتي:

 

  • إن فيروس التهاب الكبد C هو فيروس مصفر مغلف، ذو حجم صغير وشكل دائري، ويبلغ حجمه من 55-65 نانومتر، وذو حمض نووي ريبي غير مجزأ، أحادي السلسلة، وذو اتجاه موجب.

 

تركيب فيروس التهاب الكبد C

 

يتكون فيروس التهاب الكبد C من:

 

  • يتكون فيروس التهاب الكبد C من الغلاف والكابسيد والحمض النووي والبروتينات.

 

  • يكون الغلاف لفيروس التهاب الكبد C عبارة عن غشاء دهني، ويبلغ قطره من 55 إلى 65 نانومتر.

 

  • يتكون الكابسيد لفيروس التهاب الكبد C من البروتينات والبروتينات السكرية، ويكون ذو شكل عشاري الوجوه، ويبلغ قطره من 33 إلى 40 نانومتر.

 

  • يتكون  فيروس التهاب الكبد C من جينوم مكون من الحمض النووي الريبي.

 

  • يتكون فيروس التهاب الكبد C من بروتينات بنائية وبروتينات غير بنائية.

 

  • يتكون فيروس التهاب الكبد C من بروتينات بنائية هي: البروتين الأساسي، وبروتين E1، وبروتين E2.

 

  • يتكون فيروس التهاب الكبد C من بروتينات غير بنائية هي: بروتين NS2، وبروتين NS3، وبروتين NS4A، وبروتين NS4B، وبروتين NS5A، وبروتين NS5B.

 

خصائص فيروس التهاب الكبد C

 

يمتلك فيروس التهاب الكبد C العديد من الخصائص، وهذه الخصائص هي:

 

 

  • يندرج فيروس التهاب الكبد C تحت عائلة الفيروسات المصفرة ( Flaviviridae)، وجنس فيروسات هيبا (Hepacivirus)، وهو جنس يحتوي على أنواع من الفيروسات تُصيب كبد الإنسان والكلاب والخفافيش والقرود وغيرها.

 

  • إن الاسماء الشائعة لفيروس التهاب الكبد C هي (Hepatitis C virus)  و(human hepatitis C virus)، وإن الاسم العلمي لهذا الفيروس هو (Hepacivirus C)، ويتم اختصاره HCV.

 

  • يتكون جينوم فيروس التهاب الكبد C من إطار قراءة مفتوح واحد، ويبلغ طوله 9600 قاعدة نيوكليوتيد.

 

  • يتم ترجمة إطار القراءة المفتوح لفيروس التهاب الكبد C لإنتاج منتج بروتين واحد، والذي تتم معالجته بعد  لإنتاج بروتينات نشطة أصغر.

 

  • يحتوي الجينوم على طرفي 5 ′ و 3 من RNA؛ حيث توجد المناطق غير المترجمة (UTR)، والتي لم تُترجم إلى بروتينات، ولكنها مهمة لترجمة وتكرار الحمض النووي الريبي الفيروسي.

 

  • يحتوي الطرف UTR 5 على موقع ربط الريبوسوم، أو موقع دخول الريبوسوم الداخلي (IRES)، والذي يبدأ في ترجمة بروتين طويل جداً، يحتوي على حوالي 3000 من الأحماض الأمينية.

 

  • يحتوي المجال الأساسي IRES لفيروس التهاب الكبد C على تقاطع حلزوني رباعي الاتجاهات يتكامل داخل عقدة كاذبة متوقعة، والذي يقيد اتجاه إطار القراءة المفتوح لتحديد موضعه على الوحدة الفرعية الريبوسومية 40S.

 

  • يتم  شق البروتين الأولي الكبير بواسطة البروتياز الخلوي والفيروسي إلى 10 بروتينات أصغر، تسمح بتكاثر الفيروس داخل الخلية المصابة، أو تتجمع في جزيئات فيروسية ناضجة.

 

  • يتم ترتيب بروتينات هذا الفيروس على طول الجينوم بالترتيب التالي: N terminal-core-envelope (E1) –E2 – p7-nonstructural protein 2 (NS2) -NS3-NS4A-NS4B-NS5A-NS5B-C الطرفية.

 

  • يحتوي البروتين الأساسي على 191 من الأحماض الأمينية.

 

  • يمكن الاستغناء عن بروتين NS1 (p7) لتكرار الجينوم الفيروسي، ولكنه يلعب دوراً مهماً في تشكل الفيروس، وهو عبارة عن 63 بروتين يمتد على غشاء من الأحماض الأمينية، ويوجد نفسه في الشبكة الإندوبلازمية.

 

  • إن بروتين NS2 هو بروتين عبر الغشاء يبلغ 21-23 كيلو دالتون (kDa) مع نشاط الأنزيم البروتيني.

 

  • يبلغ حجم بروتين NS3  حوالي 67 كيلو دالتون، ويحتوي طرفي N على نشاط إنزيم البروتياز السيرين، والذي يحتوي طرفه C على نشاط NTPase / هيليكاز، ويقع داخل الشبكة الإندوبلازمية ويشكل معقداً غير متجانس مع NS4A.

 

  • إن بروتين NS4A هو عبارة عن 54 بروتين غشائي من الأحماض الأمينية، ويعمل كعامل مساعد للبروتيناز.

 

  • إن بروتين NS4B هو عبارة عن بروتين غشائي صغير كاره للماء مع أربعة مجالات عبر الغشاء، ويبلغ حجمه 27 كيلو دالتون، ويقع داخل الشبكة الإندوبلازمية، ويلعب دوراً مهماً في تجنيد البروتينات الفيروسية الأخرى؛ حيث إنه يحث التغييرات المورفولوجية على الشبكة الإندوبلازمية لتشكيل بنية تسمى الشبكة الغشائية.

 

  • إن بروتين NS5A هو عبارة عن بروتين فسفوري محب للماء، ويلعب دوراً مهماً في تكاثر الفيروس، وتعديل مسارات إشارات الخلية واستجابة الإنترفيرون.

 

  • إن بروتين NS5B هو عبارة عن بوليميرايز الحمض النووي الريبي المعتمد على الحمض النووي الريبي الفيروسي، ويبلغ حجمه 65 كيلو دالتون، ويقوم بتكرار الحمض النووي الريبي الفيروسي باستخدام حبال الحمض النووي الريبي الموجب الفيروسي كقالب له، ويحفز بلمرة ثلاثي فوسفات الريبونوكليوزيد (rNTP) أثناء تكاثر الحمض النووي الريبي.

 

  • إن بروتين E1 وبروتين E2 هي بروتينات بنائية سكرية، والتي يتم ربطها تساهمياً عند تضمينها في غلاف فيروس التهاب الكبد C، ويتم تثبيتهما بواسطة روابط ثاني كبريتيد.

 

  • تلعب البروتينات السكرية دوراً مهماً في تفاعلات التهاب الكبد C مع جهاز المناعة.

 

  • تساعد منطقة شديدة التغير (HVR1)  وبروتين E2 على حماية الفيروس من جهاز المناعة، ويمنع CD81 من الالتصاق بمستقبله الخاص بالفيروس، ويمكن لبروتين E2 حماية E1 من جهاز المناعة.

 

  • على الرغم من أن HVR1 متغير تماماً في تسلسل الأحماض الأمينية، إلا أن هذه المنطقة لها خصائص كيميائية وفيزيائية وتشابكية متشابهة عبر العديد من البروتينات السكرية E2.

 

  • تم تصنيف فيروس التهاب الكبد C إلى ستة أنماط وراثية من 1-6 مع عدة أنواع فرعية داخل كل نمط وراثي والتي تكون ممثلة بأحرف صغيرة، ويتم تقسيم الأنواع الفرعية إلى أشباه الأنواع بناءً على تنوعها الجيني.

 

  • ينتقل فيروس التهاب الكبد C عن طريق سوائل الجسم المصاب مثل الدم والسوائل الجنسية، وعن طريق المشيمية من الأم للجنيين، ويمكن أن ينتقل وعن طريق النقل الميكانيكي للحشرات.

 

  • يُصيب فيروس التهاب الكبد C خلايا الكبد أو خلايا أحادية النواة في الدم المحيطي، ويتكاثر فيها، ويُسبب مرض التهاب الكبد C، وبعض أنواع السرطان مثل سرطان الكبد أو سرطان الخلايا الكبدية، والأورام الليمفاوية في البشر.

 

  • يتم تشخيص فيروس التهاب الكبد C باستخدام عينات الدم للكشف عن الأجسام المضادة، وذلك عن طريق فحص ELISA، وتحليل لطخة ويسترن، كما يمكن استخدام فحص PCR، وأخذ خزعة من الكبد لتحديد درجة تلف  خلايا الكبد.

 

دورة حياة فيروس التهاب الكبد C

 

تكون دورة حياة فيروس التهاب الكبد C على النحو الآتي:

 

  • يتم توسط دخول فيروس التهاب الكبد C إلى الخلية بواسطة البروتينات السكرية، حيث البروتين بمستقبل خلية الكبد أو احدى خلايا أحادية النواة في الدم المحيطي، والذي يرسل إشارات إلى الخلية لجلب الفيروس إلى الداخل باستخدام الالتقام الخلوي.

 

  • تساعد البروتينات السكرية لفيروس التهاب الكبد C على الاندماج في غشاء الخلية، وذلك من أجل إطلاق الكابسيد الفيروسية في الخلية.

 

  •  يندمج الجسيم الداخلي والغلاف الفيروسي والحمض النووي الريبي في السيتوبلازم.

 

 

  • يستحوذ فيروس التهاب الكبد C على أجزاء من الآلية داخل الخلايا للتكاثر.

 

  • يتم ترجمة جينوم فيروس التهاب الكبد C لإنتاج بروتين واحد من حوالي 3011 من الأحماض الأمينية.

 

  • تتم معالجة البروتين متعدد البروتينات بواسطة البروتياز الفيروسي والخلوي لإنتاج ثلاثة بروتينات بنائية  وسبعة بروتينات غير بنائية (NS).

 

  • قد يحدث تغيير إطار في المنطقة الأساسية لإنتاج بروتين إطار قراءة بديل (ARFP).

 

  • تقوم بروتينات NS بتجنيد الجينوم الفيروسي في مجمع تكرار الحمض النووي الريبي، والذي يرتبط بأغشية السيتوبلازم المعاد ترتيبها.

 

  • يحدث تكرار الحمض النووي الريبي عبر بوليميرايز الحمض النووي الريبي المعتمد على الحمض النووي الريبي (بروتين NS5B)، والذي ينتج حبلا وسيطة من الحمض النووي الريبي السالب.

 

  • يعمل الحمض النووي الريبي الخيطي السالب كقالب لإنتاج جينومات فيروسية خيطية إيجابية جديدة.

 

  • يتم ترجمة الجينومات الوليدة أو تكرارها أو تعبئتها داخل جزيئات فيروس جديدة.

 

  • يتكاثر الفيروس على الأغشية الدهنية داخل الخلايا،  ويتم تشويه الشبكة الإندوبلازمية  إلى هياكل غشائية ذات شكل فريد تسمى الشبكات الغشائية، ويتم تحفيز هذه الهياكل عن طريق بروتين NS4B.

 

  • يرتبط البروتين الأساسي بقطرات الدهون، ويستخدم الأنابيب الدقيقة والداينين ​​لتغيير موقعها إلى توزيع حول النواة، ويحدث تجميع لمكونات الفيروسات.

 

 

المصدر
الكتاب"رحلة الإنسان مع الفيروس"المؤلف"سعد الدين عبد الغفار"الكتاب" الوجيز في الفيروسات الطبية"المؤلف"حسين ماهر البسيوني"الكتاب"أساسيات علم الفيروسات"المؤلف"فؤاد شاهين""Book"Human Virology"Author"John Sidney Oxford

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى