المحاسبةمال وأعمال

ما هي الأصول الثابتة؟

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الميزانية العمومية
  • مفهوم الأصول الثابتة
  • صافي الأصول الثابتة

مفهوم الميزانية العمومية:

تُعتبر الميزانية العمومية أحد القوائم المالية التي إصدارها في نهاية السنة المالية برفقة القوائم المالية الأُخرى، والتي تقوم بشكل أساسي بتوضيح طبيعة ووضع الشركة المالية من ربح أو خسارة وكذلك توضح جميع التكاليف والإيرادات التي دخلت إلى صناديق المؤسسة والتكاليف التي تم إنفاقها ومواضع إنفاقها، وكذلك تُبيّن الميزانية العمومية مقدار المصاريف التي تم إنفاقها في سبيل إنتاج وتحقيق العملية الإنتاجية.


وكذلك بناءً على الميزانية العمومية والنتائج التي يتم إصدارها وإظهارها للجمهور؛ يقوم العديد من الأفراد باتخاذ العديد من القرارات المتعلقة بخط سير العمل الخص بهم، فمنهم المدراء والجهات الرقابية الداخلية والخارجية وكذلك المستثمرين وأصحاب الشركات التي تحظى بنفس طبيعة العمل، والجهات الضريبية التي تقوم بفرض الضرائب، بناءً على مقدار الأرباح التي حصلت عليها المؤسسة خلال السنة السابقة. وتتكوَّن الميزانية العمومية من العديد من العناصر أهمها الأصول والالتزامات وحقوق الملكية، وتنقسم الأصول إلى أصول متداولة وأصول ثابتة وفيما يلي سوف نقوم بتوضيح الأصول الثابتة.

مفهوم الأصول الثابتة:

الأصول الثابتة أحد البنود الأساسية لقائمة الميزانية العمومية، وكذلك تُعتبر من العناصر الأساسية والواجب توافرها في أي مؤسسة؛ لضمان نجاح العمل فبدون الأصول الثباتة لا يمكن لأي مؤسسة أو شركة أن تقوم بأعمالها؛ لأنها تعمل على تسهيل جميع العمليات الإناتجية وتوفر العديد من المساعادات للموظفين وللمؤسسة بحد ذاتها، وعادةً ما يتم شراء الأصول الثابتة للاستخدام بداخل المؤسسة أو الشركة، وليس لغرض البيع أو التجارة ولكن كما ذكرنا فإنها تُستخدم لخدمة المؤسسة والموظفين.


وعادةً ما يتم استخدام الأصول الثابتة لفترات زمنية طويلة تصل إلى 20 سنة، ومن أبرز الأمثلة على الأصول الثابتة، الأراضي والمباني المعدات والآلات والسيارات والأجهزة الإنتاجية وجميع الأدوات التي من الممكن استخدامها في المؤسسة والتي تعود على المؤسسة بنفع معين أو فائدة، وبناءً على مبدأ أساس الاستحقاق المحاسبي، فلا يتم تسجيل الأصول الثابتة في الدفاتر المحاسبية عند القيام بعملية الشراء إنما يتم تسجيلها عند الاهتلاك ويتم حسابها بحسب العمر الإنتاجي لها وههو الذي يمثل عدد السنوات التي تم استهلاك الأصل فيها وتم العمل به والاستفادة منه والاستفادة من العملية الإنتاجية.

صافي الأصول الثابتة:

كما ذكرنا فإن الأصل الثابت هو عبارة عن معدات وأجهزة وغيرها، والتي بدورها تُعتبر مُعرَّضة بشكل كبير إلى أن يقل أداؤها؛ الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الأهمية النسبية لمعرفة قيمة صافي الأصل الذي تم شراءه في أول المدة، والمقارنة وحساب السعر عند الشراء مع سعر الاهتلاك، وذلك من خلال إضافي سعر الأصل الثابت عند الشراء وجميع التكاليف التي تمت إضافتها لتحسين وتطوير الأصل، مطروحاً منه قيمة الاستهلاك المتراكم على مدار السنوات وكذلك طرح قيمة الأصل التراكمي، وجميع المطلوبات والالتزامات المتعلقة بالأصل الثابت باعتبارها التزام على المؤسسة أو على الشركة، ومن ثم يتم التوصل إلى قيمة صافي الأصل الثابت.

فوائد حساب صافي الأصول الثابتة:

العديد من الفوائد التي تعود على المؤسسة؛ نتيجة عملية صافي الأصول الثابتة، والتي بدورها تُسهل عملية الأداء وتوضّح مقدار ما تم استهلاكة في المؤسسة خلال العمر الإنتاجي للأصل. ومن أبرز هذه الفوائد ما يلي:

  • من خلال حساب قيمة الأصل أو العمر الإنتاجي للأصل، فإن المؤسسة تتوصل إلى نتيجة فعلية حول جودة هذا الأصل وكمية الاستفادة التي تمت للمؤسسة أو الشركة.

  • من خلال حساب قيمة الأصل أو العمر الإنتاجي للأصل، يتم تقييم طبيعة عمل هذه الأصل هل أدت بالغرض التي تم شرائها من أجله أم لا؟

  • من خلال حساب قيمة الأصل أو العمر الإنتاجي للأصل، يتم توضيح استجابة الأصل إلى الظروف البيئية المحيطة.

  • من خلال حساب قيمة الأصل أو العمر الإنتاجي للأصل، يتم توضيح وقدرة الأصل على مواجهة المخاطر المتوقعة الحدوث وغير المتوقعة التي من الممكن أن تتعرض لها المؤسسة.

  • من خلال حساب قيمة الأصل أو العمر الإنتاجي للأصل، يتم توضيح قدرة الأصل على مدى تحقيقه للأهداف الموضوعة من قِبل المؤسسة أو الشركة.

  • من خلال حساب قيمة الأصل أو العمر الإنتاجي للأصل، تقوم المؤسسة بالحصول على التغذية الراجعة والتي بدورها تُساعد على اتخاذ القرارات المستقبلية الخاصة بالشركة فيما يتعلق بإعادة شراء الأصل أم لا؟

  • من خلال حساب قيمة الأصل أو العمر الإنتاجي للأصل، تستطيع المؤسسة أن تحصي وتحصر عدد المرات التي تم إصلاح الأصل الثابت أو حساب وحصر مقدار التكاليف التي تم إنفاقها على هذا الأصل.

المصدر
كتاب مبادئ المحاسبة، د. أحمد رجب عبد العال – أستاذ المحاسبة بجامعة الإسكندرية ورئيس قسم المحاسبة بجامعة بيروت العربية، مركز الكتب الثقافية 1983م.كتاب أصول المحاسبة، د. خالد أمين عبد الله - د. سليمان حسن عطية. - د. فوزي غرابية. - د. نعيم دهمش، د. هاني محمود أبو جبارة، قسم المحاسبة، كلية الإقتصاد والتجارة الجامعة الأردنية عمان – الأردن، جمعية عمال المطابع العاونية 1981م.كتاب مبادئ الاستثمار وتطبيقاته،الكاتب جميل جموه،طبعة سنة 2019كتاب أصول صناديق الاستثمارفي الأسواق المالية، الكاتب د.شريط صلاح الدين، طبعة سنة2018محاسبة وتقييم المشروعات الإقتصادية، د. علي يوسف خليفة، منشأة المعارف الإسكندرية 2001م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى