إن الدقيق الخام يمكن أن يحتوي على بكتيريا ضارة مثل السالمونيلا. وعن طريق تسخين الدقيق، هذا يقتل أي بكتيريا ضارة قد تكون موجودة ويجعل الطحين الخام آمنًا للاستهلاك، حيث يمكن تسخين الدقيق الخام لجميع الأغراض إلى 160 درجة فهرنهايت لقتل البكتيريا التي قد تكون موجودة. ويتميز الدقيق المعالج حرارياً بقدرته على امتصاص الرطوبة، وعدم قدرة محتواه من البروتين على تكوين الغلوتين عند ترطيب الدقيق. يستخدم بشكل شائع مع المخبوزات عالية النسبة، ويستفاد من معالجة الطحين إطالة مدة الصلاحية، وزيادة حجم الكعك.

طرق معالجة الطحين بالحرارة

 

الطريقة الأولى: معالجة الدقيق بالحرارة في الميكروويف

 

يمكن تطبيق هذه الطريقة باتباع الخطوات التالية:

1. يجب استعمال وعاء آمن للاستخدام في الميكروويف، ودقيق لجميع الأغراض أو أي نوع، ومقياس حرارة سريع القراءة وملعقة. يمكن اختيار إما تسخين كيس الدقيق بالكامل أو مجرد معالجة ما تحتاجه لوصفة واحدة. عند القيام بتسخين بما يكفي للوصفة، يمكن إضافة كوبًا إضافيًا للتأكد من الحصول على ما يكفي.

2. يوضع الدقيق في الوعاء ويجب القيام بتسخينه لمدة 30 ثانية في كل مرة، مع التحريك بين كل فاصل زمني. يقلّب جيدًا للتأكد من عدم حرق أي من المكونات، حيث تحتوي أفران الميكروويف على تلك النقاط الساخنة الصعبة.

 

3. من الضروري استخدام مقياس حرارة القراءة الفورية، لاختبار الحبوب في عدة أماكن للتأكد من وصولها إلى 165 درجة فهرنهايت طوال الوقت. وعند الحصول على قراءة منخفضة في منطقة واحدة، يجب التقليب والتسخين لمدة 30 ثانية إضافية حتى يصبح كل شيء جاهزًا.

الطريقة الثانية: المعالجة الحرارية للدقيق في الفرن

 

تستخدم طريقة الفرن عندما معالجة كمية كبيرة من الدقيق بالحرارة، يمكن اتباع الخطوات التالية لتطبيق هذه الطريقة:

 

1-يجب البدء في التسخين المسبق للفرن على 300 درجة فهرنهايت / 150 درجة مئوية، كما يجب نشر كمية طحين أكثر مما تتطلبه الوصفة على صينية الخبز أو شيء به جوانب. ثم يمكن اتباع عملية مشابهة لطريقة الميكروويف عن طريق تقليب الدقيق وفحص درجة الحرارة كل دقيقتين. ويجب التأكد من التحقق من بعض الأماكن المختلفة في المقلاة للتأكد من السلامة، حيث يمكن خلط الدقيق بملعقة أو ملعقة في كل مرة تحقق من درجة الحرارة، للمساعدة على تسخينها بالتساوي، فإذا التصق الدقيق بقاع أو جوانب المقلاة، فيمكن تركه هناك.

2. لا يجب كشط الدقيق العالق في كوب القياس المخصص للعجين أو البسكويت، لأنه يخلق تكتلات صغيرة تضيف قوامًا غير محبب.

 

3. إن الدقيق يحتاج إلى أن يبرد تماما قبل الاستخدام، سيستغرق الأمر حوالي 30 دقيقة. يمكن وضع المقلاة في الثلاجة وتركها تبرد حال  العجلة. إذا كان الدقيق متكتلًا حقًا، فقد يكون الفرن ساخنًا جدًا أو قد يحتوي الميكروويف على نقاط ساخنة. ويمكن تفتيتها بالأصابع، أو خفقها بقوة في وعاء أو  يمكن تنخيل الدقيق والتخلص من القطع صغيرة إذا لزم الأمر.

 

نصائح هامة لعمل دقيق معالج حرارياً بطريقة صحيحة ومثالية

 

  • يمكن استخدام هذه التقنيات للمعالجة الحرارية في أي مكان من كوب واحد  إلى ستة أكواب من الدقيق في المرة الواحدة.

 

  • يجب التأكد من قياس الدقيق بشكل صحيح، حيث يقلب ثم يسكب في كوب قياس ويكشط بسكين. أو الأفضل من ذلك، يمكن استخدام ميزان مطبخ رقمي.

 

  • عند استخدام الفرن، فلا يجب ترك الدقيق بعيدًا عن حافة ورق الزبدة. يمكن أن يتسبب ذلك في التصاقها بالمقلاة وتكوين كتل من الدقيق يصعب خلطها مع العجين أو الخليط.

 

  • يجب أن يقلّب الدقيق في كل مرة عند التحقق من درجة حرارته. سيساعد ذلك على تسخينها بالتساوي، بالإضافة إلى التأكد من وصول كمية الدقيق بأكملها إلى درجة الحرارة المناسبة وأنها آمنة.

 

  • يمكن استخدام مقياس حرارة الطعام للتحقق من درجة حرارة الدقيق، حيث أنها تعمل بشكل أفضل وهي أسهل طريقة للتأكد من وصول الدقيق إلى درجة الحرارة المناسبة.

 

  • يترك الدقيق يبرد حتى يصل إلى درجة حرارة الغرفة قبل استخدامه. في حال العجلة وعد توافر المزيد من الوقت، يمكن إدخال الوعاء في الثلاجة لتسريع العملية.

 

  • عند ملاحظة أن الدقيق الخاص يحتوي على قطعة أو كتل، فقد يعني ذلك أن الميكروويف الخاص بعض النقاط الساخنة، أو قد يكون الفرن ساخنًا. ولحل المشكلة يمكن تنخيل الدقيق، والتخلص من أي كتل كبيرة أو يمكن تقسّيمها باستخدام الأصابع.