تُلبّي برامج تطوير المنتج نوعين من الأهداف القابلة للقياس وهي: (الأهداف التي تتعلق بالمنتج نفسه والأهداف التي تدمج تطوير المنتج مع أهداف الأعمال الأوسع)، حيثُ أنّهُ تمكّنك الأهداف المتعلقة بالمنتج مثل تحسين الأداء أو التكاليف أو الجودة من قياس نجاح البرنامج، وتوضح الأهداف المتعلقة بالأعمال مُساهمة تطوير المنتج في تحقيق أهداف مثل تحسين أداء التسويق أو الإيرادات أو الربحية.

كيفية تحديد أهداف قابلة للقياس في تطوير المنتج في التسويق:

أداء المنتج أو جودة المنتج:

من المُمكِن أن يُركِّز برنامج تطوير المنتج على إنشاء منتج جديد أو تحسين أداء منتج موجود، وفي كلتا الحالتين الهدف هو إنشاء منتج يُقدِّم لعملائك مزايا أداء لا يستطيع مُنافسيك مُطابقتها، ولتعيين أهداف أداء مُحدّدة قابلة للقياس، فإنّ عليك القيام بتطوير مواصفات تستند إلى عوامل الأداء المهمة لعملائك، وتشمل الأمثلة تحسين سُرعة التشغيل بنسبة مُعيّنة أو دمج عدد مُعيّن من الوظائف في منتج واحد، وتحديد عوامل التطوير المهمة من خلال إجراء أبحاث السوق أو مُطالبة العملاء بتعليقات حول مُتطلباتهم.

الكلفة:

يُعدّ خفض تكلفة المنتج هدفاً مهماُ، حيثُ أنّهُ إذا كان هدفك هو البيع بسعر أقل من مُنافسيك أو خفض تكاليف التصنيع، فإنّ عليك تحديد هدفاً مثل تقليل تكلفة المنتج بنسبة مُعيّنة باستخدام مكونات مُنخفضة التكلفة أو تقليل تكاليف التصنيع بنسبة مئوية مُعيّنة عن طريق التخلص من كمية مُحدّدة من عمليات التصنيع، ويُمكنك أيضاً تحديد أهداف لتحسين تكلفة عملية تطوير المنتج، مثل تقليل تكاليف تطوير المنتج بنسبة مُعيّنة عن طريق الاستعانة بمصادر خارجية للبحث في جامعة أو شركة أبحاث.

الجودة:

يُعدّ تحسين الجودة هدفاً مهماً لتطوير المنتج، حيثُ أنّهُ إذا رأى العملاء أنّ منتجاتك غير موثوقة أو مُكلِفة للحفاظ عليها، إنّهُ أيضاً هدف أساسي إذا كان على شركتك أن تفي بمعايير جودة مُحدّدة وضعها العملاء أو المنظمون، لذلك فإنّ عليك تحديد أهدافاً مثل تحسين موثوقية المنتج بنسبة مئوية باستخدام مواد أقوى أو تقليل تكاليف صيانة المنتج بنسبة مئوية عن طريق تمكين فترات خدمة أطول.

أداء التسويق:

تمنحك المنتجات الجديدة فُرصة لتحقيق أهداف العمل مثل زيادة حصة الأسواق الحالية أو تحسين الاحتفاظ بالعملاء أو دخول قطاعات سوق جديدة، حيثُ أنّهُ يؤدي تبسيط عملية تطوير المنتج إلى تقليل الوقت الذي يستغرقه طرح منتجات جديدة في السوق، ممّا يجعلك تتقدم على المُنافسين، ولتحديد أهداف قابلة للقياس، فإنّ عليك تحديد جوانب التسويق حيثُ يمنحك تطوير المنتج أكبر ميّزة تنافسية، وتشمل الأمثلة تطوير عدد مُعيّن من المنتجات الجديدة التي تُلّبي مُتطلبات العملاء في قطاع سوق جديد أو تقليل الوقت اللازم للتسويق بنسبة مُعيّنة لضمان أنّ المنتج الجديد هو الأول من نوعه المُتاح تجارياً.