التغذيةتصنيع غذائي

طريقة عمل الخل الأبيض

اقرأ في هذا المقال
  • الخل الأبيض
  • المكونات اللازمة في عمل الخل الأبيض
  • طريقة عمل الخل الأبيض
  • استخدامات الخل الأبيض

الخل الأبيض:

يدخل الخل الأبيض في العديد من الأطعمة مثل المخللات والأجبان والسلطات وكذلك في صناعة المخبوزات، كما يمكن استخدام الخل في عمليات التنظيف، فهو يتمتع بفاعلية عالية وقوية، حيث تتركّز طريقة تحضير الخل الأبيض على تخمير الأطعمة كالبنجر والبطاطا ودبس السكر ومصل الحليب، يتوفّر الخل في كل مكان حيث يتواجد على رفوف العديد من المحال التجارية وبأسعار مناسبة، لكن الكمية المستخدمة منه تعتمد على أهداف استخدامه.

المكونات اللازمة في عمل الخل الأبيض:

  • ½ جالون من الماء.

  • كوب و1/2 كوب من السكر.

  • 1 علبة من خميرة خبز.

  • 2 كوب خل غير مفلتر.

  • 1 بالون كبير أو قطعة قماش قطنية.

طريقة عمل الخل الأبيض:

  • لبدء صنع الخل، يُمزج الماء والسكر مع التسخين في قدر كبير على الموقد ويقلب الماء حتى يذوب السكر ثم نرفع القدر من على النار ونترك ماء السكر يبرد إلى حوالي 110 درجة فهرنهايت.

  • نصب الماء في إبريق زجاجي نظيف سعة جالون واحد ونحركه مع خميرة الخبز.

  • نقوم بتمديد البالون عبر فتحة الإبريق لتشكيل الضغط، والتي سوف تملأ بثاني أكسيد الكربون والغازات الأخرى الناتجة عن عملية التخمير، (أو نقوم بوضع قطعة قماش قطنية ووضعها على فوهة الوعاء الزجاجي وتثبيتها برباط مطاطي) ثم نضع الإبريق في منطقة تبقى فيه درجة حرارة الغرفة لمدة أسبوعين تقريبًا.

  • سيبدأ البالون بالانتفاخ، وسنرى الفقاعات تتصاعد عبر السائل، وإذا لاحظنا أن البالون أصبح كبيرًا جدًا، نسمح لبعض الهواء بالخروج.

  • بمجرد اختفاء الفقاعات والتي من المفترض أن تستغرق أسبوعين تقريبًا نسكب السائل في وعاء زجاجي كبير أو وعاء من الفولاذ المقاوم للصدأ، ونحتاج إلى زجاجة ذات فم واسع، حيث تسمح مساحة سطح السائل الإضافية بالحصول على المزيد من الأكسجين.

  • نضيف الخل غير المصفى ونغطي الجزء العلوي بطبقتين من القماش القطني ونغلقه بشريط مطاطي، حيث يسمح القماش القطني للأكسجين بالدخول مع منع الحشرات مثل ذباب الفاكهة بالدخول.

  • نضع الإبريق في مكان مظلم في درجة حرارة الغرفة، ويفضل أن يكون بعيدًا، لأن العملية تنتج رائحة خل قوية.

  • بعد بضعة أيام سنرى شكل غشاء أملس على السطح هذا يعتبر أساس الخل أو أم الخل.

  • يمكن أيضًا استخدام السائل الكحولي، بما في ذلك بقايا البيرة وعصير التفاح الصلب والنبيذ الأبيض أو النبيذ الأحمر، مع الخل غير المصفى بدلاً من صنع خليط الماء والسكر.

  • نترك الوعاء لمدة أربعة أسابيع تقريبًا كما يمكن البدء في اختبار المذاق إذا كان الخل جاهزًا، أو يمكن إجراء اختبار الرائحة حيث سيكون رائحة الخل قوية، عندما يبدو جاهزًا نجري اختبار التذوق إذا لم يكن له النكهة المرغوبة نتركه لمزيد من التخمير.

  • عندما نتأكد أن الخل جاهز نصفيه من خلال بضع طبقات من القماش القطني أو مرشح القهوة لفصل الأم ثم نقوم بتخزين الخل المصفى في الثلاجة أو قم نبستره حتى نتمكن من تخزينه في درجة حرارة الغرفة.

  • لبسترة الخل نضع برطمانات الخل غير المغطاة في قدر كبير من الماء البارد ونترك الماء يغلي ببطء ثم نطفئ النار ونضع الأغطية على البرطمانات ونخرجها من الماء لتبرد.

استخدامات الخل الأبيض:

  • وصفة الخل الأبيض للبشرة: يمكن استخدام الخل كتونيك للبشرة حيث نضع في وعاءٍ ملعقةً من الخل الأبيض وكوباً من الماء ثم نخلطهم بشكل جيد وندهن بها الوجه من خلال استخدام قطع من القطن النظيفة ونتركه على الوجه حتى يجف لمدة 10 دقائق ثم نغسل الوجه بالماء.

  • يمكن إضافة الخل الأبيض على الورود والأزهار؛ ممّا يساعد في إطالة عمر الأزهار والمحافظ على حيويتها، نضيف بضعة ملاعق من الخل  إلى الماء مع السكر ونضعه في الوعاء الذي يوضع فيه الزهور.

  • يستخدم في التخلّص من الرواسب حيث يوضع في وعاء رذاذ ويرش في المرحاض أو للحنفيات؛ للتخلص من الرواسب الكلسية.

  • نستخدمه في تنظيف النوافذ وبقع السجاد وكذلك المفروشات والأوعية الزجاجية.

  • تساعد إضافة الخل إلى بعض السلطات إلى خفض نسبة الكوليسترول.

  • كما يمكن شرب الخل مع المياه؛ ممّا يساهم في تنظيم مستويات السكر في الدم وبالتالي يعتبر مفيداً لمرضى السكري.

  • تساعد إضافة الخل في زيادة امتصاص الكالسيوم وتعزيز عملية الامتصاص في الجسم؛ حيث يحتوي الخل على حمض الخليك.

  • يساهم الخل في التخلص من الرائحة الكريهة وعلاج مشاكل التهاب الحلق، حيث نقوم بالغرغرة بالخل المخفف بالماء في الصباح وقبل النوم؛ ممّا يساهم بشكل كبير في حل مشاكل الحلق.

  • يجب الحظر من الحموضة العالية لدى الخل؛ بسبب محتواه العالي من حمض الخليك ممّا يحدث مشاكل في مينا الأسنان ويؤدي إلى تآكلها، حيث بهذه الميزة يستخدم الخل في التنظيف، يحتوي الخل على مانسبته 20% من حمض الخليك.

المصدر
How to Make Vinegarكتاب التصنيع الغذائي/دكتور عمر بقاعيكتاب حفظ وسلامة الأغذية/دكتور حنين الطراونةBenefits of White Vinegar Regarding Health

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى