خوسيه رينالدو دي ليما المعروف باسم رينالدو هو لاعب كرة قدم برازيلي سابق، كان يلعب كلاعب مهاجم. وظهر رينالدو في منتصف السبعينيات مع نادي أتلتيكو مينيرو، وهو النادي الذي كرّس حياته المهنية بالكامل لهُ تقريباً. ويعتبر الكثيرون أنَّ رينالدو أحد أكثر اللاعبين موهبة في عصره. وفي 28 يناير من عام 1973م عندما كان يبلغ من العمر 16 عاماً ظهر رينالدو لأول مرة مع نادي أتلتيكو مينيرو المُحترف في مُباراة ضد نادي فاليريو، وانتهت المُباراة بنتيجة 1 – 2 لنادي فاليريو. وفاز رينالدو بلقبه الأول مع النادي بفوز النادي بلقب بطولة مينيرو في عام 1976م.

 

تاريخ اللاعب خوسيه رينالدو دي ليما

 

طوال مسيرته الكروية في نادي أتلتيكو مينيرو شارك رينالدو في 475 مُباراة وسجّل 255 هدفاً وحقق 289 فوزاً و113 تعادلاُ و73 هزيمة، وحصل على ما مجموعه 17 بطاقة حمراء، وفي فئة الشباب سجّل رينالدو 54 هدفاً في 44 مُباراة. وكان رينالدو هدّاف البطولة البرازيلية من عام 1977م إلى عام 1997م، بحيث سجّل 28 هدفاً في 18 مُباراة. ومع منتخب البرازيل لكرة القدم لعب رينالدو معهم 37 مُباراة وسجّل 14 هدفاً، وتمَّ استدعاؤه للعب مع منتخب البرازيل في بطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 1978 في الأرجنتين، وسجّل رينالدو خلال المونديال الهدف الأول للبرازيل ضد منتخب السويد.

 

وغادر رينالدو نادي أتلتيكو مينيرو في عام 1985م متوجهاً إلى نادي بالميراس، وبقيَ مع نادي بالميراس لمدّة ثلاثة أشهر دون تسجيل أي هدف. وفي عام 1986م تعاقد رينالدو مع نادي ريو نيجرو وكروزيرو، ولعب معهم مُباراتين فقط في بطولة مينيرو لعام 1986م. وكانت آخر مُباراة لعبها رينالدو مع نادي أتلتيكو مينيرو ضد نادي أياكس أمستردام الهولندي في 11 أغسطس من عام 1985م، وانتهت المُباراة بنتيجة 4 – 1 لصالح نادي أياكس أمستردام.

 

وكان لدى رينالدو طريقة خاصة للاحتفال بأهدافه، بحيث كان يقوم بقبص يده اليمنى مرفوعة للأعلى. وعلى الرغم من أنّهُ كان في حالة بدنية وتقنية جيدة للغاية إلا أنّهُ لم يتم استدعاء رينالدو للعب مع منتخب البرازيل لكرة القدم في بطولة كأس العالم لكرة القدم في عام 1982م من قِبل مُدرّب المنتخب الوطني تيلي سانتانا.