الرياضةكرة القدم

ملعب بولار دولولي الفرنسي

اقرأ في هذا المقال
  • ملعب بولار دولولي
  • تاريخ ملعب بولار دولولي

ملعب بولار دولولي:

 

بولار دولولي هو ملعب كرة القدم الرئيسي لنادي لانس، ويقع الملعب في مدينة باه دو كاليه في فرنسا. وتمّ تشييد الملعب في عام 1933م، وكان الملعب مقرّ إقامة نادي لانس لكرة القدم منذُ افتتاحه باستثناء موسم 2015م عندما تمّ تجديد الملعب ليورو 2016م. وحتى عام 2013م كان الملعب يتسع لـ 41229 متفرجاً، لمدينة يبلغ عدد سكانها 36728 نسمة، ولمنطقة حضرية يزيد عدد سكانها عن 550 ألف نسمة.

 

تاريخ ملعب بولار دولولي:

 

من بعد التجديد الذي حصل في الملعب أصبح الملعب يتسع لـ 38223 مُتفرج. ومنذ عام 1920م تمّ تطوير نادي لانس بأقصى سرعة مع لاعبيه الجدد القادمين من بولندا للعمل في المنجم، وقد أسفرت الأمور عن ولادة أول نادي للمشجعين وهو نادي لينسويس، وبالتالي انضم النادي إلى القسم الفخري في عام 1929م. وكما تلقى النادي أول إعاناته من مدينة لانس التي كانت تهتم أكثر فأكثر بكرة القدم.

 

وفي عام 1932م بدأت أعمال البناء الخاصة بالملعب، وتمّ تحديد هذا الإدراك وفقاً لخطط كبير المهندسين للأعمال، وقام هذا البناء بتوظيف مئات العاطلين عن العمل الذين عملوا لشهور على بناء هذهِ الأرض، وأخذت الأرض مساحة ما يُقارب من ثمانين ألف متر مكعب، وكانت الأعمال بقيادة جوستاف سبريت، وهو المهندس ورئيس خدمة الإنشاءات. وفي يناير من عام 1933م أثناء أعمال الحفر الجديدة في الملعب اكتشف العمال قذيفتين كبيرتين و22 قنبلة يدوية غير منفجرة.

 

وفي أبريل أعلن نائب رئيس البلدية في ذلك الوقت ألفريد مايس لجميع الاتحادات الحالية الافتتاح المستقبلي للملعب، وكان الافتتاح مقرر يوم الأحد 21 مايو من عام 1933م، ومع اقتراب الموعد النهائي دعت اللجنة المنظمة عشرات الشركات في بداية مايو من نفس العام وكذلك الأبطال الأولمبيين من مدرسة جوينفيل، الذين كانوا يُحضرون ثمانية أدوات رياضية مثل أداة الوثب العالي أو رمي القرص.

 

وحضر الافتتاح المئات من عمال المناجم البولنديين، وقرر المنظمون عزف النشيد الوطني الفرنسي والبولندي في بداية الحفل. وفي 18 يونيو من عام 1933م بمبادرة من فيليكس بوليرت رئيس مجلس إدارة الشركة تمّ افتتاح الاستاد الجديد بشكل رياضي أمام بضعة آلاف من الأشخاص الذين جاؤوا على عجل لمثل هذا الحدث، وعندما توفي فيليكس بوليرت في عام 1936م أُطلق اسمه على الملعب بشكل منطقي تماماً.

المصدر
MEN'S RANKING

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى