الرياضةكرة القدم

منتخب روسيا لكرة القدم

اقرأ في هذا المقال
  • تاريخ منتخب روسيا لكرة القدم

اقرأ في هذا المقال:

تاريخ منتخب روسيا لكرة القدم:

منتخب روسيا لكرة القدم هو الممثل الرسمي لدولة روسيا في لعبة كرة القدم الدولية، ويخضع منتخب روسيا لاتحاد روسيا لكرة القدم. ويُعدّ الملعب الرئيسي لروسيا هو ملعب لوجنيكي في موسكو، كما يُعدّ المُدرّب الحالي لمنتخب روسيا هو ستانيسلاف تشيرشيسوف. وعلى الرغم من كونها عضواً في الفيفا منذُ عام 1912م، دخلت روسيا لكأس العالم لأول مرة في عام 1958م، وتأهلوا للبطولة 11 مرة في المجموع، وكانت أفضل نتيجة لهم هي المركز الرابع في عام 1966م. وفازوا بالنسخة الأولى من بطولة أوروبا في عام 1960م، وكانوا وصيفين في أعوام 1964م و1972م و1988م.


ومنذُ تفكك الاتحاد السوفيتي، كانت أفضل نتيجة حصلت عليها روسيا في عام 2008م هي الفوز بالميداليات البرونزية. وبقيادة المُدرّب بافيل ساديرين كانت روسيا في المجموعة الخامسة لحملة التصفيات المؤهلة لكأس العالم 1994م، التي أقيمت في الولايات المتحدة، وكانت روسيا في المجموعة مع اليونان وآيسلندا والمجر ولوكسمبورغ، وتأهلت روسيا في النهاية إلى جانب اليونان بستة انتصارات وتعادلين، وذهبت روسيا إلى الولايات المتحدة لبدء حقبة جديدة من كرة القدم الروسية كدولة مستقلة. وتألف الفريق الروسي من قدامى المحاربين مثل: حارس المرمى ستانيسلاف تشيرشيسوف، ألكسندر بوروديوك، فيكتور أونوبكو، أوليغ سالينكو، ديميتري تشيريشيف، أليكساندر موستوفوي، فلاديمير بيشاستنيخ وفاليري كاربين.


وفي البطولة النهائية تم وضع روسيا في المجموعة الثانية مع الكاميرون والسويد والبرازيل، وكانت هذه مجموعة قوية مع وجود فرص محدودة لروسيا في التأهل إلى الدور الثاني، وفي أول مُباراتين في ديترويت، خسرت روسيا بنتيجة 2 – 0 أمام البرازيل، وخسرت بنتيجة 3 – 1 أمام السويد، وتغلَّبت روسيا على الكاميرون بنتيجة 6 – 1 في سان فرانسيسكو، وسجل اللاعب أوليج سالينكو خمسة أهداف في مُباراة واحدة، وخرجت روسيا من البطولة بثلاث نقاط من فوز واحد وخسارتين. وفيما بعد تم إقالة المُدرّب سديرين بعد الأداء الضعيف للمنتخب.


وخلال التصفيات كأس العالم 1994م تغلبت روسيا على اسكتلندا واليونان وفنلندا وسان مارينو وجُزر فارو، لتحتل المركز الأول بثمانية انتصارات وتعادلين، وفي البطولة النهائية كانت روسيا في المجموعة الثالثة مع ألمانيا والتشيك وإيطاليا، واعتبرت هذه المجموعة “مجموعة الموت”، حيث أطلق على روسيا لقب الفريق الأضعف، وتم إقصائهم بعد الخسارة 2 – 1 أمام إيطاليا، و3 – 0 أمام ألمانيا، وانتهت المُباراة الأخيرة لروسيا ضد جمهورية التشيك بالتعادل بنتيجة 3 – 3.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى