العلومالعناصر الكيميائية

عنصر الأكتينيوم

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الأكتينيوم.
  • نظائر الأكتينيوم.
  • خصائص الأكتينيوم.
  • استخدامات الأكتينيوم.
  • المركبات الكيميائيّة.
  • طرق ترسيب الأكتينيوم.

مفهوم الأكتينيوم:

هو عنصر من العناصر الكيميائيّة، نادر الوجود والاستخدام، يُرمز له بالرمز الكيميائيّ”Ac”، عدده الذريّ يساوي”89″، يقع في الجدول الدوري ضمن عناصر المجموعة الثالثة والدورة السابعة، يتبع في تصنيفه إلى عناصر مجموعة الأكتينيدات.

يمتاز الأكتينيوم بنشاطه الإشعاعيّ الكبير؛ الأمر الذي يجعله يُظّهر لمعاناً وبريقاً عند وضعه في الظلام، يتم العثور عليه مُرتبطاً بشكل كبير في معدن اليورانيوم، كما أنّه يتشابه في العديد من خصائصه ونشاطه الكيميائيّ مع عنصر اللانثانيوم.

إلى جانب ذلك فقد ينتشر الأكتينيوم في معظم مناطق ودول العالم، حيث يزداد تركيزه في كل من النمسا والبرازيل والهند والصين إلى جانب وجوده ولكن بكميّات أقل من السابق في الجزائر وبولندا وروسيا.

يعود السبب وراء تسميّة الأكتينيوم بهذا الإسم إلى إحدى الدول الموجودة في فرنسا نسبةً إلى العالِم الذي قام باكتشافه، إلى جانب ذلك فقد تعرّض الأكتينيوم كغيره من العناصر إلى عمليّات التبادل الأيونيّ والتحلُّل الكهربائيّ من أجل عزله وفصله عن جميع المواد والمعادن التي يرتبط بها.

إضافةً إلى ذلك فإنّ انتاج هذا العنصر يتم من خلال القيام بعمليّة قذفه بالنيترونات الموجودة في المُفاعلات النوويّة، كما أنّه من أهم عمليّات فصل الراديوم إضافةً إلى ماورد ذكره في الأعلى هي عمليّة ترسيب الراديوم بالأمونيا وذلك من خلال وضعه مع اللانثانيدات والثوريوم.

نظائر الأكتينيوم:

يحتوي الأكتينيوم على نظيراً مُستقراً واحداً وهو النظير”227″، في حين أنّه يحتوي كغيره من العناصر على مجموعة كبيرة من النظائر المُشعة والتي قد يصل عددها إلى ما يُقارب”36″ نظيراً جميعها تختلف في كتلها الذريّة وعمرها النصف.

يُعتبر نظير الأكتينيوم”227″ من أكثر النظائر ثباتاً وإشعاعاً، كما أنّ عمره النصف طويل مُقارنةً بباقي النظائر الأخرى، إضافةً إلى النظير”226″ الذي له عمر نصف لا يتجاوز الثلاثون ساعة، أمّا عن باقي النظائر فإنّ عمرها النصف لايزيد عن”10″ ساعات.

يُعتبر نظير الأكتينيوم”217″ من أقل النظائر في عمرها النصف حيث لا يمكن أن يتجاوز عمره النصف أجزاء من الثانيّة، إلى جانب كونه قابل للإضمحلال عن طريق إضمحلال جزيئات ألفا.

خصائص الأكتينيوم:

  • يُعدّ هذا العنصر فلزاً له نشاط إشعاعيّ كبير.

  • يمتاز بلونه الفضيّ.

  • له بريقاً عالي ولمعاناً يظهر بشكلٍ خاص عند وضعه في الظلام.

  • يظهر في أغلب الأحيان في الحالة الصلبة.

  • له بُنيةً بلوريّة مُكعب الشكل.

  • يمتلك مغناطيسيّة مُسايرة.

  • له نقاط انصهار وغليان ثابتات.

  • كهروسلبيته مُنخفضة مُقارنةً بباقي عناصر المجموعة التي ينتمي إليها.

  • موصل جيد للحرارة والكهرباء.

  • يمتاز بكثافته الكبيرة ووزنه الثقيل.

  • قابل للتفاعل مع الماء.

  • قابل للتأكسد.

  • قابل للتحلُّل ليُعطي نواتج مُطلقة للإشعاع.

  • يتشابه الأكتينيوم مع عنصر اللانثانيوم في مظهره الخارجي.

استخدامات الأكتينيوم:

  • يدخل في بعض الأحيان في صناعة المُفاعلات النوويّة.

  • يتم استخدامه في صناعة بعض السبائك المعدنيّة.

  • يتم استخدامه كمصدر نيترون مُهم؛ وذلك نظراً لنشاطه الكيميائيّ العالي.

  • يتم استخدامه في أغلب الأحيان في بعض عمليّات الليزر.

  • يدخل في صناعة أنواع مُعينة من الأجهزة الكهربائيّة والإلكترونيّة.

  • يتم استخدامه في علاج بعض الأمراض إلى جانب دخوله في صناعة بعض الأدوية.

المركبات الكيميائيّة:

يحتوي الأكتينيوم على مجموعة كبيرة من المركبات الكيميائيّة لكل منها استخدام مُحدد، حيث أنّه يتكوّن من مجموعة من المركبات والتي تكون شحيحة الذوبان في الماء كمركبات الفلوريدات والكربونات والفوسفات.

في حين أنّه يحتوي على مجموعة من المركبات التي لها القدرة على إحداث تفاعلات مُتعددة إلى جانب قدرتها على الذوبان في الماء، ومن أهم هذه المركبات:

  • الأكاسيد: وهو مركب كيميائيّ له صيغة كيميائيّة خاصة به”Ac2o3″، يتكوّن هذا المركب بفعل أكسدة الفلز.

  • الهيدروكسيد: يتم تحضير وانتاج هذا المركب الكيميائيّ من خلال القيام بإحداث تفاعل بين كل من القلويّات أو الأمونيا مع مجموعة من محاليل الاكتينيوم حتى يتم في نهاية هذا التفاعل انتاج راسب جيلاتيني يتكوّن بشكلٍ رئيسيّ من هيدروكسيد الأكتينيوم.

  • الهاليدات: وهي مركب كيميائيّ له صيغة كيميائيّة خاصة به، يمتاز هذا المركب بقدرته على التفاعل مع مجموعة من العناصر والمركبات الأخرى.

  • الكبريتيدات: يتم تحضير هذا المركب من خلال القيام بإحداث تفاعل بين كل من كبريتيد الهيدروجين أو الكربون مع أكسيد أو هيدروكسيد الأكتينيوم، هذا وقد يمتاز مركب الكبريتيد بلونه الأسود وذوبانه السريع في الحموض المُخففة.

طُرق ترسيب الأكتينيوم:

يتعرّض الأكتينيوم لعمليّات ترسيب عديدة، حيث أنّه قد يتم ترسيبه باستخدام مجموعة من الهيدروكسيدات كالألمنيوم أو الحديد أو الأتريوم، ومن الممكن أن تتم عمليّة الترسيب باستخدام مجموعة مُختلفة من الكربونات أو فلوريد اللانثانيدات.

هذا ومن الممكن اللجوء إلى استخدام عدد من المواد والعناصر التي تُساعد في ترسيب الأكتينيوم كاستخدام فوسفات البزموت وكبريتات الرصاص إلى جانب استخدام يودات السيريوم باعتبارها من أهم المُرسبات التي تُساعد بشكل كبير على ترسيب الأكتينيوم.

حيث أنّه ونتيجةً لعمليّات الترسيب هذه تبيّن أن الأكتينيوم عبارة عن مركب أساسي يتكوّن من نترات الأكتينيوم التي تمتاز بقابليتها الكبيرة على الذوبان في السوائل كالماء والكحول.

المصدر
الأكتينيومActinium: the essentialsThe Preparation and Identification of Some Pure Actinium Compounds1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى