التربية الخاصةعلم الاجتماع

ما هو نماذج التدريب على استراتيجيات التواصل للأطفال ذوي الإعاقة السمعية؟

اقرأ في هذا المقال
  • نماذج التدريب على استراتيجيات التواصل للأطفال ذوي الإعاقة السمعية.

يوجد نماذج خاصة للتدريب على استراتيجيات التعامل مع الأطفال ذوي الإعاقة السمعية، فهذه النماذج تشتمل على استراتيجيات المسهلة، المحتوى المتضمن في استراتيجيات التواصل، استراتيجيات تنظيم الرسالة، استراتيجيات الإصلاح.

نماذج التدريب على استراتيجيات التواصل للأطفال ذوي الإعاقة السمعية:

  1. الاستراتيجيات المسهلة:
    هي الاستراتيجيات المستخدمة من قبل الأطفال ذوي الإعاقة السمعية؛ بحيث تؤثر في التعرّف إلى الكلام وبيئة التواصل وطرق تقديم الرسالة والرسالة بحد ذاتها.


    وتشتمل الاستراتيجيات المسهلة على أداء التعرف إلى الكلام، التي تشتمل على استراتيجيات الحضور والتوقع للأطفال ذوي الإعاقة السمعية، وبيئة التواصل تشتمل على الاستراتيجيات البنائية التي يستخدمها المعاق سمعياً في التعامل مع البيئة المحيطة، وأنماط التواصل تشتمل على استراتيجيات تعليمية، حيث يقوم المعاق سمعياً بإعلام الطرف الآخر في عملية التواصل سلوكات المتكلم المناسية.

  2. المحتوى المتضمن في برامج استراتيجيات التواصل للشخص المتكلم:
    يشتمل محتوى برامج استراتيجيات التواصل على سلوكيات المتكلم المناسبة، حيث يستعمل كلام واضح والتأكد من أنك في مكان تسهل فيه رؤيتك بشكل واضح للأطفال ذوي الإعاقة السمعية، حيث يجب التعاطف مع الأطفال ذوي الفقدان السمعي؛ من أجل التخفيف من العزلة الاجتماعية.

  3. استراتيجيات تنظيم الرسالة:
    يجب أن يتضمن محتوى الرسالة للأطفال ذوي الإعاقة السمعية على جمل ذات بناء قواعدي بسيط ومختصر، وتجنب الأطناب والحيرة أو الإرباك والجمل المتتالية في محتوى الرسالة، فيجب أن تكون الرسالة ذات دلالة لفظية بسيطة.

  4. استراتيجيات الإصلاح:
    تشتمل استراتيجيات الإصلاح للأطفال ذوي الإعاقة السمعية على التكرار في محتوى الرسالة، كذلك البساطة في استخدام كلمات قليلة، إعادة صياغة مضمون الرسالة واستعمال كلمات مُختلفة، حيث يجب استعمال كلمات مفتاحية وتكرار كلمة واحدة مهمة؛ من أجل إيصال المعلومة بشكل المناسب.

المصدر
1_جمال الخطيب.مقدمة في الإعاقة السمعية.الأردن:دار الفكر.2_إبراهيم الزريقات.الإعاقة السمعية.عمان:دار وائل النشر.3_عبد الرحمن و إيهاب البيلاوي.المعاقين سمعياً.الرياض:مكتبة دار الزهراء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى