التغذيةالتغذية العلاجية

التغذية العلاجية للارتداد المريئي

اقرأ في هذا المقال
  • المشاكل التغذوية
  • عادات نمط الحياة
  • من أجل صحة أفضل للجهاز الهضمي

مرض الارتداد المعدي المريئي (GERD): والمعروف أيضاً بمرض ارتجاع المريء أو ارتجاع المعدة وهو مشكلة هضمية شائعة، وينتج بسبب بعض التغييرات التي تحصل على الحاجز بين المريء والمعدة مثل ضُعف قدرة المريء على إعادة الأحماض إلى المعدة أو وجود فتق في الحجاب الحاجز أو حدوث الارتخاء غير الطبيعي للعضلة العاصرة أسفل المريء.

لذلك النظام الغذائي والتغذية يلعبان دوراً مهماً في إدارة هذا المرض، كما يُعتبر النظام الغذائي النباتي الذي يحتوي على الكثير من مضادات الأكسدة والمركبات المضادة للالتهابات والماء والألياف من الأنظمة الغذائية التي قد تساعد على الشفاء بشكل أسرع كما وتقلل من الأعراض. يجد معظم الأشخاص المصابين بـمرض الارتداد المريئي أن أعراضهم تتأثّر بما يأكلونه ويشربونه.

المشاكل التغذوية:

إنها لفكرة جيدة معرفة ما هي الأطعمة التي تؤدي إلى ظهور الأعراض حتى تتمكّن من تجنّبها. ستكون الأطعمة مختلفة بالنسبة للجميع، لذا قلل فقط تلك التي تمثّل مشكلة بالنسبة لك. ليس لديك داعي لتقييد النظام الغذائي الخاص بك.
بالنسبة لكثير من الناس الذين يُعانون من ارتداد المريئ، تشمل الأطعمة التي يُمكن أن تُسبب لهم مشاكل ما يلي:

  • القهوة.

  • الكحول.

  • النعناع.

  • الفلفل الحار.

  • الشوكولاتة.

  • المشروبات الغازية.

  • عصائر الفاكهة الحمضية.

  • الأطعمة الدهنية أو الحارة.

  • المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

يمكنك أيضاً محاولة تجنّب ما يلي:

  • الأطعمة المقلية.

  • المعجنات.

  • الكعك والبسكويت.

  • الأغذية الدهنية مثل الهامبرغر والدجاج المقلي والبيتزا.

عادات نمط الحياة:

إن فقدان الوزن إذا كان ذلك مناسباً فهو أمر جيد ومهم، مثل محاولة تقليل الدهون في نظامك الغذائي وممارسة الرياضة بانتظام. المشي كل يوم يمكن أن يساعد في الهضم وفقدان الوزن.

حاول أن تجعل أوقات الوجبات خالية من التوتّر والسرعة، عن طريق تناول الطعام ببطء، وأخذ الوقت لمضغ الطعام بشكل صحيح، والتأكد بشكل عام من أنه لديك وقت للاسترخاء.

تجنّب تناول وجبات كبيرة، أو تناول الطعام في وقت متأخر من الليل. وحاول ألا تستلقي مباشرة بعد الأكل.

من أجل صحة أفضل للجهاز الهضمي:

بعض النصائح العامة للمساعدة في الهضم تشمل ما يلي:

  • زيادة الألياف، عن طريق استبدال بعض مكونات النظام الغذائي العادي بمكونات تحتوي على مستويات أعلى من الألياف مثل استهلاك الخبز الكامل والأرز البني والفواكه والخضروات والفاصوليا والشوفان.

  • تجنّب أو خفض المشروبات الغازية والمشروبات المحتوية على الكافيين.

  • شرب الكثير من السوائل مثل الماء.

المصدر
GORD and dietGERDEverything you need to know about GERD

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى