من المهم أن تتم الإشارة على أن بعض الأفراد قد يبذلون جهداً كبيراً لحرق الدهون المتكدسة في منطقة البطن بدون الوصول إلى أي نتيجة فعالة؛ حيث أن تكدّس الدهون في منطقة البطن يزيد من إمكانية الإصابة بأمراض القلب والسكري، وللتخلص من هذه الدهون الزائدة توجد العديد من الطرق البسيطة والسهلة التي من الممكن أن يتبعها البعض، وفي هذا المقال سنتحدث عن أسباب عدم خسارة دهون البطن.

لماذا لا يستطيع الفرد فقدان الدهون المتراكمة حول البطن؟

  1. من المهم أن تتم الإشارة على أن عدم ممارسة اليوغا من الممكن أن يؤدي أحياناً إلى تكدس الدهون في هذه المنطقة من الجسم، وبصورة عامة تعاني النساء بعد انقطاع الحيض من تكدس الدهون أكثر في منطقة البطن، كما أنه من الممكن أن يجدوا صعوبة في الاهتمام بصحتهم البدنية والتخلص من هذه الدهون، كما يعتبر التنفس الصحيح طريقة فعالة للتخلص من دهون البطن.

  2. إن الأفراد الذين يعانون من الاكتئاب، الضغط والقلق النفسي هم أكثر عرضة لتكدس الدهون في منطقة البطن؛ حيث من الممكن تفسير هذا باللامبالاة التي من الممكن أن يعاني منها العديد من الأفراد عند الإصابة بالاكتئاب، بالإضافة إلى انخفاض النشاط البدني واتباع العادات الغذائية غير الصحية، وفي مثل هذه الحالة من المهم أن يقوم الفرد بممارسة الرياضة لأن النشاط البدني يحسن من المزاج ويسرع في عملية الأيض.

  3. إن عدم استطاعة الفرد في التخلص من دهون البطن يرجع بصورة أساسية إلى ممارسة تمارين رياضية واتباع جداول تدريبية غير مُجدية، خصوصاً بالنسبة لأولئك الذين يقومون بممارسة تدريبات قاسية ومكثفة دون الحصول على فترة راحة، وفي المقابل من المهم أن يقوم الفرد بممارسة الرياضة باعتدال وأخذ استراحة للتمكن من خفض مستوى الأنسولين والكورتيزول.

  4. لا بُدّ من التنويه على أن نقص المغنيسيوم من الممكن أن يؤدي إلى تكدس الدهون في منطقة البطن؛ حيث أنه في الواقع يكون مستوى السكر في الدم مرتفعاً لدى الأفراد الذين يعانون من نقص المغنيسيوم، وهذا ما يؤدي إلى ارتفاع في مستوى الأنسولين، ويعتبر المغنيسيوم عنصراً رئيسياً في الجسم؛ حيث أنه يقوم بنحو 300 وظيفة متنوعة، وهو موجود في العديد من الأغذية على غرار الموز وفول الصويا.