التقنيةهواتف ذكية

كيفية الحصول على تطبيقات غير موجودة في متجر التطبيقات

اقرأ في هذا المقال
  • لماذا قد تحتاج تطبيقات غير موجودة في متجر التطبيقات؟
  • كيفية تثبيت التطبيقات من (Sideloading)
  • تحميل تطبيقات قانونية عبر أيفون مكسور الحماية
  • تحميل تطبيقات مقرصنة عبر أيفون مكسور الحماية
  • لماذا لا تسمح أبل بدخول بعض التطبيقات إلى متجر التطبيقات

يُعد الحصول على تطبيقات لجهاز أيفون الخاص بك أمرًا بسيطًا إذا كنت تستخدم متجر التطبيقات، ولكن يمكن أيضًا الحصول على تطبيقات غير موجودة في متجر التطبيقات ولكن بطرق أصعب نسيبياً.

لماذا قد تحتاج تطبيقات غير موجودة في متجر التطبيقات؟

يقدم (App Store) أكثر من مليوني تطبيق مذهل، ولكن لا يتوفر كل تطبيق يمكن تشغيله على أيفون أو أيباد. إذ أن أبل تضع قيودًا وإرشادات على التطبيقات التي تسمح بها في (App Store). وهذا يعني أن بعض التطبيقات المثيرة للاهتمام التي لا تتبع هذه القواعد غير متوفرة هناك. ويقود هذا الموقف الأشخاص الذين يتطلعون إلى معرفة كيفية تثبيت التطبيقات غير الموجودة في متجر التطبيقات.


وهناك عدة طرق للقيام بذلك، لكن الطريقة التي يجب أن تختارها تعتمد على التطبيق وعلى ما تريد القيام به. إذ يمكن الحصول على التطبيقات الموجودة في (App Store) مجانًا دون استخدام (App Store)، ولكن لا ينبغي لك ذلك. ومن ناحية أخرى، إذا كنت على استعداد لتحمل بعض المخاطر واستخدام تطبيقات لم توافق عليها أبل، فهناك بعض التطبيقات التي يمكن تنزيلها دون استخدام (App Store).

كيفية تثبيت التطبيقات من (Sideloading):

(Sideloading): هو الاسم المستخدم لتثبيت التطبيقات مباشرة على أيفون بدلاً من استخدام (App Store). وربما تكون هذه أبسط طريقة لإضافة تطبيقات إلى جهاز أيفون الخاص بك دون استخدام متجر التطبيقات هي استخدام تقنية تسمى التحميل الجانبي. حيث إنها ليست طريقة شائعة للقيام بالأشياء، لكنها ممكنة.

أهم معوقات التحميل من (Sideloading):

تكمن الصعوبة الحقيقية في التحميل الجانبي في أنك تحتاج إلى أن يكون لديك التطبيق في المقام الأول. ولكن تتوفر معظم تطبيقات أيفون في (App Store) فقط، وليس للتنزيل المباشر من موقع المطور على الويب أو من مصدر آخر. ولكن بعض المطورين يجعلون تطبيقاتهم متاحة كتنزيلات مباشرة للالتفاف على قواعد أبل. فإذا تمكنت من العثور على التطبيق الذي تريد استخدامه، فما عليك سوى إضافته إلى جهاز أيفون الخاص بك، ومن المحتمل أن يقدم المطور إرشادات ويجب أن تكون على ما يرام.

تحميل تطبيقات قانونية عبر أيفون مكسور الحماية:

بنفس الطريقة التي تتحكم بها أبل بشدة في متجر التطبيقات، فإنها تتحكم أيضًا في ما يمكن وما لا يمكن فعله على أيفون. وتتضمن عناصر التحكم هذه منع المستخدمين من تغيير بعض أجزاء (iOS)، نظام التشغيل الذي يعمل على أيفون. إذ يقوم بعض الأشخاص بإزالة عناصر التحكم هذه عن طريق كسر حماية هواتفهم (Jailbroken)؛ ممّا يسمح لهم بتثبيت التطبيقات غير المتوفرة في متجر التطبيقات، من بين أشياء أخرى. وهذه التطبيقات غير موجودة في (App Store) لأسباب مختلفة:

  • الجودة المنخفضة.

  • عدم شرعية التطبيق.

  • مستوى الأمان منخفض.

  • القيام بأشياء تريد أبل منعها لسبب أو لآخر.

متجر تطبيقات (Cydia) في الهواتف أيفون مكسورة الحماية:

إذا كان لديك جهاز أيفون مكسور الحماية، فهناك (Cydia) وهو مليء بالتطبيقات المجانية والمدفوعة التي لا توجد في متجر تطبيقات أبل وتتيح لك القيام بجميع أنواع الأشياء الرائعة.


في حين أن هناك تطبيقات يمكن تثبيتها فقط على الهواتف المكسورة، يبدو أن جيلبريك قد انتهى. وأكبر علامة على ذلك هي أن (Cydia) توقفت عن السماح للمستخدمين بشراء تطبيقات جديدة في ديسمبر 2018. ومع اختفاء مبيعات التطبيقات وتباطؤ الزخم، فقد تتوقف (Cydia) عن العمل تمامًا؛ ممّا يجعل الحصول على تطبيقات للهواتف مكسورة الحماية أكثر صعوبة.

سلبيات كسر حماية هواتف أيفون:

قبل أن تنفد لكسر حماية هاتفك وتثبيت (Cydia)، تحتاج إلى معرفة بعض الأشياء. أهمها هو أنه يمكن أن يؤدي كسر الحماية إلى تعطل هاتفك وتعريضه لمشاكل الأمان. ولن تقدم أبل أيضًا دعمًا للهواتف مكسورة الحماية، لذا يجب التأكد من فهمك للمخاطر وقبولها قبل الغوص في كسر الحماية.

تحميل تطبيقات مقرصنة عبر أيفون مكسور الحماية:

السبب الآخر الذي يجعل الأشخاص يكسرون هواتفهم هو أنه يمكن أن يسمح لهم بالحصول على تطبيقات مدفوعة مجانًا، دون استخدام متجر التطبيقات. وقد يبدو هذا جذابًا، لكن يجب القول إن القيام بذلك هو قرصنة، وهي غير قانونية وخاطئة من الناحية الأخلاقية. ففي حين أن بعض مطوري التطبيقات هم شركات كبيرة، فإن الغالبية العظمى من المطورين هم شركات صغيرة أو أفراد يعتمدون على الأموال المكتسبة من تطبيقاتهم لدفع نفقاتهم ودعم تطوير المزيد من التطبيقات. إذ تأخذ قرصنة التطبيقات الأموال التي حصلوا عليها بشق الأنفس من المطورين. في حين أن تطبيقات كسر الحماية والقرصنة هي وسيلة لتنزيل التطبيقات بدون متجر التطبيقات، فأخلاقياً لا يجب عليك القيام بذلك.

لماذا لا تسمح أبل بدخول بعض التطبيقات إلى متجر التطبيقات؟

قد تتساءل عن سبب عدم سماح أبل لبعض التطبيقات بالدخول إلى متجر التطبيقات. إذ تقوم أبل بمراجعة كل تطبيق يريد المطورون تضمينه في (App Store) قبل أن يتمكن المستخدمون من تنزيله. أثناء هذه المراجعة، تقوم أبل بالتتحقق من أشياء مثل ما إذا كان التطبيق:

  • استخدام أحدث التقنيات والرمز للتوافق والأداء.

  • تم تصنيفها بشكل واضح لنوع المحتوى الذي تقدمه.

  • أصلي ومفيد، وليس مجرد نسخة رخيصة لتطبيق أكثر شهرة.

  • انتهاك خصوصية المستخدمين من خلال جمع البيانات بشكل سري.

  • وظيفته إخفاء تعليمات برمجية ضارة.

ويمكن مقارن هذا بمتجر (Google Play) لنظام أندرويد، والذي لا يحتوي على خطوة المراجعة هذه ومليء بالتطبيقات منخفضة الجودة، والمظللة أحيانًا. بينما تعرضت شركة أبل لانتقادات في الماضي بسبب كيفية تطبيقها لهذه الإرشادات، فإنها عمومًا تجعل التطبيقات متاحة في متجر التطبيقات بشكل أفضل.

المصدر
How to Get Apps That Are Not in the App StoreHow to Install Apps From Outside Your Phone's App StoreHow to Get Apps without App StoreInstall iOS apps from outside the App Store

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى