ألعاب المضربالرياضة

مسؤوليات ومتطلبات مدرب لعبة التنس الأرضي

اقرأ في هذا المقال
  • مسؤوليات مدرب لعبة التنس الأرضي
  • متطلبات مدرب التنس الأرضي
  • لماذا يلجأ المدرب إلى تدريب لعبة التنس الأرضي؟

يتطلع الكثير من اللاعبين التنس الأرضي إلى وجود مدرب تنس نشيط وعاطفي لتقديم دروس التنس المفيدة لهم من مختلف الأعمار ومجموعات المهارات، حيث تشمل مسؤوليات مدرب التنس تقييم أداء اللاعبين، والتأكد من أن جميع معدات التنس في حالة عمل جيدة، وتثقيف اللاعبين حول استراتيجيات لعبة التنس والروح الرياضية الجيدة، كما يجب عليه أيضًا الحفاظ على المظهر الاحترافي في جميع الأوقات.

 

مسؤوليات مدرب لعبة التنس الأرضي:

 

لكي يكون المدرب لعبة التنس مدرباً ناجحاً يجب أن يكون على علم بأساليب التدريب المختلفة وأن يكون قادرًا على إجراء الإسعافات الأولية للاعبين حسب الحاجة، كما يجب أن يكون مدرب التنس المتميز قادرًا على تحفيز اللاعبين بالإضافة إلى إظهار مهارات الاتصال وحل المشكلات والمهارات التنظيمية المتميزة، كما يوجد عدة مسؤوليات يقوم بها المدرب، وأهم تلك المسؤوليات:

 

  • مساعدة اللاعبين في تطوير وتحسين مهارات التنس المختلفة.

 

  • تقييم مهارات التنس لدى اللاعبين لتحديد المجالات التي تحتاج إلى تحسين.

 

  • تنسيق وإجراء دروس التنس الفردية والجماعية.

 

  • تطوير برامج تدريبية مناسبة للاعبين بناءً على أعمارهم وأهدافهم ومهاراتهم الفردية.

 

  • تطوير طرق مبتكرة لمساعدة اللاعبين المبتدئين أو الأصغر سنًا في تعلم وتذكر قواعد اللعبة.

 

  • تحديد أساليب التعلم التي تعمل بشكل أفضل لكل لاعب وتكييف جميع أساليب التدريب وفقًا لذلك.

 

  • توفير بيئة تعليمية آمنة ومثمرة للاعبين.

 

  • جدولة اجتماعات مع أولياء أمور اللاعبين أو أولياء أمورهم لمناقشة تقدمهم.

 

  • حضور مباريات التنس والمسابقات والبطولات حسب الحاجة الذي يريدها.

 

متطلبات مدرب التنس الأرضي:

 

  • يجب أن  يحصل المدرب على درجة البكالوريوس في التربية البدنية أو إدارة الرياضة أو أي مجال ذي صلة.

 

  • يجب أن يحصل المدرب خبرة مثبتة في العمل كمدرب تنس أو مدرب ألعاب مضرب.

 

  • يجب أن يكون المدرب على معرفة جيدة بتقنيات التدريب المختلفة.

 

  • يجب أن يحصل المدرب على شهادات الإنعاش القلبي الرئوي والإسعافات الأولية؛ وذلك لأنها تفيد المدرب في حالات حدوث إصابات بين اللاعبين، حيث تعتبر الشهادة من خلال اتحاد التنس المحترف بالولايات المتحدة أو سجل التنس المحترف أمر مفيد ومهم للمدربين اللعبة.

 

  • يجب أن يمتلك المدرب القدرة على تحفيز اللاعبين.

 

  • كما يجب أن يمتلك المدرب مهارات تنظيمية وتحليلية وحل المشكلات ممتازة، ومهارات اتصال وخدمة العملاء استثنائية، بالإضافة أنه يكون لديه شغف باللعبة التنس الأرضي.

 

لماذا يلجأ المدرب إلى تدريب لعبة التنس الأرضي؟

 

ليس كل التدريبات التي يتم إتاحتها للمدربين التنس الأرضي تدريبات جيدة؛ ونسبةً إلى ذلك ينصح المدربين بأخذ الوقت الكافي في دراسة ما يقدمه كل مدرب، خاصةً إذا كان المدرب يرغب في المشاركة في المسابقات الرسمية على مستوى دول العالم، كما يوجدة عدة اعتبارات يجب على المدرب أخذها بعين الاعتبار، وأهمها:

 

الاعتبار الأول (مستوى خبرة مدرب التنس):

 

يمكن أن تكون هذه الخبرة التي يمتلكها المدرب التنس مفيدة بشكل كبير؛ وذلك لأنها تسمح للمدرب بتقييم قدرات اللاعبين التعليمية، وينصح المدربين بعدم الاعتماد فقط على مستوى مهارتهم في الملعب.

 

ولا يتعين على المدرب فقط أن يكون لاعباً جيداً بنفسه، ولكن الأهم هو أن يتمتع بالخبرة كمدرس ومدرب، كما لا يمكن لأي لاعب تنس جيد أن يصبح مدربًا جيدًا، حيث يحتاج المدرب المحترف إلى بعض الصفات الإضافية التي قد لا تكون مهمة عند اللعب، ومن المهم أن يتمتع المدرب الذي يختاره اللاعب بخبرة خمس سنوات على الأقل في تدريب التنس الاحتراف، حتى يتمكن من الحكم على معدل نجاحه، ومن أهم الصفات (القيادة، القوة، الشخصية، الذكاء).

 

الاعتبار الثاني (الأساليب):

 

إن الاساليب الذي يمتلكها مدرب التنس الأرضي مهمة؛ وذلك لأنها تساعد اللاعبين على ممارسة اللعبة بكل جاذبية وشغف، حيث أن التدريب الفردي الذي يمارسه المدرب للاعبين هو أفضل نهج للتقدم في هذه اللعبة، لذلك يجب أن يكون المدرب الجيد قادرًا على تكييف برنامجه التدريبي من أجل تحسين نقاط ضعفه وتحقيق أقصى استفادة من نقاط قوته، كما يجب على المدرب تقوية عناصر اللياقة البدنية لدى لاعبي التنس، مثل زيادة قدرته على التحمل، والمرونة، كما يمكن للمدرب أيضًا اقتراح تمارين محددة لتحسين حركته وحركة اللاعبين.

 

الاعتبار الثالث (التحقق من جودة المرافق والمنشأت الرياضية):

 

لكي يعرف المدرب كيفية إجراء التدريب يجب عليه أن ينتبه بشكل خاص لأسطح البلاط، حيث أن لكل سطح  مميزاته الخاصة، فعلى سبيل المثال الملاعب الترابية، مثل ملاعب جراند سلام مفيدة للاعبين الدفاعيين الذين لديهم بالفعل قدرة جيدة على التحمل، من ناحية أخرى تعد الملاعب الصلبة (مثل بطولة أستراليا المفتوحة) أفضل للاعبين القوية، بالإضافة إلى شيء مهم يجب على المدرب التحقق منه، توافر ملاعب داخلية ومغطاة، فإذا كان المدرب يهدف إلى التدريب على مستوى المنافسة، لا يجب أن يمنعه المطر والبرد من ممارسة برنامجه التدريبي على الملعب الداخلي؛ أي بمعنى الملاعب المغطاة.

 

الاعتبار الرابع (عناصر اللياقة البدنية):

 

تتضمن عناصر اللياقة البدنية عمليات الإحماء وجلسات التدريب الفعلية، حيث سيطلب من المدرب القيام بالتمارين والمشاركة في المباريات لإتقان اللاعب التنس مهاراته، مثل الضربة الأمامية والخلفية، والتحرك بشكل أسرع في الملعب ومع ذلك، فإن تدريب لعبة التنس له العديد من عناصر اللياقة اعتمادًا على احتياجات المدرب ومستوى لعبه.

 

ويمكن أن تشمل أيضًا، التكييف البدني والذي يشمل برامج اللياقة البدنية لتقوية نظام القلب والأوعية الدموية، التحضير الذهني يساعد المدرب هذا على تطوير أعصابه، كما يوصي المدرب به بشكل خاص قبل البطولة بضرورة تناول الغذاء؛ وذلك لأن نظام المدرب الغذائي له تأثير كبير على الأداء الرياضي، ويمكن أن يساعد في بناء كتلة العضلات، وتقوية قدرته على التحمل، أو زيادة قدرته على التعافي بعد التمرين، بالإضافة إلى العناية الطبية للوقاية من الإصابات أو معالجتها بسرعة.

 

الاعتبار الخامس (الشهادة المناسبة):

 

يوجد بعض الشهادات المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي للتنس، حيث أنه أمر مهم للغاية في ضمان الاحتراف والمهارة في المدرب، فعلى الرغم من أنه ليس بالضرورة أن يمتلك المدرب الشهادة، إلا أنها مع ذلك عامل مهم في اختيار المدرب المناسب للعبة.

 

ويبلغ متوسط ​​راتب مدرب التنس المحترف هو 41.000 دولار،  أما إذا كان المدرب مبتدئًا في عالم التدريب يمكن أن يبدأ التعويض من 25000 دولار سنويًا أو أقل، ولكن يمكن للمدربين المحترفين الأكثر خبرة كسب ما يصل إلى 100000 دولار.

 

الاعتبار السادس (التوصيات):

 

لا شيء يتفوق على التوصيات الجيدة التي تأتي للمدربين، خاصةً التي تأتي من اللاعبين السابقين والعملاء الراضين، فإذا حصل المدرب الذي يفكر فيه المدرب على ثناءات جيدة من لاعبي التنس الذين قاموا بتوجيههم في الماضي، خاصةً التلاميذ الذين فازوا ببعض المباريات والألقاب، فهذا بالتأكيد سيجعل عمل المدرب أسهل، فإن النتيجة السريعة تعني أن مستوى التفاهم بين المدرب واللاعب جيد، وهو بالطبع مهم جدًا للنجاح اللعبة.

 

كما أن دائماً يَعد مدرب التنس المحترف دائمًا بنتائج سريعة ويحققها للفريق الذي يدربه؛ حيث أن ذلك يساعده على بناء الثقة والقوة بينه وبين اللاعب الذي يدربه.

 

المصدر
الاتحاد العربي لكرة الطاولة - لجنة الحكام العرب - قانون كرة الطاولة ٢٠١٣ألعاب الكرة والمضرب، محمد عادل خطاب. تنس الطاولة، حسين شاكر المدخل إلى علم البايوميكانيك، الدكتور نزار الطالب، 1975

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى