إرشاد مهنيالعلوم التربوية

الأدوات التي يستخدمها المرشد المهني في مرحلة التشخيص

اقرأ في هذا المقال
  • المراحل التي تمر بها العملية الإرشادية المهنية.
  • الأدوات التي يستخدمها المرشد المهني في مرحلة التشخيص.

يقوم المرشد المهني بالعديد من العمليات التعاونية التي يقوم من خلالها بمساعدة كل فرد وكل مؤسسة مهنية بحاجة للمساعدة، يعتبر المرشد المهني الجسر الذي يعبر الفرد من خلاله إلى البَر الذي يجعله ذو مكانة في المجتمع، بحيث يقوم المرشد المهني بأكثر من عمل وبأكثر من طريقة؛ ليُثبِت جدارته وكفاءته في العملية الإرشادية.

المراحل التي تمر بها العملية الإرشادية المهنية:

يقوم المرشد المهني بتقديم العملية الإرشادية المهنية على مجموعة من المراحل وهي:

1- مرحلة الكشف والتعرُّف على المشكلة.

2- مرحلة التشخيص.

3- مرحلة تقديم المساعدة والحلول المناسبة.

4- مرحلة المتابعة.

الأدوات التي يستخدمها المرشد المهني في مرحلة التشخيص:

يستخدم المرشد المهني مجموعة من الأدوات ليقوم بتشخيص المشكلة التي تقابل الفرد عند اختيار المهنة المناسبة؛ لأنَّه يحتاج العديد من المعلومات التي يستخدمها للتشخيص المهني السليم، وتتمثل الأدوات التي يستخدمها المرشد المهني في مرحلة التشخيص من خلال ما يلي:

  • المقابلة، بحيث تتمثل هذه المقابلة بتواجد الفرد مع المرشد المهني في مكان ووقت محدد، ويقوم المرشد المهني بالحصول على المعلومات من الفرد نفسه.

  • الاختبارات، تتمثل بقيام المرشد المهني بتقديم الاختبارات التي تقيس مدى اتجاهات الفرد المهنية نحو المجالات المهنية، مثل اختبارات الميول المهنية.

  • دراسة الحالة، تتم من خلال الحصول على المعلومات التي تخص الفرد من أسرته وأصدقائه والفرد نفسه وجميع الأفراد الذين يتعلقون بالفرد.

المصدر
مقدمة في الإرشاد المهني، عبد الله أبو زعيزع، 2010.التوجيه المهني ونظرياته، جودت عزت عبدالهادي وسعيد حسني العزة، 2014.التوجيه والإرشاد المهني، محمد عبدالحميد الشيخ حمود، 2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى