التربية الخاصةعلم الاجتماع

تحديد كيف يمكن للطالب ذوي الإعاقة المشاركة في عملية التخطيط

اقرأ في هذا المقال
  • ‎ تحديد كيف يمكن للطالب ذوي الإعاقة المشاركة في عملية التخطيط .
  • آلية تحديد معايير مستوى الصف لذوي الإعاقة لتطوير الخطة التربوية الفردية.
  • آلية تحديد معايير مستوى الصف لذوي الإعاقة لتطوير الخطة التربوية الفردية.
  • آلية تحديد المهارات الوظيفية لبيئة الطالب ذوي الإعاقة.
  • وصف مستوى الطالب ذوي الإعاقة الأكاديمي الحالي والأداء الوظيفي.
  • آلية كتابة الأهداف للطلبة ذوي الإعاقة.

‎ تحديد كيف يمكن للطالب ذوي الإعاقة المشاركة في عملية التخطيط:

يطلب من الطلبة ذوي الإعاقة حضور اجتماع التخطيط، ومع أن العديد من الطلبة ذوي الإعاقة لا يحضرون هذه الاجتماعات إلا أن كثيراً منهم أيضاً ليس لديهم تعليمات منهجية في كيفية المشاركة في الاجتماع أو مشاركة في الأهداف أو قيادة اجتماع، وهنا وصف لعدة طرائق لإشراك الطلبة في هذه الاجتماعات أولاً يمكن أن يطلب من الطلبة تحديد أهداف قبل حضورهم للاجتماع، على سبيل المثال يمكن للطلبة الاختيار بين خيارات صور المهارات التي يرغبون في تعلمها أو صنع ألبوم لتفضيلاتهم.


وهناك خيار تعليم الطلبة بعرض أهدافهم عن طريق تقديم عرض على(power point) في الاجتماع ويمكن للطلبة ممارسة هذه المهارة مع دفع منهجي وردود فعل إلى أن يتمكنوا من تقديم العرض بقليل من المساعدة أو وحدهم، كما يمكن أيضاً إعطاء الطلبة فرصة لتقييم الذات من خلال سرد ما يفعلونه بشكل جيد وما يتعين عليهم القيام به على نحو أفضل، وقد يجهزون لهذا في وقت سابق للاجتماع باستخدام قائمة من الصور أو الكلمات البصرية.


وهناك مهارة أخرى يمكن أن يتعلمها الطلبة وهي طرح الأسئلة على الآخرين في الاجتماع، وعلى سبيل المثال يمكن للطالب أن يسأل الآخرين عن الأهداف التي يقترحونها ويجب على المعلم أن يتحقق خلال الاجتماع من مدى فهم الطلبة، وعلى سبيل المثال نحن نتحدث عن مادة الرياضيات الآن ما الذي نتحدث عنه ؟ أو قد يسأل الطلبة ما الدعم الذي يحتاجون إليه بتقديم خيارات، وعلى سبيل المثال أي من أنواع المساعدة هذه قد تحتاج في الرياضيات مساعدة صديق مساعدة مدرس جهاز كمبيوتر آلة حاسبة ؟ كما يمكن أن يطلب من الطلبة تلخيص وإنهاء الاجتماع ففي البداية قد يشارك الطالب في اجتماع الخطط التربوية الفردية (IEP) الخاص به باستخدام واحد أو اثنين من هذه النماذج ومع مرور الوقت يتعلم الطالب قيادة الاجتماع بأكمله.

آلية تحديد معايير مستوى الصف لذوي الإعاقة لتطوير الخطة التربوية الفردية:

من المهم تحديد معايير الولاية لمستوى صف الطالب لاستخدام هذه المعايير في التخطيط، وينبغي النظر في المعايير التي تتعلق بكل مجالات المحتوى في التربية العامة، وهذا يشمل عادة الرياضيات وفنون اللغة والعلوم والدراسات الاجتماعية على الأقل، ويمكن استخدام موقع الولاية الإلكتروني لمساعدة الطالب على تحديد الصف، وقد يرغب المعلم في طباعة هذه المعايير للرجوع إليها في اجتماع التخطيط للخطط التربوية الفردية (IEP)؛ لأن الهدف بالنسبة للطلبة الذيت سيخضعون لتقييم هو تحقيق الإنجاز البديل، فسيكون من الضروري تكثيف وإعطاء الأولوية لمعايير محتوى مستوى الصف وبمجرد تحديد الأولويات ضمن محتوى مستوى الصف يمكن للمعلم أن يبدأ بملاحظه ما يلزم للطلبة من المهارات لتعليم هذا للمحتوى على سبيل المثال القدرة على تحديد صورة موجزة عن النص.

آلية تحديد المهارات الوظيفية لبيئة الطالب ذوي الإعاقة:

بالإضافة إلى معايير الدولة على الفريق النظر في المهارات الوظيفية التي سيحتاجها الطالب في البيئات الحالية والمستقبلية وعادة تحدد هذه من خلال الجرد البيئي لبيئات الطالب، فيمكن للمعلم وضع لائحة بالبيئات التي يقصدها الطلبة عادة والمهارات اللازمة لكل منها على سبيل المثال الطالب الذي يبلغ من العمر(12) عاماً قد يذهب إلى السينما مع أصدقائة وبعض المهارات اللازمة لهذا الإعداد هي شراء تذكرة الدخول وشراء الواجبات الخفيفة وتحديد صالة عرض الفيلم واستخدام المرحاض والتواصل الاجتماعي مع الأصدقاء فهدف الخطة التربوية الفردية (IED) الذي قد ينتج عن هذا التحليل يمكنه اختيار عنوان الفيلم ودفع ثمن التذكرة وقد يكون للطلبة أيضاً احتياجات علاجية ومهارات إضافية.


وعلى المعلم التأكد من أن تكون نتائج تقييمات علاج النطق والعلاج المهني والعلاج الطبيعي متاحة للفريق جنباً إلى جنب مع شخص يفسرها ويقدم التوصيات، وأفضل طريقة لتلبية احتياجات العلاج هي دمج العلاجات المختلفة في برنامج تعليمي واحد بدلاً من الاعتماد على العلاجات المنفصلة، ويحتاج جميع أعضاء فريق برنامج التعليم الفردي بما في ذلك الأهالي والطلبة لفهم أهداف العلاج والمشاركة فيه كما يتطلب قانون تعليم الأفراد ذوي الإعاقة (IDEA) من فريق الخطط التربوية الفردية (IEP) أيضاً أن يضع بعين الاعتبار التدخلات السلوكية الإيجابية للطلبة الذيت يعيق سلوكهم تعلمهم أو تعلم الآخرين.

وصف مستوى الطالب ذوي الإعاقة الأكاديمي الحالي والأداء الوظيفي:

حيث يجب توفر المعلومات عن المهارات التي يحتاجها الطالب لتلبية المحتوى الحالي على مستوى الصف والحياة اليومية المهارات الوظيفية واحتياجات العلاج، والآن يمكنه وصف مستوى الطالب الحالي من الأداء باستخدام قوائم المهارات كإطار مرجعي لتلخيص الأداء الأكاديمي والوظيفي للطالب، ويمكن للمعلم استخدام السجلات السابقة وإجراء مقابلات مع المهنيين الذين عملوا مع الطالب في الماضي والمقابلات مع الوالدين والملاحظات المباشرة للطالب وإذا كان الطالب قد شارك مسبقاً في محتوى المناهج العامة.


وهناك رصد للتقدم المحرز فهذا يقدم مصدراً غنياً من البيانات لوصف الأداء في كل مجالات المحتوى الأكاديمي فضلاً عن مناطق الخطط التربوية الفردية (IEP) الأخرى، وإذا لم يكن للطالب معرفة مسبقة في محتوى المنهاج العامة يحتاج الفريق إلى الاعتراف بأن العجز الحالي في المعرفة والمهارات قد يكون نتيجة لعدم إعطاء فرصة للطالب، وقد يكون الطالب شارك في المناهج العامة ولكن لا توجد سجلات له أو للتقدم، ففي هذه الحالة قد يرغب المعلم في مقابلة المهنيين الذين عملوا سابقاً مع الطالب لتحديد المهارات التي أظهرها الطالب وتحديد المهارات التي لا يزال بحاجة إلى إتقانها.


يمكن للأهالي في كثير من الأحيان توفير معلومات حول أداء الطالب الحالي ليس فقط في مهارات الحياة اليومية ولكن في المحتوى الأكاديمي، كذلك فقد يحتفظ الأهل بعينات من عمل من السنة السابقة قد يساعد على تقديم صورة عن قدرات الطالب ويضيف أداء الطالب في تقييم الولاية أيضاً معلومات لهذا الملخص، وأخيراً ولملء الثغرات في معرفة ما يستطيع الطالب القيام به يستخدم المعلم بعض الملاحظة المباشرة، وقد يشمل ذلك الطلب من الطالب تجربة بعض الأنشطة المحتملة لمعرفة ما يمكنه القيام به، فبعض المعلمين قد يصنعون قوائم خاصة بهم للمهارات التي قد يحتاجها الطلبة للقبول إلى المنهج العام.

آلية كتابة الأهداف للطلبة ذوي الإعاقة:

بعد أن يتم وضع الأهداف السنوية يمكن للمعلم تطوير التزامات في اجتماع الفريق للتخطيط لبرنامج التعليم الفردي، ويمكن لأعضاء الفريق إعداد مشروع أولي لكتابة أهداف قبل الاجتماع وينبغي أن تعكس عملية مكتابة الأهداف وتشكيل أداء الطالب نحو الهدف السنوي، ويمكن تحليل الأداء وتدريسه باستخدام التسلسل أو مكونات مختلفة من المهارات.

المصدر
1_إبراهيم الزريقات ومحمود القرعان.قضايا معاصرة وتوجهات حديثة في التربية الخاصة.عمان: درا الفكر.2_إسماعيل بدر. مقدمة في التربية الخاصة. الرياض: دار الزهراء.3_فاروق الروسان. سيكولوجية الأطفال غير العاديين. عمان:دار الفكر للطباعة والنشر.4_عادل محمد. مدخل إلى التربية الخاصة. الرياض:دار الزهراء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى