هناك عدد قليل من الطرق لصنع الفلفل الحار بعض الناس يحبونه مع اللحم المفروم والفاصوليا، والكثير يأكله مع الخضارمهما كانت دواعي الاستخدام والطهي، فهناك العديد من الأخطاء التي يتم ارتكابها عند طهي هذا الطبق. في هذا المقال سنتعرف على أخطاء يجب تجنبها عند طهي وصنع الفلفل الحار.

 

أخطاء يجب تجنبها عند طهي الفلفل الحار

 

  • استخدام التوابل القديمة والتوابل التي لا داعي لاستخدامها :الطهي بالبهارات التي لا معنى لها هو في الواقع خطأ شائع يمكن أن يحدث بسهولة مع أي شخص. لكن يجب الحرص على استخدام التوابل الطازجة عند تحضير الفلفل الحار لأن هذا أحد أهم مكونات تحضير هذا الطبق.

 

  • تخطي استخدام الثوم والبصل الطازج : تتطلب العديد من وصفات الفلفل الحار مسحوق الفلفل الحار المطحون، وهو مزيج من الفلفل الحار المجفف والتوابل الأخرى مثل الثوم ومسحوق البصل. لكن هذا لا يعني أنه يجب عليك تخطي استخدام الثوم الطازج والبصل في الفلفل الحار. يضيفون نكهة عميقة لا يمكن للأشياء المجففة أن تتطابق معها.

 

  • عدم تحمير الخضار واللحوم: تأكد من أن الخضار (البصل، الفلفل الحلو، الثوم، إلخ) طرية وتم تحميرها واللحوم (اللحم البقري المفروم، الديك الرومي، الضلوع القصيرة) وغيره متبل جيدًا وتحمر من الخارج قبل اضافتها الى طبق الفلفل الحار. سيستمر طهي اللحوم والخضروات بمجرد إضافة السائل وترك الفلفل الحار ينضج.

 

  • استخدام الماء بدلاً من المرقة: على الرغم من أنه يمكن استخدام الماء لتحضير الفلفل الحار، فإن هذا الطبق سيكون له مذاق أكثر ثراءً إذا قمت بطهيه مع الدجاج أو اللحم البقري أو مرق الخضار.

 

  • إضافة التوابل نهاية عملية الطهي: تعتبر الأعشاب والتوابل الطازجة من المكونات الأساسية لإعداد الفلفل الحار في المنزل ولهذا من المهم معرفة كيفية تتبيل هذا الطبق بشكل صحيح. تعد إضافة التوابل والأعشاب في نهاية الطهي خطأ شائعًا يمكن أن يفسد النتيجة النهائية بسهولة.

 

  • عدم طهيها لفترة طويلة: هذه واحدة من تلك الأطباق التي سيكون مذاقها أفضل كلما طهيتها لفترة أطول، لذا حاول ألا تخطئ في طهيها جيدًا. يجب طهي الفلفل الحار لمدة ساعة واحدة على الأقل، لكن يمكن استخدام قدر الضغط إذا كان الوقت قصير.