التغذيةتغذية الرياضيين

أهمية الحمضيات للرياضيين

اقرأ في هذا المقال
  • فوائد الحمضيات للرياضيين

تعتبر الحمضيات مصدر ممتاز لفيتامين سي المعزز للمناعة، وهذا هو السبب في أن الكثير من الناس يتناولون هذه الفاكهة خلال موسم البرد والإنفلونزا. ولكن الحمضيات تقدم أيضًا العديد من الفوائد الصحية الرائعة الأخرى، وتمتلئ الفواكه الغنية بالألوان بالعناصر الغذائية المفيدة لك؛ ممّا يجعلها إضافة رائعة لنظام غذائي صحي.

فوائد الحمضيات للرياضيين:

1. مصدر جيد للألياف:

يجب أن يهدف الشخص إلى استهلاك حوالي 25 جرامًا من الألياف يوميًا، حيث يمكن أن تساعد الحمضيات على تحقيق هذا الهدف. تحتوي برتقالة واحدة (2.3) جرامًا من الألياف، بينما يحتوي اليوسفي على (1.6) جرام من الألياف علاوة على ذلك، فإن حوالي ثلثي الألياف الموجودة في الحمضيات هي ألياف قابلة للذوبان، والتي تم ربطها بخفض الكوليسترول، كما تساعد على تنظيم مستويات الجلوكوز.

إن الألياف المتبقية في الحمضيات غير قابلة للذوبان، ممّا يضيف كتلة إلى الجهاز الهضمي ويساعد على بقاء المعدة منتظمة بشكل صحي أكبر. كما أن الأطعمة المليئة بالألياف مثل الحمضيات تجعلنا نشعر بالشبع والرضا لفترة أطول من الأطعمة التي تحتوي على كمية أقل من الألياف، ممّا يجعلها وجبة خفيفة رائعة لفقدان الوزن.

2. تعتبر جيدة للقلب:

تحتوي الحمضيات على مركبات الفلافونويد، وهي مركبات نباتية قد تعزز صحة القلب، كما أن الجريب فروت الأحمر الغني بمضادات الأكسدة يساعد على خفض الكوليسترول الضار (LDL) وكذلك مستويات الدهون الثلاثية. كما تم ربط فيتامين سي بتقليل المخاطر من أمراض القلب. ومع ذلك، إذا كان الشخص يتناول العقاقير المخفّضة للكوليسترول، فقد يرغب في تخطي الجريب فروت والذي قد يتعارض مع هذه الأدوية.

3. خفض مؤشر نسبة السكر في الدم:

تحتوي ثمار الحمضيات على درجات منخفضة نسبيًا في مؤشر نسبة السكر في الدم على مقياس من 100 نقطة، ممّا يعني أنها لن تؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم مثل بعض الأطعمة الأخرى. والبرتقال، على سبيل المثال، لديه درجة 45 درجة (من نسبة مؤشر السكر في الدم)، والجريب فروت 25. (للمقارنة، الزبيب لديه درجة 64) وهذا يعني أن الجلوكوز في الحمضيات يتم إطلاقه في مجرى الدم وببطء؛ ممّا يمنح الشخص شعورًا ثابتًا بالطاقة.

4. المساعدة في تخفيف نزلات البرد:

إن الحمضيات تقدم جرعة صحية من فيتامين سي (51 مجم في البرتقال، 38 مجم في الجريب فروت و30 مجم في الليمون). وعلى الرغم من أن فيتامين سي لا يمكن أن يمنع نزلات البرد، فإن الأبحاث تشير إلى أنه قد يقلل من مدتها وشدتها، كما أن فيتامين سي يمكن أن يساعد في تقصير مدة الأعراض بحوالي يوم واحد؛ ممّا قد يحدث فرقًا كبيرًا عندما يشعر الشخص بوعكة صحية.

5. المحتوى الكبير من البوتاسيوم:

كما هو معروف أن البوتاسيوم موجود في الموز. ولكن الحمضيات هي أيضًا مصدر كبير لهذا المعدن، وهو أمر مهم لتنظيم السوائل وتوازن المعادن وتقلص العضلات. حيث يعمل البوتاسيوم أيضًا على تنظيم كمية الملح في النظام الغذائي من خلال مساعدة الجسم على التخلص من الصوديوم. فيعتبر هذا سبب وجيه لتناول الحمضيات. ومن خلال تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، يمكن المساعدة في تقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 21٪، وكذلك تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.

6. المساعدة على امتصاص العناصر الغذائية بشكل أفضل:

إن إضافة الحمضيات إلى الطبق قد يساعد على الاستفادة بشكل أكبر من الأطعمة التي يتناولها الشخص، حيث أن فيتامين سي يعزز حيوية الكاتيكين، وهي مضادات الأكسدة الصحية في الشاي الأخضر، ويمكن أن تساعد الحمضيات الجسم أيضًا على امتصاص الحديد، وهو معدن مهم لجهاز المناعة، حيث يساعد الجسم على إنتاج خلايا الدم الحمراء. ويوصى بتناول الحمضيات مع الأطعمة الغنية بالحديد مثل الخضروات الورقية والأسماك والدواجن واللحوم لتعزيز فوائدها الغذائية.

7. المساعدة في الترطيب:

مثل الخيار والبطيخ والطماطم، تحتوي ثمار الحمضيات على نسبة عالية من الماء (البرتقال يحتوي على 87٪ ماء والجريب فروت 88٪). حيث يمكن أن يساعد تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالمياه مثل الحمضيات في الحفاظ على الرطوبة، وهو أمر مهم لتخفيف العطش وكذلك المساعدة على استهلاك ما يكفي من السوائل طوال اليوم لمنع الجفاف ومساعدة أجهزة الجسم على العمل بشكل صحيح. وتعتبرالحمضيات أطعمة غنية بالمياه، ولكنها منخفضة السعرات الحرارية. كما يجب على النساء الحصول على 91 أوقية في اليوم والرجال 125 أوقية في اليوم من الحمضيات.

8. المساعدة في بقاء البشرة شابة:

سبب آخر لتناول الكثير من فيتامين سي أنه قد يكون مفيدًا للبشرة. حيث يلعب فيتامين سي دورًا في إنتاج الكولاجين، ممّا يدفع بعض الخبراء إلى الاعتقاد بأنه يمكن أن يساعد في الحفاظ على نضارة البشرة ونعومتها، ولكن وجدت دراسة نشرت عام 2007 في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية أن المشاركين الذين تناولوا الكثير من الأطعمة الغنية بفيتامين سي كانوا أقل عرضة للتجاعيد وجفاف الجلد من أولئك الذين لم يتناولوا فيتامين سي.

9. المساعدة في إنقاص الوزن:

تقدم الحمضيات كمية كبيرة من النكهات الجيدة مع القليل من الدهون أو الصوديوم أو السعرات الحرارية (تحتوي البرتقال على 45 سعرة حرارية فقط)؛ ممّا يجعلها مفيدة للغاية للنظام الغذائي. علاوة على ذلك، ربطت الأبحاث انخفاض مستويات فيتامين سي في الدم مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر ونسبة الدهون في الجسم.

المصدر
Nutritional and health benefits of citrus fruits9 Surprising Health Benefits of Citrus FruitImportance of Citrus Fruits in our diet10 Best Ways Citrus Fruits Can Improve Your Health

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى