الرياضةالرياضة والصحةتمارين رياضية

التمزق العضلي لدى الرياضين

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم التمزق العضلي.
  • علاج تمزق العضلات لدى الرياضين.
  • أسباب تمزق العضلات.
  • أعراض تمزق العضلات.
  • طرق الحماية من تمزق العضلات.

مفهوم التمزّق العضلي:

التمزّق العضلي: هو عبارة عن استطالة غير طبيعية في الألياف العضلية أو الأوتار الناتج عن الشدّ الواقع عليهما، الذي تجاوز مقدار المرونة في هذه الاستطالة الغير طبيعية، فينتج عنه التمزّق العضلي. ويُعدّ التمزّق العضلي أكثر الإصابات الرياضية شيوعاً.


ومن الممكن أن يكون تمزّقاً كاملاً أو تمزق جزئي غير كامل في جسم العضلة نفسها، أو اتصالها بالوتر أو في الوتر نفسه، أو في اتصال الوتر بالعظام حيث المنشأ أو المدغم للعضلة. ويحدث التمزّق غالباً نتيجة تخطّي الحدود الفسيولوجيّة المطاطيّة للعضلة، أو القيام بحركة عنيفة مفاجئة، أو القيام بمجهود عضلي كبير وتكون فيها العضلة غير مستعدة. وأنّ أكثر احتمالات حدوث التمزّق يكون في حالات عدم التسخين، أو التعرّض المفاجئ للبرد أو الإجهاد الشديد.

علاج تمزق العضلات لدى الرياضين:

  • الراحة والاسترخاء: يجب أن يبتعد اللاعب المصاب عن استعمال العضلة المصابة لعدّة أيام بعد الإصابة؛ وذلك لأن أيّ حركة بسيطة فيها قد تزيد من الألم. ويجب الحرص على عدم إراحة العضلة لفترة طويلة حتى لا تضعف، لذا يجب إراحة العضلة فترة يومين فقط، ثمّ البدء بمحاولة تحريكها بشكل تدريجي.

  • الثلج: يجب وضع كمادات الثلج على مكان التمزّق العضلي بشكل موضعي؛ وذلك ليقلل من التورم الحاصل على منطقة الإصابة. ويجب الحرص على عدم وضع الثلج مباشرة دون عازل يفصل بينه وبين الجلد كالقطن.

  • الارتفاع: يجب الحفاظ على منطقة العضلة المتضررة مرفوعة للأعلى؛ لذلك يجب إبقائها أعلى من مستوى القلب في الأيام الأولى للإصابة.

  • الضَّغط : يتمّ وضع رباط مطاطي ضاغط وذلك بدون إحكام شديد على منطقة الألم؛ من أجل تقليل التورُّم.

أسباب تمزّق العضلات:

  1. عدم القيام بتمارين الإحماء والتسخين الضرورية قبل ممارسة الرياضة.

  2. ضعف مرونة الجسم.

  3. عدم الحصول على الترطيب الكافي للعضلات؛ ممّا يؤدي إلى جفافها.

  4. تحميل الجسم فوق طاقته عند ممارسة الأنشطة الرياضية.

  5. من الممكن للمشي أن يسبب تمزّق العضلات.

  6. التزحلق.

  7. القفز والجري.

  8. رفع شيء ثقيل بشكل مفاجئ.

أعراض تمزق العضلات:

  • ألم حاد ومفاجئ في موضع التمزّق.

  • الشعور بالحرقة بالعضلات التي يصيبها التمزّق.

  • عدم القدرة على تحريك العضلة أو محدودية حركتها.

  • ظهور كدمات أو تغيّر في لون الجلد.

  • تورّم وانتفاخ في مكان التمزّق.

  • تشنّجات في العضلة.

  • تصلّب العضلات.

طرق الحماية من تمزق العضلات:

  • يجب عدم الجلوس في نفس الوضعية لفترة طويلة.

  • الحفاظ على وضعية الجسد جيّدة وصحية أثناء الوقوف والجلوس.

  • الحذر عند رفع الأغراض، خاصّة الثقيل منها.

  • يجب خسارة الوزن الزائد لدى المصابين بالسمنة.

  • الحرص ارتداء أحذية بمقاس مناسب.

المصدر
الرياضة صحة ولياقة بدنية.د. فاروق عبد الوهابالرياضة والصحة في حياتنا. محمد مبيضينالثقافة الرياضية. يوسف محمد الزمال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى