التغذيةفوائد غذائية

فوائد الذرة الصفراء

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي الذرة؟
  • القيمة الغذائية للذرة:
  • السعرات الحرارية في الذرة:
  • الفوائد الصحية للذرة:
  • أفكار تحضير سريعة لإعداد الذرة:

تشمل الفوائد الصحيّة للذرة إدارة مرض السكري والوقايّة من أمراض القلب المزمنة، وخفض ضغط الدم، وكذلك تقليل عيوب الأنبوب العصبي عند الولادة، الذرة أو الذرة الصفراء هي واحدة من الحبوب الأكثر شعبية في العالم وتشكّل الغذاء الرئيسي في العديد من البلدان.

ما هي الذرة؟

الذرة أو الذرة الصفراء هي نبات حبوب نشأ في جنوب المكسيك، تحتوي على حبيبات أو بذور الذرة على غالبيّة العناصر الغذائيّة وهي الأجزاء الأكثر شيوعاً في استهلاكها، إنّها تأتي بألوان متعددة، حسب المكان الذي تزرع فيه وما هي الأنواع أو الصنف الذي تتواجد فيه، متغير وراثي آخر أو نوع آخر ينتج ما يسمّى الذرة الحلوة، تحتوي الذرة الحلوة على المزيد من السكر وكميّة أقل من النشا في المواد الغذائيّة.

القيمة الغذائية للذرة:

وفقاً لقاعدة بيانات المغذيات الوطنية بوزارة الزراعة الأمريكية، فإنّ الذرة لا توفّر السعرات الحرارية اللازمة فقط لعملية الأيض الصحيّة اليوميّة، ولكنها أيضاً مصدر غني بفيتامين A و B و E والعديد من المعادن، يضمن محتواه العالي من الألياف الغذائيّة أنّه يلعب دوراً مهمّاً في الوقايّة من الأمراض الهضميّة مثل الإمساك، تعمل مضادات الأكسدة الموجودة فيه أيضاً كعوامل مضادة للسرطان وتمنع مرض الزهايمر.

السعرات الحرارية في الذرة:

وفقاً لقاعدة البيانات الوطنية لوزارة الزراعة الأمريكية، تختلف السعرات الحرارية في الذرة على أساس تحضيرها، لذلك دعونا نلقي نظرة عليهم:

  • لكل 100 غرام من حبوب الذرة الصفراء 365 سعرة حرارية.
  • لكل 100 غرام من الذرة المسلوقة الصفراء الطازجة، مع الملح 96 سعرة حرارية.
  • لكل 100 غرام من الذرة المسلوقة الصفراء الطازجة، بدون ملح96 سعرة حرارية.

الفوائد الصحية للذرة:

توفّر الذرة العديد من الفوائد الصحيّة بسبب وجود العناصر الغذائيّة عالية الجودة في الداخل، إلى جانب كونه إضافة لذيذة إلى أي وجبة، فإنّه غني بالكيماويات النباتية يوفّر الحمايّة ضد عدد من الأمراض المزمنة، الفوائد الصحيّة الجيّدة مدرجة أدناه لنتعرف عليها:

يوفّر المعادن الأساسية

تحتوي الذرة على معادن وفيرة تفيد الجسم إيجابياً بعدة طرق، وفقًا لدراسة أُجريت في كندا، يعد الفوسفور إلى جانب المغنيسيوم والمنغنيز والزنك والحديد والنحاس، بعض العناصر الغذائيّة الأساسية الموجودة في جميع أنواع الذرة، كما أنّه يحتوي على معادن أثرية مثل السيلينيوم، والتي يصعب العثور عليها في معظم الوجبات الغذائيّة الطبيعية، الفوسفور ضروري لتنظيم النمو الطبيعي، وصحّة العظام، وعمل الكلى الأمثل، المغنيسيوم ضروري للحفاظ على معدل ضربات القلب الطبيعي وزيادة كثافة المعادن في العظام.

يمنع البواسير

يصل محتوى الألياف في كوب واحد من الذرة إلى 18.4٪ من الكميّة اليوميّة الموصى بها، هذا يساعد في التخفيف من مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإمساك والبواسير، وكذلك يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون بسبب الذرة كونها حبوب كاملة.

يعزز النمو

الذرة غنيّة بمكونات فيتامين ب، وخاصة الثيامين والنياسين، الثيامين ضروري للحفاظ على صحّة الأعصاب والوظيفة الإدراكيّة، نقص النياسين يؤدي إلى البلاجرا، وهو مرض يتميز بالإسهال، والخرف، والتهاب الجلد الذي يلاحظ عادة في الأفراد الذين يعانون من سوء التغذية، كما أنّه مصدر جيّد لحامض البانتوثنيك، وهو فيتامين أساسي لاستقلاب الكربوهيدرات والبروتين والدهون في الجسم.

يمكن أن يؤدي نقص حمض الفوليك لدى النساء الحوامل إلى ولادة الرضع بوزن أقل من الطبيعي وقد يؤدي أيضاً إلى عيوب الأنبوب العصبي عند الجنين، يوفّر نسبة مئويّة كبيرة من متطلبات حمض الفوليك اليومي، وبالتالي منع هذه الظروف، كما أنّ حبوب الذرة غنيّة بفيتامين E، وهو مضاد طبيعي للأكسدة ضروري لنمو الجسم وحمايته من الأمراض.

تعزيز زيادة الوزن

الذرة وخاصة الصنف الأصفر، مصدر غني للسعرات الحرارية وهي عنصر أساسي في العديد من الأماكن، محتوى السعرات الحرارية من الذرة الصفراء والبيضاء الحلوة هو 96 سعرة حرارية لكل 100 غرام، لهذا السبب، غالباً ما يتم اللجوء إليه لتحقيق زيادة سريعة في الوزن، بالإضافة إلى سهولة ومرونة الظروف المتنامية، يجعل المحتوى ذو السعرات الحرارية العالية ضرورياً لبقاء عشرات الدول الزراعية.

يساعد على حماية قلبك

فقد ثبت أنّ زيت الذرة له تأثير مضاد للتصلّب العصبي على مستويات الكوليسترول، وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعيّة الدمويّة المختلفة، يعد زيت الذرة الطبيعي بدون أي إضافات، على وجه الخصوص أفضل طريقة لتحسين صحّة القلب وهذا مشتق من حقيقة أن الذرة قريبة من مزيج الأحماض الدهنية الأمثل، يتيح ذلك للأحماض الدهنية أوميغا 3 تجريد LDL الضار أو الكوليسترول الضار واستبدالها في مواقع الإرتباط، هذا سوف يقلل من فرص انسداد الشرايين، وانخفاض ضغط الدم، ويقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبيّة والسكتة الدماغيةّ.

تكمن مشكلة زيت الذرة الأساسية التي تناولتها العديد من الأبحاث هو أنّ زيت الذرة الموجود في الأسواق مصنّع من الذرة المعدّلة وراثياً التي يمكن أن يكون لها أضراراً على الصحّة، لذلك ينبغي تناول زيت الذرة بكميات معتدلة وعدم الإعتماد عليه بشكل كلّي.

يمنع فقر الدم

الذرة تساعد على منع فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات والمعادن، كما أنّه يحتوي على الحديد، وهو أحد المعادن الأساسية اللازمة لتشكيل خلايا دم حمراء جديدة؛ نقص الحديد هو واحد من الأسباب الرئيسية لفقر الدم كذلك، كما أجريت دراسات تربط فيتامين أ وبيتا كاروتين بزيادة امتصاص الحديد.

يخفض الكولسترول الضار

وفقا لدراسة أُجريت، فإنّ استهلاك زيت قشر الذرة يقلل من (LDL) أو الكوليسترول السيئ عن طريق تقليل امتصاص الكوليسترول في الجسم، كما ذُكر سابقاً، فإنّ هذا التخفيض في نسبة الكوليسترول المنخفض الكثافة (LDL) لا يعني انخفاضاً في نسبة الكوليسترول الجيد، ممّا قد يكون له آثار مفيدة على الجسم، وهي تشمل الحد من أمراض القلب، والوقايّة من تصلّب الشرايين، والكشف العام عن الجذور الحرّة في جميع أنحاء الجسم.

العناية بالبشرة والعين

الذرة الصفراء هي مصدر غني للبيتا كاروتين، الذي يشكل فيتامين (أ) في الجسم وهو ضروري للحفاظ على رؤية جيّدة والحفاظ على صحّة الجلد، وفقاً لدراسة نشرت في مجلة Science، يعد البيتا كاروتين مصدراً كبيراً لفيتامين (أ) لأنه يتم تحويله إلى الجسم وفقاً للكميّة المطلوبة، يمكن أن يكون فيتامين (أ) ساماً إذا تم استهلاك الكثير منه، لذا فإنّ استخلاصه من خلال تحويل بيتا كاروتين يعد مثالياً، سوف يفيد أيضا صحّة الجلد والأغشية المخاطيّة، وكذلك تعزيز الجهاز المناعي.

تعمل كمية البيتا كاروتين في الجسم التي لا يتم تحويلها إلى فيتامين أ كمضاد قوي للأكسدة، مثل جميع الكاروتينات، ويمكن أن تقاوِم الأمراض مثل السرطان وأمراض القلب.

ومع ذلك، يحتاج المدخّنون إلى توخّي الحذر من تناولهم بيتا كاروتين، لأنّ المدخنين ذوي المستويات العالية من البيتا كاروتين هم أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة، في حين أن غير المدخنين الذين لديهم نسبة عالية من بيتا كاروتين هم أقل عرضة للإصابة بسرطان الرئة.

يدير مرض السكري

في العقود الأخيرة، بدا أن العالم يعاني من مرض مرض السكري، على الرغم من أنّ الآلية الدقيقة لذلك لا يمكن تحديدها، أظهرت دراسة في 2018 أنّ استهلاك الحبوب الكاملة يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وفقاً لمجلة الغذاء الطبي، يساعد استهلاكها في إدارة مرض السكري غير المعتمد على الأنسولين (NIDDM) وهو فعّال ضد ارتفاع ضغط الدم بسبب وجود مواد كيميائية نباتيّة فينوليّة في الذرة بالكامل.

يمكن أن تنظّم المواد الكيميائية النباتية امتصاص الأنسولين وإفرازه في الجسم، ممّا يمكن أن يقلل من فرص حدوث طفرات لمرضى السكري ومساعدتهم على الحفاظ على نمط حياة صحّي، وفقاً للمجلة البريطانية للتغذية.

فوائد تجميلية

يستخدم نشا الذرة في تصنيع العديد من مستحضرات التجميل ويمكن أيضاً استخدامه موضعيّاً لتهدئة الطفح الجلدي والتهيّج، يمكن استخدام منتجاتها لتحل محل المنتجات البتروليّة المسببة للسرطان والتي تعد مكونات رئيسية للعديد من مستحضرات التجميل.

تحتوي العديد من كريمات البشرة التقليدية على مادة هلامية للبترول كمواد أساسية، والتي يمكن أن تسدّ المسام وغالباً ما تسوء أوضاع البشرة، علاوة على ذلك، حصل الدكتور دونالد باركر، أستاذ الجراحة في قسم الجراحة بكلية الطب بجامعة تينيسي بالولايات المتحدة الأمريكية، على براءة اختراع الإستخدام التجميلي لزيت الذرة في تطهير البشرة وكريم الحدّ من التجاعيد.

كيفية اختيار وتخزين الذرة؟

نوعان من الذرة تشمل الذرة الحلوة أو حبوب الذرة، يتم استهلاك الذرة الحلوة بشكل أكثر شيوعاً، وعادة ما يتم طحن الذرة الحقلية واستخدامها في إنتاج الدقيق.

إنّه متاح بسهولة في الأسواق في جميع أنحاء العالم، من الجيّد دائماً استهلاك الذرة الطازجة؛ ومع ذلك، يمكن أيضاً استخدام الذرة المجمّدة، أثناء شراء الذرة الطازجة، تأكد من عدم وجود القشور المجففة، أيضاً، تستهلك الذرة الطازجة في غضون بضعة أيام لضمان مذاق جيّد، لتخزينها يمكنك إبقاء القشرة وتخزينها في أوعيّة محكمة الإغلاق في الثلاجة لضمان مدة صلاحية أطول.

أفكار تحضير سريعة لإعداد الذرة:

الذرة على البخار: قم بتنظيف الذرة الطازجة واطهيها في وعاء مملوء بالماء،أضف الزبدة والليمون والفلفل و / أو الملح إلى الذرة المطبوخة للحصول على نكهة إضافية.

الحساء والسلطات: أضف النواة المطبوخة إلى السلطات والشوربات للحصول على نكهة إضافية مثل شوبة الذرة، اخلطي البصل المفروم والطماطم والخس ونواة الذرة المطبوخة في وعاء، نضيف الملح والفلفل وعصير الليمون وزيت الزيتون.

بعض الملاحظات المتعلقة بتناول الذرة

الذرة تحتوي على كميات كبيرة من الأحماض الدهنية، لذلك بالنسبة للأشخاص الذين يعانون بالفعل من مخاطر عالية من أمراض القلب، يمكن أن تزيد الذرة وزيت الذرة بشكل خطير تلك الظروف والمخاطر.

أيضا، يتم تحويل الذرة في كثير من الأحيان إلى شراب الذرة عالي الفركتوز، الذي يتم استخراجه من الذرة لاستخدامه كمحلياّت، إنه أسوأ من سكر المائدة وهو سبب للسمنة، وكذلك له تأثير سلبي على مستويات السكر في الدم.

الذرة هي مصدر غني للعديد من العناصر الغذائيّة الأساسيّة والألياف، يمكن للوجبة الغنيّة بالذرة أن تقطع شوطاً طويلاً في الوقايّة من العديد من الأمراض.


المصدر
Corn phytochemicals and their health benefitsDietary fiber and whole-grain consumption in relation to colorectal cancer in the NIH-AARP Diet and Health Study 11 Impressive Benefits Of Corn
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق